..... 
.
......
.....
مواضيع تحتاج وقفة
 
 
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  

   
.............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مكتب العبادي: الحكومة تؤيد اجراء الاستفتاء في كردستان وفق القانون

صلاح بابان

مكتب العبادي: الحكومة تؤيد اجراء الاستفتاء في كردستان وفق القانون

حاوره: صلاح بابان

أكد المتحدث الرسمي باسم مكتب رئيس مجلس الوزراء العراقي انه من حق المكون الكردي أن يقرر مصيره كما يريد، مضيفاً في حوار خاص أجرته معه شبكة خلك الإعلامية ان الحكومة المركزية لا مانع لديها من إجراء الإستفتاء وفقاً لقانون يحدده البرلمان ويصادق عليه من قبل المؤسسات الدستورية.

 

الحكومة تسعى لحوار جاد مع الإقليم لحل المشاكل العالقة

وقال المتحدث الرسمي باسم مكتب العبادي سعد الحديثي لشبكة خلك: ان الحكومة الإتحادية تتطلع إلى اجراء حوار موسع وجدي مع إقليم كردستان لتتجاوز النقاط الخلافية وحل المشاكل العالقة، مؤكداً ان الحوار هو الوسيلة المثلى لتجاوز المشاكل، مبيناً ان مستقبل العراقيين يجب أن يتم تحديده من قبلهم جميعاً بدون استثناء فئة دون أخرى.

 

وأشار الحديثي الى أنه لا يمكن لطرف أن ينفرد بتحديد مستقبل العراق وأي خلافات في ملف الاستثمارات النفطية أو مواد المناطق المتنازع عليها أو ملف الموازنة وملفات أخرى يمكن الوصول الى حلول توافقية ترض جميع الأطراف وتستند إلى الدستور و مبدأ العدالة في توزيع الثروات والعراقيون مواطنون من الدرجة الاولى متساون في توزيع الثروات ويجب ان يتمتعوا بنفس الحقوق وسترتب عليهم نفس الواجبات، مستطرداً بالقول: "نحن كحكومة اتحادية لنا رغبة جادة في حلحلة المشاكل العالقة مع الإقليم ونسعى لإيجاد مخرج للأزمة الحالية لأن قوتنا كعراقيين تكمن في وحدتنا لمواجهة الصعاب والأزمات كمكونات مجتمعية ولا سبيل لدينا لتجواز الأزمة الإجتماعية والسياسية والإقتصادية إلا من خلال الحوار والتعاون المشترك.

 

العراق يؤكد على الحوار في حل المشاكل بين دول المنطقة

وشدد الحديثي ان العراق لن يكون أبداً جزءً من سياسة المحاور والأقطاب، مؤكداً أن التعاون بين دول المنطقة أمر في غاية الضرورة لأن هناك تحديات الارهاب والتطرف وحتى متعلقات التنمية والنمو الإقتصادي وهي بشكل عام تحديات مشتركة لعموم دول المنطقة لذلك نؤكد دائما ان التعاون بين هذه الدول أمر ضروري لتجاوز الخلافات وتحسن العلاقات بين دول المنطقة، موضحاً أن التعاون ينعكس ايجاباً على استقرار الامن في دول المنطقة والعكس صحيح.

 

وتابع: "نحن مع الوصول الى توافق اقليمي لحل المشاكل بين هذه الدول لأنه في النتيجة أي خلافات ستكون عاملاً من عوامل عدم الاستقرار في المنطقة وشعوب المنطقة تتطلع الى تحقيق التعاون المشترك لتحقيق التنمية الاقتصادية والبشرية والاستقرار الأمني وبالمقابل استمرار هذه المشاكل سينعكس سلباً على هذه التطلعات.

 

الإعتماد على الدستور في حل مشاكل المناطق المتنازع عليها

وتطرق الحديثي إلى ان المشاكل التي تعاني منها المناطق المتنازع عليها (كما تسمى بالدستور العراقي)، مؤكداً أن هذه المناطق عراقية تهم المواطنون الساكنون فيها بالدرجة الأساس، مبيناً ان الحكومة المركزية ترى ان الخلافات الموجودة في هذه المناطق لايمكن تبويبها في خانة طرف معين.

 

وشدد المتحدث الرسمي باسم مكتب العبادي على ضرورة أن تدار شؤون هذه المناطق من خلال أهاليها وبمشاركة جميع أطياف المكونات المجتمعية والتأكيد على التوافق الوطني من خلال الحوار.

 

ولفت إلى أن أي حل أحادي الجوانب بعيداً عن التشاور مع الأطراف الأخرى لا يقود الى الاستقرار وسيخلق مشاكل كثيرة ويعقّد الأزمة، وأيضاً في نفس الوقت الدستور فيه نصوص خاصة بهذا الشأن يجب ان تحترم ويجب ان يعتمد  على الدستور كمرجعية لحل هذه الخلافات ولنا رغبة جادة لحل المشاكل ونسعى الى ايجاد حلول لها.

 

زيارات العبادي لا تتضمن بحث الأزمة الخليجية

وأكد الحديثي ان العبادي تلقى بعض الدعوات لزيارة العديد من الدول لا سيما العربية منها، مشدداً أن زيارات العبادي لهذه الدول لاسيما الزيارة المرتقبة إلى المملكة العربية السعودية لا تتضمن بحث ومناقشة الأزمة الخليجية، موضحاً أن زيارات العبادي لهذه الدول تأتي لتقوية العلاقات الثنائية بين العراق وبين هذه الدول بالدرجة الأولى.

 

صلاح بابان


التعليقات




5000