..... 
مقداد مسعود 
.
......
مواضيع الساعة
ـــــــــــــــــــــــــــ
.
علي الزاغيني
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  
   
 ..............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ذكرياتي عن نكسة حزيران (5/6/1967)

د. محمد الصائغ


لم تمضِ عدة شهور على تسريحي من الجيش في بداية 1967 حتى سمعت باستدعاء الدورة 20 ألوجبة الأولى من ضباط الأحتياط في واحد حزيران من العام نفسه للخدمة في الجيش ثانيةً حيث كنت ضمن تلك الدورة , سبب الاستدعاء ان طبول الحرب بدأت تقرع بين العرب وإسرائيل حيث قام الرئيس المصري جمال عبدالناصر بغلق مضائق تيران المنفذ الوحيد لاسرائيل على البحر الاحمر وأمر قوات الامم المتحدة بالانسحاب من سيناء وذلك لمساندة سوريا التي تحشد على حدودها قوات عسكرية اسرائيلية , سارعت بالالتحاق فوراً بوزارة الدفاع صباح الخامس من حزيران لتنسيبنا الى الوحدات العسكرية , وجدت باحة الوزارة مكتظة بضباط الاحتياط من دورتي , كان يقف على مرتفع الرائد عبدالهادي ويقوم بقراءة الاسماء مع التنسيب للوحدات , ونحن داخل الوزارة جاءتنا الاخبار باندلاع المعارك فجر اليوم وان القوات العربية أحرزت ( إنتصارات باهرة ! )وأسقطت عدداً كبيرا من الطائرات الاسرائيلية , اشتد بنا الحماس ونحن شباب وتوهمنا ان تحرير فلسطين قد قاب قوسين أو أدنى , قرأ الرائد اسمي منسباً الى فق2 في كركوك , كنا في وقتها شباباً متحمسين للقضية الفلسطينية ومعتقدين توهماً بأن العرب جادون في تحرير فلسطين لذا فقد رفعت يدي للكلام وقلت للرائد: سيدي ان الحرب في الجبهة وليست في كركوك فقال لي ماذا تريد ؟ فاجبته أريد أن أتطوع للقتال في الجبهة والغاء تنسيبي الى كركوك فقال لي بارك الله بك, والجبهة بالنسبة للعراق هي الاردن , لي صديق حميم من دورتي اسمه بهاء قال لي يا محمد لن تذهب دون ان ارافقك وطلب من الرائد تنسيبه للجبهة أيضاً .
في اليوم التالي استأجرنا سيارة خاصة نحن خمسة ضباط على نفقة وزارة الدفاع لايصالنا الى معسكر (ايج 3) على الحدود الاردنية العراقية تمهيداً لتنسيبنا من هناك. كانت القطعات العراقية من مختلف الصنوف تتدفق على الاردن على طول الطريق الدولي بين العراق والاردن , وصلنا في الساعة الثالثة بعد منتصف الليل ونحن في أشد حالات التعب لطول الطريق. أثار استغرابنا عدم وجود حرس عند الباب النظامي للمعسكر دلفنا الى داخله فلم نجد أي بشر في أرجائه , ذهبنا الى مطعم الضباط فوجدنا الطعام على الموائد دون أن يأكل منه أحد والمطعم فارغ تماماًثم ذهبنا الى قاعة منام الضباط فكانت الأسرة فارغة والأغطية مبعثرة ولا يوجد أحد , إحترنا في تفسير ذلك ونظراً لكوننا متعبين جداً فقد خلدنا الى النوم , عند استيقاظنا صباحا كان المعسكر خالياً تماماً , معسكر ايج 3 ذو أبنية فخمة وأنيقة ولم تكن الغاية من تشييده لأغراض عسكريةبل كان لأغراض شركات النفط . عند الضحى شاهدنا من بعيد أناسا كثيرون بالمئات يتجهون نحو المعسكر ولم نستطع تمييزهم لبعد المسافة وعندما اقتربوا اتضح انهم ضباط وجنود وعند وصولهم استفسرنا منهم عن سبب تركهم المعسكر بهذه الصورة فقالوا انهم تبلغوا بأن غارة جوية اسرائيلية ستشن في الليل فغادروا المعسكر على عجل.نُسبتُ في اليوم التالي كمساعد لمنطقة الإدامة وكان الآمر مسناً برتبة مقدم إذ ان رتبته لا تتناسب مع عمره ولعله ضابط مسلكي ومهمتي جدولة خفارات الضباط واستلام البرقيات وعرضها على الآمر وأمور ادارية أخرى , والحرب مستعرة استلمت برقية مشفرة من بغداد ولم يكن لدينا مفتاح لحل الشفرة فذهبت للآمر ليجد حلاً فأخذ يفكر وبعد لأي قال لي ضعها في فايل واحفظها !
خلال وجودنا في المعسكر وطيلة أيام الحرب كان المعسكر مسرحاً لغارات جوية اسرائيلية شبه يومية ولم تكن هناك ملاجىء نحتمي بها لأن المعسكر لم يصمم كقاعدة عسكرية كما نوهت وقد تمكن الطيارون العراقيون من اسقاط ثمان طائرات اسرائيلية تناثر حطامها في أرجاء المعسكر.
بدأت الاخبار تصلنا عن هزيمة منكرة للجيوش العربية , تدمير أكثر من 200 طائرة مصرية وهي جاثمة على الأرض فضلا عن تدمير طائرات سورية وأردنية وتم احتلال سيناء وغزة والقدس الشرقية وهضبة الجولان السورية اضافة الى خسائر بشرية كبيرة . في يوم 9 حزيران كنا نشاهد التلفزيون في بهو الضباط فإذا بالرئيس المصري عبدالناصر يظهر على الشاشة بوجه حزين ليعلن الهزيمة وتنحيه عن كل مناصبه وانه يتحمل مسؤولية الهزيمة الفادحة , أصابنا الذهول والصدمة لفترة ثم أجهش الضباط كافة بالبكاء والنشيج وأنا منهم وأنتهت الحرب في يوم 10 حزيران بهزيمة مخزية للجيوش العربية التي تتفوق عدة وعدداً على اسرائيل!
في 20 حزيران نُقلت الى فق2 في كركوك وفي 10 أيلول تسرحت من الجيش .
كان في حسباني عندما تطوعت الشهادة في سبيل ( ألقضية المركزية فلسطين ! ) , ولكني الآن أحمد الله ان اسمي ليس موجوداً في قوائم الشهداء لأن دمي كان سيكون ماءً ويهدر مجاناً لأجل من تاجروا ثم تخلوا.

 

 

د. محمد الصائغ


التعليقات

الاسم: عبد الاله الصائغ تحية بسعة قلبي لشقيق روحي الدكتور محمد الصائغ
التاريخ: 01/06/2017 20:25:58
جل من اعجب باستذكارك لماض مازلنا نحصد ثماره المرة وكنت بحق مؤرخا لفترة منسية على السطح لكننا في العمق مكتوين بسعيرها
اريد ان اقول انا اعجبت بطريقتك في القص وكنت ترسم الصورة فتتحرك مباشرة ! يامحمد ياشقيقي الصغير كم ظلمت نفسك بسكوتك وظلمت القاريء بشحك في تغذية الجيل الجديد بمعلومات قيمة باسلوب قصصي ادبي جذاب اما صورتك بالبزة العسكرية فهي هدية ثمينة لاتقدر بكلمات الاعجاب ! ليتك ايها المؤرخ القاص الاديب تعفينا عن صمتك وتهدينا نفائسك
نعم اتكر تلك المرحلة بل انا لم انسها واتذكر انك كنت صغير السن بملابس ملازم فكأنك طالب كشافة ولم نكن نصدق انك ملازم حتى يضرب لك الجنود التحية الموقرة ايام كانت البنت العراقية حين تسأل لمن تتزوجين فتقول ( لوملازم لو ما لازم ) احييك من الاعماق فقد اسعدتني حقا يامحمد ياحبيب الزرقاء وبدرية وحوري وحياة وعبد الاله ! ننتظر منك ايقونة جديدة حضرة الملازم الدكتور الوطني العروبي الغيور




5000