..... 
مقداد مسعود 
.
......
.....
مواضيع الساعة
ـــــــ
.
زكي رضا
.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  
   
 ..............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حوار مع إنانا الاعلام العراقي زينب فاروق

د. حسين الساهر

  

انطلاقة مهنية احتراماً لها ولأنها تحت الأضواء دائماً لها شخصيتها الخاصة وجمهورها الذي يتابعها ويرغب بمعرفة ادق تفاصيل حياتها نجحت في اثبات وجودها ثقافتها حرفيتها أناقتها جمالها سومريتها البابلية انها إنانا الإعلام زينب فاروق ..

يحاورها د.حسين الساهر

من هي زينب فاروق ؟

بصراحة لا اجيد الحديث عن نفسي ....ربما المقربين جدا يعرفون من هي زينب فاروق ... لكنني يمكنني القول ... زينب فاروق انسانة محبة للحياة والخير والسلام والجمال ...

بينك وبين الكاميرا هل توجد اسرار ؟



نعم توجد اسرار كثيرة و كثيرة جدا ..... الكاميرا صديقتي ...من خلالها اوصل رسالتي ... و اتحدث ب لغة العيون معها .... الكاميرا تجعلني احب زينب ...

هل تعرضتي للمساومة مقابل عمل ...

اكيد لا .... ولم يحدث هذا في كل مسيرتي الاعلامية .... ربما نتعرض ل احقاد وغيرة و وشايات ... 
انا اومن ان المراة الذكية القوية تستطيع ان تصل ل اعلى المراتب دون ان تتنازل .....

انتِ منفصلة ماهو سبب الانفصال وماذا يعني في حياتك ؟


لايوجد سبب معين ... يعني اي زوجين لا يتفقان ينفصلان ب احترام افضل ...
والانفصال بحد ذاته لايعني شيئا ... هو مجرد حدث كباقي احداث الحياة .... والحياة مستمرة طبعا ....

اين زينب بين بغداد وعمان؟

بغداد حبيبة روحي و اجمل ذكرياتي 
وطني وجنتي ... 
عمان بلدي الثاني الذي احبه واحترمه واحترم شعبه الجميل .... وكذلك أوجه تحية جميلة لبلدي الاخر الإمارات الذي عشت فيه نجاحات و احداث رائعة ايضا ....

زينب فاروق طفلة هادئة وشفافة ؟

نعم طفلة لا تكبر ... شفافة جدا .. هادئة احيانا و احيانا لا ....

هل تكشف زينب فاروق عن حياتها الخاصة قبل وبعد الشهرة ؟

لا اظن ان هناك داعي لذلك لان الحياة الخاصة تخص الشخص وحده ولا تفيد الناس بشيء ... بمعنى ممكن ان ننشر افكارنا معرفتنا... خبرتنا في مجال العمل او الحياة .... لكن ك امور تخص الحياة الخاصة لن تكون الا مجالا للثرثرة و الهمز واللمز ....في النهاية انا انسانة واضحة وليس عندي ما اخفيه .....

ماهي حياتك العاطفية و طموحاتك التي لازمتك منذ ريعان شبابك؟

حياتي العاطفية هي اسرتي ابي امي شقيقاتي اخي .... كل ما بداخلي من حب هو لهم لانه في مكانه الصحيح ولا مجال للغدر من العائلة مطلقا ..... 
الاسرة تحبك بكل حالاتك .....

طموحاتي منذ الطفولة كثيرة و تقريبا حقنا جزء منها رغم صعوبة الطريق ..... لكن طموحاتي في البداية كانت فنية وليست إذاعية ك الموسيقى و المسرح و الغناء لكني اخترت السلك الاعلامي و الاذاعي حين قررت الولوج في هذا العالم .... ولا نهاية للطموح مادام الانسان ع قيد الحياة .....

زينب فاروق كإعلامية متألقة امام الكاميرا وامام النجوم الكبار هل هي جريئة صريحة ؟

جريئة ممكن لكن بالمعقول طبعا ... يعني ممكن ان نسميها الجراءة المهنية انا امام الكاميرا جريئة ب الحق .... صريحة نعم لكن بطبعي لا احب التجريح هناك فرق بين الصراحة و الوقاحة ... الجراءة والانحلال ....

هل توجد الأسرار العشرة في حياتك ممكن تعترفي بها ؟

اسرار ؟ ليس عندي اسرار .... 
الا اسرار من يثق بي فهي مدفونة في غيابت الجب .....

ماهي نقطة ضعف ونقطة قوة زينب فاروق ؟

احاول ان لا تكون لي نقاط ضعف .... وان لا يستخدمني امر مهما كان حجم قوته ..... ربما نقاط ضعفي حبي ل عائلتي انا ضعيفة أمامهم واحب هذا الضعف ..... 
نقاط القوة .... التفاؤل .... نسيان الأحداث السيئة .... لا اتوقف عند اي امر غير ضروري ...لا اخاف لا اقلق .... ايماني الشديد ب الله وثقتي به مصدر قوتي ....

هل انت متفائلة بالمستقبل ؟

طبعا كل لحظة انا متفائلة مهما كانت لحظة صعبة ..... دائماً ارى جانب الجمال حتى في القبح ......

هل سبق وخضتِ عمليات تجميل ؟



لا مطلقا ... لا احب المستشفيات وعيادات الأطباء بصراحة لا أجازف رغم ان الجميع يتوقع ذلك ولكن الصور القديمة موجودة وخير إثبات ........ 


هل تجدني بحاجة ل عمليات تجميل دكتور ههههههه ؟

هل يوجد موقف محرج اجبرك ع المجاملة ؟

لا بالعادة لا اجامل ولكن نفس الوقت احاول ان لا اجرح احد ......لا فائدة من هذا .......

في أوقات الحزن كيف المواجهة ؟

بصراحة لا احزن لفترة طويلة انا امتلك شخصية مرحة جدا وأؤمن ب امر الله و اثق ان الحزن موقت ك الفرح .......أواجهه ب وجودي بين اهلي او صديقاتي و بالضحك حتى ينتهي وقته و يُنسى ...... لكنه بنهاية البيانو طويلا لا اسمح بذلك

متى تنزل دموع زينب فاروق ؟

حين اتعرض للظلم 
حين اشاهد الفقراء 
طفل يبكي 
رجل مسن حزين 
احد تعرض للظلم 
مرض او الم يصيب من احبهم ....... 
تنزل دموعي مخاطبة ربي .......

ماذا يعني الندم في حياتك ؟

لا ندم الا ب اتخاذ قرارات شخصية متسرعة  سابقا ..... او العطاء لمن لا يستحق العطاء ...... 
لكن ايضا ندم وقتي 
الانسان يولد كل يوم من جديد 
لا احب الاجترار ولا المجترين بنفس الدائرة .........

هل توجد علاقة عاطفية سابقة ؟

لا ليس عندي علاقة عاطفية سابقة ولا حالية ......

الم يخفق قلب زينب فاروق ؟

همممم لا 
اومن ان القلب لمن يستحقه ....... ولم أصادف من يستحقه بعد ........

بين الموسيقى والفن والإعلام اين انتِ؟

انا اتنفس الموسيقى والفن ولا يمر يومي دون موسيقى 
اما الاعلام هو مهنتي التي احبها

هل توجد شخصية إعلامية تتاثر بها زينب فاروق ؟

نعم احببت شخصية خالتي سعاد عزت .... ومهنيا تعجبني اوبرا وينفري ...

مكانك بين النقد والفلسفة و الباراسايكولوجي ؟

فلسفة علم نفس باراسايكولوجي ... هذا شغفي الحقيقي ودراستي ...

تسليط الاضواء على زينب فاروق من ناحية الترشيح والشهرة ماهو السبب ؟

تم الترشيح طبعا من قبل الاعلامي الكبير الاستاذ سعد الاوسي .... حسب رأيه ايمانا منه ب كفاءتي ومهنيتي ... و تقديرا منه ل شخصيتي الاعلامية ..... نوجه له تحية وشكر من خلال هذا الحوار ....

ما قولك للوسط الاعلامي الحالي في الساحة العراقية ؟

الوسط الاعلامي والإعلام ب حاجة الى قائمين ع الاعلام ب معنية وحرفية .... بحاجة الى رجال صادقة وقلم حر 
بحاجة الى تغيرات جذرية عميقة ..... 
لتنتهي ظاهرة سيطرة التجار ع الاعلام و الاعلاميين اولئك الذين لا يملكون شيئا من الخبرة في هذا المجال سوى بضع دراهم أسفلت الاعلام و بعض النفوس المريضة من القائمين عليه .... 
لا يجوز للإعلامي ان يتحكم به جاهل ... 
ولا يمكن ان يخضع الاعلام والثقافة ل سيطرة الجهلة .... وإلا انتهى دوره ... و هذا ما نلمسه اليوم ع الساحة 
اقول للإعلام العراقي انهض من جديد .... وكن حرا وليرتفع صوتك ب الحق ..... يكفي دكاكين تتغنى بالأعلام يديرها مرتزقة وسراق ...،

ماذا يعني استوديو الأخبار والبث المباشر ل زينب فاروق ؟

يعني وجودي المهني ... صوتي ... رسالتي ... جمهوري ....

اخر العروض والمهرجانات التي تستعدي لها ؟

هو المهرجان الذي سيقام بعد عدة ايام في العاصمة الاردنية عمان تحت رعاية مجموعة قنوات المسلة الاعلامية ....

من هو الرجل الذي يستطيع ان يجعل قلب زينب فاروق يخفق ؟؟

لا اعلم بصراحة ولكن يجب ان يكون رجلا عظيما بمعنى الكلمة 
رجل ذو موقف .... رجل حقيقي ....

كلمة اخيرة

شكرًا للدكتور حسين الساهر  لهذا الحوار المميز الصريح عسى ان اكون قد وفقت ب الاجابات الصريحة ايضا ..... 
تحية لك
تحية ل جمهوري الحبيب 
تحية حب لبغداد الحبيبة 
وتحية اعتزاز للعراق وجميع العراقيين

 

د. حسين الساهر


التعليقات




5000