..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الشاعرة وفاء الربيعي والعشق الصوفي

دجلة احمد السماوي

 
وفاء الربيعي

تصوغ  الشاعرة وفاء الربيعي قصائدها في مجموعتها شهريار  يعود الى موطن الاحزان مازجة ً صور  الاحساس بالحزن بصور مكابدة  الحب والاغتراب فهي تصطنع حواريتها مع  منظمومة الحب والانتظار بوساطة عدد من الصور النفسية والذهنية والحسية معا ! مثل الوفاء والشمس والقمر والنسيم لتصل الى مقاربة روحية للجرح العراقي  العميق تاركة أنينا ونزفا يترنمان في فضاءات الاغتراب !  فنجد  في قصائدها  المسجاة على  حدائق الروح بمشاعر ترنو  نحو  أفق الشطر  الاول  من قصيدة من أنتَ ( مسك يفوح من كلماتك فيعطر   حدائقا هجرتها الفراشات راحلة بين العشب والعشق ) هذه الصور الفنية الحسية والذهنية والنفسية الترابطية هي  التي احالت  النص الشعري السردي  الى مخيلة المتلقي  في  أجواء المسك الشمي الى نسيم العبارات بعبقها الذهني  والسمعي الذي  يتكون من مثلث ملكوت الحب ( الانا) المتوجسة الخائفة بين رحيل الفراشات التي تعشق الورد والربيع والفراشات والعشب وفضاءاته الفسيحة بانتهاء ديمومة التواصل رحيل الفراشات بين ( العش -ب )  العش -  ٌق) هذه المعزوفة المتسقة المتشابهة الحروف بموسيقى العشق والعشب الذهبي وبوعي منها حيث تتبلور الاحداث وفق منظمومة الدلالات والرموزالواضحة في المتن الشعري والذي يحيل الى ملامسة التوقع واللاتوقع ورسم أحداثا ضبابية في آن واحد :

من أنتَ

مسك يفوح

من كلماتك

يعطر حدائقا

هجرتها الفراشات

راحلة

بين العشب

والعشق

من أنت هذا السؤال المربك الذي يحلينا الى عدة أسئلة للمخاطبة المباشرة وغير المباشرةالتي تتصل بالليل وأسراره المعتمة الازلية ومايخفي تحت أضلاعه النرجسية من أحلام العشاق وآهاتهم واحلامهم  .هذه الصور الفنية  العنقودية المتسقة في سياق النص الشعري المبهم التي حاولت فيه الشاعرة  أنسنة ( الليل , الشوق , الفجر , ) هذه السياقات الشعرية التي تزخر بأحلام من الشوق والرهبة والانتظار نسيج من صور  حسية وذهنية ونفسية  تحرس الإغفاءات  وتصبغ  الكلمات بالحلم الذي يحمل الشوق والعشق وتكلل  المشاعر الانسانية بتوهج العاطفة والمحاكاة الجمالية في النص الفني للقصيدة التي أتخذت شكلا ومضمونا فنيا آخرمن القصيدة .

.

من انتِ ؟

كي يسهر الليل

يترقب شوقك

والفجر يحرس

اغفاءتك

ويلامس بحذر

اهدابا ندية

باحلام

الشوق والعشق

  

هذه الاسئلة المتكررة في القصيدة (  من انت ) (من)    أداة الاستفهام والضمير( أنت )   تنمان  عن الاشتياق واللوعة وعدم التوحد في المحبوب الذي لايعي  هواجس المحبوب  الاخر !! وللشاعرة الربيعي قدرة سحرية  على أشراك الحواس الكونية نحو الهواء والمطر  والاعصارمن غضب الطبيعة على الارض  والحواس الانسانية وتشغيلها في بركة الحب والعاطفة وأنسنة الصباح الذي يحمل معه نسيم الفجر  فيقبل وجنتيه وينحني أمام جبروت العشق مع تسخير الشاعرة للمتن الشعري هودجا تستمد منه أحلامها العبقة المضيئة وهي  تركع لثغره المتبسم  وفق وهج من  الصورة المخملية التي ترنو منها الشاعرةالى الحبيب بوصفه محرابا لقدسية الحب.

  

من انتِ ؟

نسمات الصبح

تقبل وجنتيك

تزيل عن روحك

غبار الاحلام

والشمس تزحف

تركع لثغرك

العذب

  

المتن  مرة اخرى يصوغ من البوح  النازف  بنية حوارية مع  الذات    ( من  أنت  حتى أفترش روحي ) الدايولوج  والمنولوج المثخنان بالمشاعر والهواجس  يفرشان  الروح وسادة للمحبوب أشارة لديمومة الوصل أتسمت بحالات عدة (روحي ,  همساتك ,  أتعطر , عرق ,  حيائك  ) هذه اللوحة البانورامية المزدحمة بالصور الحسية و الذهنية  هي من ابداع الشاعرة الربيعي ذلك الابداع الذي فاجأ النقدات بقدرات شعرية تكللها الموهبة المتوهجة والتجربة والفطرة كذلك

  

من انتِ؟

حتى افترش

روحي

في حضرتك

اتوسد همساتك

اتعطر ببلسم

من عرق

حيائك

  

لقد استهلت الربيعي نصها القزحي بافتتاحية  سمفونية تنقل القاريء من اناه الى انا النص ومن عالمه الى عالم وفاء الربيعي  فهي صانعة ماهرة تعتمد على  معرفة مفاتيح الجاذبية النصية الشعرية السردية  التي يقول عنها ادونيس انها اي الجاذبية المسوغ الوحيد لشعرية الشعر !  لاحظوا معي كيف توزع اللهفة فهي لاتحب في الآخر الشكل ولا الروح فهذان لهما شأن آخر مع غير الهم الشعري ! انها تحب الحب وهي لاتحب الحب مطلقا بل تحبه فيه قصرا وتحديدا فها نحن مع علة ومعلولها في صياغة مدهشة فهي تتبرع بخريفها ليزهر في حدائقه ! معادلة صعبة فكأن الحبيب امام ربة تقرر وليس امام عاشقة ولهى ! وياليتها تماسكت وهي تؤدي دور الربة مع الحبيب الذي خلقته وتواضعت فاحبته ! هي كطبع تياما في ملحمة حينما في العلى السومرية تهزم نفسها بارادتها  لاحظوا كيف عادت تتودد وتضعف  مخالفة طقوس الربات حين تقول : فيا نبع الحب  احتو  اشلائي المتطايرة ! لكن من اين للشاعرة المدهشة وفاء الربيعي عقلنة الخطاب الشعري وهي  تصنع في مصهر الكون الشعري كل الاغراض الوطنية والانسانية والحلمية  والزمنية والمكانية في نص واحد  استعمل عن جدارة صوفية جديدة

هكذا

أحببت الحب فيك

ساترك خريفي

يزهر في

حدائقك

فيا نبع الحب

احتو  اشلائي

المتطايرة

قبل ان تتحول

الى هوامش

في صفحات

اليأس

من انتِ ؟

 

دجلة احمد السماوي


التعليقات

الاسم: فائق علي
التاريخ: 09/08/2010 10:59:51
الحقيقه انا لست بشاعر ولا ناقد لكني من متذوقي الشعر وحقيقتا لقصديتك هذي وقعا جميل على قلبي كوني اعشق القصائد من هذا تلنوع

الاسم: اسعد الابراهيمي
التاريخ: 27/01/2010 16:05:13
هكذا تعودنا على الذوق والرقة والتالق المستمر من قبل شاعرتنا الراقية نغرف من شعرها الحنان والطيبة والاحساس
بالتأكيد كما اعرفها مدرسة للطيبين

الاسم: محمد الجاسم
التاريخ: 10/08/2009 22:43:40
الشاعرة وفاء الربيعي ..كما أنت دائما .. كنت متألقة في أمسية برلين الثقافية التي أحيتها جمعيتنا جمعية المستقلين العراقيين في المانيا يوم 8 ـ 8 ـ 2009 .. أتمنى لك التوفيق .. شكرا للكاتبة دجلة السماوي على سبرها أغوار القصيدة بحرفية متميزة .

الاسم: لطيفة الشابي
التاريخ: 06/01/2009 08:05:25
الأستاذة المميزة دجلة

سعدت كثيرا و انا اتصفح دراساتك النفدية

فهي بحق منارة تلوح فتجذب كل من مرّ حولها

تحياتي و تقديري

الاسم: محمد جعفر \أمريكاا
التاريخ: 15/12/2008 05:37:26
مرحبا سيدتي دجله السماوي وكل عام وانت بخير ويارب صحة وسلامة
محمد جعفر \أمريكا

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 11/12/2008 04:45:18
كل عام وانت بالف خير
عيدك مبارك
يشرفني ان ادعوك سيدتي لقراءة قصيدتي عشتار
كل الود وشكرا

الاسم: اقبال مشتكي
التاريخ: 11/11/2008 20:34:15
شكرا لك هذا الجهد الذي ادخلني فضاء وفاء الربيعي المضيء الذي اكتشفت أنه فضائي انا
لك كل النور
اقبال محمد مشتكي

الاسم: دجلة احمد السماوي \باحثة
التاريخ: 01/11/2008 15:38:40
الاستاذ الشاعر فائز الحداد

تحية الورد

شكرا لمرورك حدائق الورد النقدي المخملي

دمت للمحبة

دجلة احمد السماوي

الاسم: فائز الحداد شاعر عراقي
التاريخ: 01/11/2008 11:38:21
بجلال التقدير احيي الاخت دجلة السماوي كمحاورة والشاعرة وفاء الربيعي .. وكل ابداع وهما بخير.

فائز الحداد

الاسم: دجلة احمد السماوي \ أمريكا \ باحثة
التاريخ: 17/09/2008 15:15:40
الاستاذ المبدع سلام نوري

تحية الابداع

شكرا لك لمرورك سطوري واتمنى ان نلتقي في نقد القصة ويسرني هذا العرض.

مع تقديري

دجلة احمد السماوي

الاسم: دجلة احمد السماوي \ أمريكا \ باحثة
التاريخ: 17/09/2008 15:08:40
الاستاذ الفاضل الدكتور حسين ابو سعود

تحية الورد

شكرا لمرورك حدائق النقد الوردية

الف شكرا ورمضان كريم

طالبتك دجلة احمد السماوي

الاسم: دجلة احمد السماوي \ أمريكا \ باحثة
التاريخ: 17/09/2008 15:05:31
الاستاذ الفاضل الدكتور خالد يونس

تحية الورد

شكرا ياأستاذي ولذوقك الجميل ومرورك حدائق النقد الوردية ورمضان كريم

ودمت للمحبة وتقديري

طالبتك دجلة احمد السماوي

الاسم: خالد يونس خالد
التاريخ: 17/09/2008 00:09:32
أختي الفاضلة دجلة

كلماتك رائعة، حتى نقدك يحمل جمال الورود وعطر الياسمين. تعبير عن أخلاق فاضلة وقلب نظيف ملؤه الحنان والمودة

أنت تقرئين بين السطور ووراء المشاعر بشكل يعجز الكثير أن يتجاوز حدود الكلمات

لك من أخيك المودة الخالصة
د. خالد يونس خالد

الاسم: حسين ابو سعود
التاريخ: 15/09/2008 23:51:57
الاستاذة الفاضلة دجلة السماوي
انا اتابع وفاء الربيعي واعرفها الا اني لم استطع ان اكتشف في شعرها ما اكتشفته السيدة دجلة والسبب هي قدرتك وخبرتك في اكتشاف اللالي المكنوزة
تعاملك مع الكلمة تعامل رشيق للغاية
تحية لك ولوفاء الربيعي وللابداع

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 15/09/2008 17:26:28
استاذة دجلة
دراساتك النقدية تضيء المساحات الابداعية المتمثلة بالشعر
اود لو تلتفتي سيدتي لانعكاس مرأتك النقدية بأتجاه القصة القصيرة فهي لم تأخذ مكانتها واستحقاقها من النقد
كل الود سيدتي




5000