..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حسين كامل والسيد الخوئي وأنا

علي فاهم

في عام 1991والانتفاضة الشعبانية تلفظ أنفاسها الاخيرة كنا مجموعة من
الشباب المتحمس يحمل السلاح بوجه أعتى طاغية وأشرس ماكنة عسكرية لم تتأثر
بأنكسار الجيش في معركة الكويت وهزيمته التي سمحت للشعب بالانتفاضة ضد
هذا النظام وكان الحرس الجمهوري والحرس الخاص والملتحقين به من مناطق
الانبار وصلاح الدين والموصل وديالى هي الادوات التي قمع بها الانتفاضة
بالاضافة الى سماح الامريكان لصدام بأستعمال طيرانه في قمع الانتفاضة رغم
أنه كان ممنوع من هذه الخاصية ، كنت اقف حاملاً بندقيتي الكلاشينكوف في
مفرق الرجيبة على الشارع الرابط بين كربلاء والنجف وكانت كلا المدينتين
سقطت بيد الحرس الجمهوري والحرس الخاص بقيادة حسين كامل وبقيت مدينة
طويريج لم تسقط بعد كنت اقف بجانب سيارة حمل عليها مدفع مقاومة الطائرات
مختبئ خلف تلال من التراب مع مجموعة من المقاتلين كنت اصغرهم سناً كان
احدهم يحمل ناضور صاح هناك رتل من السيارات المرسيدس الرئاسية وبلا حماية
قادمة من النجف باتجاه كربلاء فعلا رأينا الرتل الكبير ثم صاح الرجل انه
حسين كامل كانت فرصة كبيرة للاقتصاص من هذا المجرم الذي فعل الجرائم
والابادة الجماعية في كربلاء وكان قتله يعتبر نصر كبير لايقدر بثمن وكان
المدفع يستطيع ابادة السيارات عن بكرة ابيها وانزل الرجل الذي على المدفع
سبطانته استعداداً لضرب الرتل الذي بات قريب علينا ثم صرخ نفس الرجل ان
احدى السيارات يجلس في الصدر السيد الخوئي .... بقينا محتارين أنضرب
السيارات أم لا وحدث نزاع بين الرجال حتى باتت السيارات قريبة ولكنها
كشفت وجود المدفع وانسحبت بسرعة .. ولم نستطيع ضربها بطلقة واحدة .. بنفس
الليلة حوصرت مدينة طويريج من اربعة جهات وضربت بالمدفعية الثقيلة ودخلها
الجيش من اربعة محاور محور اياد فتيح لراوي من الحلة ومحور حسين كامل من
الرجيبة ومحور كربلاء ومحور السدة
بعد يومين استطعت الخروج من القضاء لكوني احمل هوية طالب في السادس
أعدادي وذهبت الى الاسكندرية مشيا على الاقدام ثم الى بغداد وهناك رايت
السيد الخوئي يجلس مع صدام ليصف الانتفاضة بانها غوغاء ورأيت الكثير من
اخوتي المنتفضين يعرضون على لشاشة التلفاز ويعترفون بأشياء لم يفعلوها
وأثار التعذيب بادية عليهم ولم اسمع عنهم شيء الا بعد سقوط الطاغية في
المقابر الجماعية .

علي فاهم


التعليقات




5000