هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


هل القاهرة افضل حالا من غزة او بغداد..؟؟

ابراهيم علاء الدين

كعادتها جميلة القاهرة عن بعد .. لكن انتظار اكثر من ساعة في المطار تنزع منك شوقا اليها، وزحمة الطريق في ليالي رمضان تاخذ منك ما تبقى من رغبة الا في النوم حين تصلها قبل منتصف الليل بقليل.
حتى الساعة الرابعة من ظهر اليوم التالي نصف اهل القاهرة نائمون وعلق على ذلك صديقي الحميم الاستاذ وائل السيد بقوله " انت ما تعرفش ليه المصريين بيقولوا لزائرها نورت مصر؟ وعندما اجبته بالنفي قال : لان نصف سكان القاهرة ينامون بالنهار ويصحون بالليل لذلك يقولون للغريب نورت مصر".
وليل القاهرة في رمضان يختلف عن الليالي في الايام العادية على حد قول الاستاذ وائل الذي اضاف في ليالي رمضان يحلو السهر بكل انواعه، فملاهي الغناء والرقص عامرة - لكنها تمنع المشروبات الروحية - اما الحشيش فلا باس ولكن وفق قاعدة "اذا بليتم فاستتروا، والشوارع مكتظة، والمطاعم والاسواق التجارية، والحدائق العامة تغص بالرواد، خصوصا وان الصيف قائظ فمعظم الاسر القاهرية وخصوصا الفقيرة منها تهجر شققها الصغيرة بعد الافطار الى الحدائق والساحات العامة والجلوس امام منازلها حتى الى ما بعد منتصف الليل.
لكن الاكثر مدعاة للانتباه هو هذه الحيوية السياسية التي تجتاح القاهرة في جلسات ما بعد الافطار والتي تمتد غالبا حتى السحور، فاينما التقى اثنان او اكثر تجد الحوار السياسي مهيمنا على النقاش.
و قال الاستاذ وائل الذي يصفه اصدقائه بانه "مفتاح القاهرة وامين سرها وحارسها الامين" ان هذه الظاهرة حديثة جدا وكانت بواكيرها مع الاحتلال الامريكي للعراق، مما يدل على وجود مناخ ديمقراطي نسبي قياسا بالفترات السابقة.
لكن الوجع والشكوى واعتصار الالم هو الطاغي في قاهرة المعز التي فقدت الكثير من بريقها الشعبي بينما توهج بريقها العمراني وتضاعفت مساحتها وكثرت الاسواق الفاخرة في بعض نواحيها، وتالقت السيارات الفاخرة في شوارعها الدائرية، وغصت الاسواق والشوارع بصباياها بملابسهن الانيقة الحديثة.
فالقاهرة تتالم من الجوع والفقر والفوضى والفساد ونقص المياه على ضفاف النيل في بعض محافظات القاهرة والقرى النائية، والجريمة والرذيلة والمخدرات والفساد والرشوة.
وتتصدر فضيحة انهيار جزء من جبل المقطم على احدى مدن الاكواخ احاديث المجتمع المصري، وهي واحدة من عشرات المدن "تجاوزا" التي تكتظ بها القاهرة الكبرى. وعلق الكاتب الصحفي الصديق مصطفى السعيد على انتشار هذه المدن بقوله "هل تعتقدوا لو ان الحكومة ارادت ازالة هذه المدن فهل هناك من يستيطع منعها؟ ويجيب ان هذه المدن اصبحت ضرورية وجزء من النسيج الاقتصادي والاجتماعي للقاهرة، فاذا تلاحظوا ان كل حي راق من احياء القاهرة تجد بجانبه مدينة اكواخ عشوائية .. لماذا ؟ لان هذه الاحياء الراقية تحتاج الى الخدم والحراس ولمن يغسل سياراتهم والى عمال نظافة وصيانة وكافة الخدمات الاخرى، وبما ان هذه الاحياء الراقية مليئة بالشقق المفروشة فان السائح يريد ادوات السياحة من بنات الهوى والمخدرات فهذه المدن توفر هذه الخدمات، وبالتالي اصبحت مدن الاخواخ حاجة ضرورية وليست مفروضة فرضا ومن الصعب الاستغناء عنها.
كما ان الهجرة الهائلة من الريف الى القاهرة نظرا لقلة فرص العمل هناك وهجرالزراعة بعد ان اصبحت لا توفر الحد الادنى للمعيشة يلقي على القاهرة اعباء ضخمة، في ظل ازمة اسكان خانقة وارتفاع الايجارات واسعار الشقق نظرا للارتفاع الحاد في اسعار مواد البناء وجشع التجار والمقاولين وسماسرة العقار والاراضي وشركات العقار الكبرى. ولذا فان المهاجر من الريف الى القاهرة لا يجد امامه الا مدن الاكواخ يقطن فيها.
وهذه المدن عادة ما تكون محرومة من ابسط شروط الحياة فلا بنية تحتية ولا خدمات والامن فيها مفقود وتنتشر فيها مختلف انواع الجريمة والرذيلة بسبب الفقر المدقع الذي يلف سكانها.
لكن السيد هشام طلعت رجل الاعمال وعضو مجلس الشورى والقريب جدا من السلطة وصناع القرار في الحزب الوطني ينافس ضحايا مدينة الاكواخ الذين زاد عددهم عن 50 شخصا وتطفوا قصته مع الفنانة اللبنانية القتيلة على جلسات ما بعد الافطار، ويتندر الناس بالقول "المطربة والسياسي" في اشارة للفيلم الذي قام ببطولته الفنان احمد زكي "الراقصة والسياسي".
وقدمت هذه القصة او الفضيحة مادة دسمة للقاهريين للتندر على السلطة ورجالها وغالبا ما ينهي المتحدث قوله بعبارة "والمخفي اعظم".
ويشارك السيد طلعت بطولة قصص الفساد رجل الاعمال وعضو مجلس الشورى محمد فريد خميس، الذي يشغل الناس والقضاء بفضيحة رشوة فرضت سلطات القضاء تعتيما اعلاميا على فصولها ولكن الشائعة الشعبية تقول ان له شركاء من المحامين وكبار رجال السلطة.
ويتندر البعض كيف ان مصر هبة النيل يعيش بعض سكانها بدون ماء لعدة اشهر.
وقالت سيدة الاعمال والموظفة الكبيرة سابقا بوزارة الشؤون الاجتماعية فاتن الشيخ حرم صديقنا كمال ابو المعاطي ان هذه الفضائح ربما يمكن تجاوزها فهي اخطاء افراد مهما علا شانهم لكن الفضيحة الكبرى ان يموت الناس من العطش في مصر هبة النيل، واضافت ان احدى مناطق محافظة الجيزة المياه مقطوعة فيها منذ نحو شهرين، مما دفع الناس لاستخدام مضخات لسحب المياه من الارض مباشرة، وتبين ان هذه المياه ملوثة وتسببت باصابة الناس بالامراض والالتهابات، كما ان عددا من المناطق في مدينة المحلة الكبرى في الغربية تعاني هي الاخرى من انقطاع المياه منذ فترة طويلة.
ويضحك صديقنا وائل ويقول "ايه يا جماعة ده انتم دخلتم بالسياسة قوي خلونا بالفول والعدس والقمح، انتو سمعتوا اخر حكاية؟ واشاع تدخل وائل بعض الارتياح على الجلسة الجادة والمشدودة وساله البعض ايه اخر حكاية؟ فقال شوف ياسيدي دلوقت وبمناسبة شهر رمضان نزلت انواع جديدة من التمر للسوق واطلق التجار اسم الرئيس جورج بوش على ارخص واكثر الانواع رداءة ويباع الكيلو بخمسة جنيهات (حوالي دولار) وذلك كنوع من تحقير الرئيس الامريكي ، اما مصطلح "الشبح" فيطلق على اغلى الانواع ويباع بسعر ما بن 35 الى 40 جنيها للكيلو.
لكن السيدة فاتن اعادت الحوار الى الجدية من جديد عندما قالت "تعرفوا يا جماعة ان حجم الخسائر في البورصة منذ تكشفت فصول فضيحة هشام طلعت تجاوزت 2 مليار جنيه، مما دفع الشركات لشراء اسهمها في محاولة لوقف الانهيار.
وهكذا تمضي جلسات السهر والسمر النظيفة في ليالي القاهرة وتتنقل من قضية الى اخرى، ففي قطاع الاسكان هناك قضية فساد متهم فيها عدد من كبار رجال الاعمال اعضاء في الحزب الوطني استولوا على اراض باسعار رخيصة ليس من حقهم، وفي وزراة التربية والتعليم هناك فضيحة بطلها مدير احد المدارس الذي باع اسئلة امتحانات الثانوية العامة بمحافظة المنيا معقل الاخوان المسلمين.
ولا بد للطائفية من ان تجد مكانا لائقا لها خلال هذا الشهر الكريم الذي يفترض ان يكون شهرا للروحانيات والعبادة فيتناقل الناس حكاية الحملة التي تشنها جبهة علماء الازهر على الحكومة والكنيسة بسبب وفاء قسطنطين زوجة الكاهن التي اسلمت منذ عدة سنوات وتقول الجبهة ان الحكومة سلمتها للكنيسة التي قامت بقتلتها.
وفي نفس السياق يتداول الناس قيام احد المحامين برفع دعوى ضد رئيس الجمهورية ووزير الداخلية مطالبا بالقاء القبض على كاهن يدعى القس زكريا بطرس، لتطاوله على الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.
ومع كل ذلك وهذا غيض من فيض كما قال الاستاذ كمال تظل ازمة الرغيف والجوع والفقر هي القضية المركزية في احاديث القاهريين وعموم المصريين.
ويتدخل وائل مرة ثانية ْ باسلوبه المرح ليقول، انتو عارفين ان القمح طلع سعره ارخص من الفول!! واضاف والنبي ده مفتي الجمهورية حدد زكاة الفطر ب 5ر2 كيلو قمح، على اساس انه ارخص انواع الحبوب لتكون الزكاة 30 جنيها يعني سعر كيلو القمح 12 جنيه، بينما سعر كيلو الفول 14 جنيها ولو تم تحديد الزكاة على اساس سعر الفول بتطلع الزكاة 35 جنيها.
الدكتورة نادية المناضلة المخضرمة التي خدمت في صفوف الثورة الفلسطينية في لبنان والتي كانت صامتة معظم الجلسة قالت يا جماعة انتو بتتكلموا عن ايه ده في البلد اكثر من 55 في المائة من الشعب فقراء ومتوقع ان ترتفع كما يقول الخبراء، وقالت ان تقرير التنمية البشرية الصادر عن الامم المتحدة لعام 2008 يقول ان نحو 14 مليون مصري يعيشون تحت خط الفقر، وان 1 في المائة فقط من الاغنياء يسيطرون على نصف ثروات مصر.
وتابعت وهي تمد يدها الى حقيبتها لتخرج نسخة من التقريران نسبة السكان الذين يعيشون تحت خط الفقر تبلغ 1ر3 في المائة بمستوى انفاق دولار واحد باليوم بينما نسبة الذين يعيشون تحت مستوى انفاق دولارين باليوم تبلغ 9ر43 بالمائة.
ويقول تقرير الامم المتحدة ان 2ر51 بالمائة من الفقراء لا تدخل اللحوم والأسماك في قائمة طعامهم، وان 33 بالمائة منهم لا يتناولون الفاكهة ، وان 8ر58 منهم يكتفي بوجبتين فقط ف ياليوم، وان 61 بالمائة من الفقراء يعتمدوا في غذائهم على الفول والعدس.
واضاف التقرير ان حوالي 150 الف مصري فقط يمتلكون 40 بالمائة من ثروات مصر فيما يمتلك حوالي 15 مليون مصري من الاثرياء حوالي 40 بالمائة ايضا بينما يمتلك نحو 60 مليون مصري أي باقي الشعب 20 بالمائة فقط من الثروات القومية.
وقالت هذه هي الصورة الطبقية في مصر، انها صورة بالغة الفحش والتعسف، فماذا نقول امام سيطرة 150 الف شخص من بين 80 مليون انسان على خمس مقدرات الوطن؟ هل يمكن ان توجد صورة اكثر بشاعة وقتامة من هذه الصورة، والناس البسطاء مشغولة بقصة الفاسد فلان والحرامي علتان.
وهل هذه الاوضاع المزرية يمكن حلها من خلال معاقبة اللص الفلاني او المرتشي العلاني او بتقديم دعم للفقراء يسرق جله في الطريق قبل ان يصل الى ايادي المحتاجين؟
صورة كئيبة حزينة تلك التي تمر بها مصر، وهل تختلف حال قاهرة المعز عما هي عليه بغداد الرشيد المحتلة او غزة هاشم المحاصرة؟ مصرالتي يفترض ان يكون همها الرئيسي هو التنافس مع القوميات الاقليمية الصاعدة، (تركيا وايران) حيث ان العصر الحالي كما يبدو جليا هو عصر القوميات التي يتلألأ اشعاعها في مختلف بقاع الارض. فيما مصر اكبر القوميات العربية غارقة حتى اذنيها بمشاكل تجاوزتها الامم المتقدمة منذ مطلع القرن الماضي.

 

ابراهيم علاء الدين


التعليقات

الاسم: ابراهيم علاء الدين
التاريخ: 2008-09-20 23:14:48
شكرا جزيلا لكم ولسرعة استجابتكم مما يؤكد انكم على قدر عال من اللياقة والحرفية والمهنية
وانني اتشرف بان اكون صديقكم واتمنى لك دوام التفوق والتميز
مع خالص الشكر والتقدير
ابراهيم علاء الدين

الاسم: مركز النور
التاريخ: 2008-09-20 18:24:35
الصديق ابراهيم
نرحب بك في مركز النور ونعتذر عن الخطا الغير مقصود
شكرا لانك نبهتنا اليه


مركز النور




5000