..... 
مواضيع الساعة
ـــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  
   
 ..............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة تضامن عبد المحسن

تضامن عبد المحسن

مهرجان ربيع اﻻطفال الثقافي التاسع


اسماعيل حامد تصوير: حيدر حاتم برعاية وزير الثقافة والسياحة واﻻثار فرياد رواندزي وتحت شعار (الطفولة ربيع دائم) اقيم يوم اﻻثنين 6/3/2017 في دار ثقافة اﻻطفال مهرجان ربيع اﻻطفال الثقافي التاسع، بمناسبة اختيار بغداد ضمن شبكة مدن اﻻبداع الادبي لمنظمة اليونسكو، والذي اعلنت فيه نتائج مسابقة جائزة رسوم اﻻطفال اﻷولى، وجائزة قصائد اﻻبداع للشعراء اﻻطفال. بحضور الوكيل اﻻقدم لوزارة الثقافة جابر الجابري، ومدير عام دار ثقافة اﻻطفال الدكتور شفيق المهدي، واعضاء من مجلس محافظة بغداد وجمهور كبير ضم اهالي اﻻطفال المشاركين في مسابقات المهرجان الشعرية والفنية. بدأ المهرجان بفعالية النشيد الوطني لمدرسة الموسيقى والباليه، بعدها كلمة الوكيل اﻻقدم جابر الجابري والذي قال فيها: تنطلق في هذا اليوم الفعاليات الجميلة شعرا وفنا وادبا ورقيا وتحديا لكل ما يعترض طريق العراق وسبل انفتاحه على نفسه وعلى العالم. واضاف اﻵن أصدق الشاعر الذي قال (اذا بلغ الفطام لنا صبيا تخر له الجبابرة ساجدينا) اصدقه امام اﻷنامل التي ترسم تحت الشمس، وترسم تحت الضوء الباهر في بغداد المضيئة دائما. اما مدير عام دار ثقافة اﻻطفال الدكتور شفيق المهدي فقد اكد ومن خلال كلمته من انه ورغم الظرف الصعب الذي يمر به البلد ولكن الشعور باﻷمل موجود مع كل لوحة، شاكرا كل من ساهم في انجاح هذا المهرجان. هذا وقدم كورال القسم الشرقي في مدرسة الموسيقى والباليه فعالية غنائية بعنوان (دار دور نحن شعب منصور) من اعداد الست جنان عبد الرحمن، كما تم عرض فلم وثائقي عنوانه (بغداد) سيناريو مهند الهلالي، ومن اخراج شهاب احمد علي تناول تأريخ بغداد الثقافي والعمراني، تلته لوحة فنية راقصة لفرقة الدار الفنية، ولوحة اخرى للرقص مع الخيل مع عرض مسرحي يتحدث عن عودة الشخصية الخيالية علاء الدين الى بغداد. كما كان لشاعر الطفولة اﻻستاذ جليل خزعل حضور مميز، حيث اكد على انه بحدود اكثر من خمسين قصيدة وصلت الى دار ثقافة اﻻطفال للمشاركة في مسابقة الشعر، مضيفا ان كل من شارك في هذه المسابقة هو فائز لكن تعليمات المسابقة اشترطت خمس جوائز تقديرية، اضافة الى المراكز الثلاثة اﻻولى. ويضيف الشاعر جليل خزعل بعض الملاحظات للأسرة التعليمية، وللدورات القادمة من ان الغاية من هذه المسابقات هي اعداد مبدعين لبغداد عاصمة اﻻبداع، موجهاً الدعوة للأطفال كي يكتبوا خيالهم. وفي ختام المهرجان تم توزيع الجوائز على الفائزين في مسابقة الشعر والرسم، وقد حصلت الطالبة (نور الهدى وليد حسين) على الجائزة اﻻولى بمسابقة شعر اﻻطفال، والطالبة (لينا مؤيد) على الجائزة اﻻولى بمسابقة الرسم.
القسم اﻻعلامي دائرة العلاقات الثقافية العامة
 

 

قلة التخصصات المالية وقصر النظر للثقافة احد اسبابها .. "محنة المجلات الثقافية الحكومية" في ندوة حوارية

امير ابراهيم

اقام الاتحاد العام للادباء والكتاب بالتعاون مع دار الشؤون الثقافية العامة في وزارة الثقافة والسياحة والاثار، ندوة حوارية شهدتها قاعة نازك الملائكة في المركز الثقافي البغدادي بشارع المتنبي صباح اليوم الجمعة 3/3/2017 . الندوة التي ادارها الدكتور سعد الصالحي، شارك فيها عدد كبير من الكتاب والادباء واهل الشان ، فقد تناول رئيس تحرير مجلة افاق ادبية الدكتور سلمان داود محمد المعاناة المادية التي تواجهها المجلة بسبب تقليص التخصيصات المالية من وزارة المالية بشكل كبير، وبالتالي اصبح ذلك ينسحب على المجلة التي تعنى بالابداع الجديد في الاداب والفنون والمعارف، وحاضنة لكافة المبدعين، وذاهبا الى انها تعتمد على نظام الاستحقاقات كما يسميها وليس المكافآت للمواضيع التي يكتبها المبدعون وتنشر في المجلة وهي قليلة جدا تتراوح بين (15 -50 الف دينار) كل ثلاثة اشهر، ومع ذلك ومن خلال المخاطبات الموجودة بين دار الشؤون الثقافية ووزارة الثقافة من جهة وبينها ووزارة المالية من جهة اخرى، فالاخيرة تعتبر استحقاقات كتاب المجلات ومؤلفي الكتاب بالنفقات فائضة باسراف. لهذا قامت بتقليص التخصيصات الى ما نسبته (95% )، اي ان استحقاق المكافأة البالغة (15 الف دينار تصبح 750 دينارا) و(50 الف دينار تصبح 2500 دينار)، وبين انه بعد المخاطبات مع وزارة المالية لاجل اعادة النظر بما تخصصه من مبالغ اشارت الى انه بالامكان مناقلة بين المبالغ المخصصة للدار في فقرات اخرى متناسين ان لكل جانب له عمله الذي لايمكن التلاعب به. وفي هذا الاطار بين المعاون الفني لدار الشؤون الثقافية العامة ادمون عوديشو، بان الدار هي المؤسسة الوحيدة التي ليس لها مستثمر، وتعنى بدعم الثقافة من خلال تبني تأليف وطبع ونشر تسويق الكتاب، ذاهبا الى ان ازمتها المالية مع وزارة المالية بدأت منذ 2015، فحينما وضعت الدائرة خطتها للتأسيس المالي المناسب لتسيير نشاطها، فوجئت بتقليص المبلغ المخطط من (200 مليون دينار الى 10 مليون دينار)، مما يعني ان وزارة المالية وضعتنا في دائرة مغلقة، خاصة وان المبلغ المشار اليه يخص النشاط الثقافي الذي يمثل اجور الخبرة والمشورة والترجمة والتأليف والندوات والجوائز الابداعية، وخاطبنا الوزارة لاكثر من مرة واشرنا لهم بان هذه التخصيصات هي من واردات الدار المالية، ونحن مسؤولين عن الصرف من الواردات المالية المتحققة من الطبع التجاري، اخذين بنظر الاعتبار ان المؤسسة لها هدفين الاول ثقافي باعتبارها معنية بتسيير العملية الثقافية، والثاني هو الطبع التجاري حتى تتحمل فرق السعر اي الخسارة الناجمة بين الكلفة الكلية للمطبوع وبين السعر الذي يتم اعتماده، فمثلا هناك مجلة تكلفنا (7-8 الاف دينار) في حين يتم تسعيرها (بثلاثة الاف دينار)، اي ان الخسارة تتحملها دار الشؤون الثقافية العامة، علما ان تقليص النفقات كان للنشاط الثقافي الخاص بتسيير العملية الثقافية مبوب تحت عبارة مكافآت لغير العاملين، وللاسف ان وزارة المالية لا تعي اصل هذه العبارة، اذ ربما تفسرها على انها مكافآت للعمال، علما ان النشاط الثقافي للمؤسسة هو ضمن هذا الباب وطلبنا اكثر من مرة مناقشتها لايضاح هذه النقطة فرفضت استقبال اي وفد من دار الشؤون الثقافية العامة، وفي اخر كتاب للدار الى وزارة المالية عن طريق وزارة الثقافة وضحنا هذه المسألة، وطلبنا استقبال وفد الدار لايضاح هذا الموضوع، والابقاء على ما هو مخطط من التخصيص المالي لهذا الباب كونه يمثل النشاط الثقافي للدار. وتحدث ايضا رئيس تحرير مجلة المورد الصادرة عن الدار الدكتور علي حداد عن المعاناة المالية التي انسحبت على المجلة، ذاهبا الى الاثر الكبير الذي تمثله المجلات التي تصدر عن الدار على الثقافة ليس على المستوى المحلي فحسب بل العربي، اذ بين انه قبل ايام وخلال مشاركته في مؤتمر اتحاد الادباء والكتاب العرب في الجزائر استفسروا عن مجلة الاقلام، وهذا السؤال يأتي من اهمية تلك المجلة. اما عضو اتحاد الادباء والكتاب الناقد فاضل ثامر فقال: ان هناك اشكالية بموضوع المجلات الثقافية الحكومية، الذي هو بحاجة الى دراسة من كافة جوانبه مع اهل الشأن على مستوى وزارة الثقافة والمالية ولجنة الثقافة والاعلام في البرلمان، للوصول الى الحلول التي من شأنها ان تعيد للمجلات الثقافية الحكومية دورها الفعلي وكما هو معروف عنها في اغناء الثقافة العراقية. وهناك من يرى بان الموضوع يتعلق بضعف التوزيع ليس في الاطار المحلي بل السعي لتتجاوز ذلك من القارئ المحلي الى القارئ الخارجي . كما كانت هناك وجهات نظر ورؤى وافكار واسئلة اخرى، وتمنى المشاركون في الورشة التي حضرها عدد من المهتمين بالشأن الثقافي ايجاد الحلول الناجعة التي من شأنها ان تسهم في بناء ثقافة وطنية رصينة.

تضامن عبد المحسن


التعليقات




5000