..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مشاعر بالإحباط والغضب الشعبي يتفجر في اعتصام ضد العنف في مدينة مالمو

محمد الكوفي

منظمات المجتمع المدني وأهالي أشخاص راحوا ضحية العنف في العام الماضي اشتدت أعمال العنف خلال الشهرين الأخيرين، كان اشقاؤه واقاربه في حالة غضب شديد على مقتل ولدهم الشاب المهذب السيد احمد السيد نجم الذبحاوي،

خاص:  موقع مركز النور الاعلامي ،

وزير العدل ورئيسة مجلس إدارة البلدية.

المئات من العراقيين والجالية العربية والدول الاسلامية والطلاب وذويهم يتظاهرون صباح هذا اليوم الاثنين أمام أبواب المجلس البلدي لمدينة - مالمو - جنوب السويد ويطالبون الحكومة السويدية بتوفير الأمن والاستقرار والقاء القبض على قتلة المواطن الشاب أحمد السيد نجم الذي قتل الخميس الماضي،

بحضور لفيف من المسؤولين رفيعي المستوى في الحكمة السويدية،

شارك أكثر من 800 شخص في اعتصام ضد سلسلة جرائم القتل التي شهدتها مدينة مالمو مؤخراً، وخصوصاً بعد الجريمة التي أودت بحياة شاب في الـ 16 من العمر الخميس الماضي.

وكان من بين المشاركين وزير الهجرة والعدل السويدي مورغان يوهانسون،

زار وزير الهجرة السويدي عن الحزب الديمقراطي الإشتراكي مورغان يوهانسون مالمو اليوم، لتفقد اوضاع الجالية وقضايا اخرى، وإلتقى رئيسة بلدية مالمو Katrin Stjernfeldt،

شاركت نخبة من منظمات المجتمع المدني في قطاعات متعددة والجمعيات الاسلامية في مدينة مالمو - زملاء الشاب المغدور، ومنظمات المجتمع المدني وأهالي أشخاص راحوا ضحية الارهاب و العنف في السنة الماضية.

كما وشارك وفد من المجلس الأعلى الإسلامي العراقي وتيار شهيد المحراب في {الدنمارك كوبنهاغن:København ومالمو - جنوب السويد،

والأخوة العراقيين وفي مقدمتهم علماء الدين وجمهور من العرب والمسلمين و ثقافات قومية، وقبائل، وعشائر وطوائف وأعراق مختلفة أخرى. ونخبة من المثقفين العراقيين والمتخرجين والعرب والأجانب. والشخصيات الإسلامية والأدباء العرب و الفنانين والنقاد والصحفيين وحشد من جمهور المهتمين بقضايا الارهاب و المثقفين الأوروبيين يتقدمهم من أهل الثقافة والفنون وكبار الشخصيات ،

شاركونا في مصابنا،

* * * * * * * * * * * *

اعتصام ضد سلسلة جرائم القتل التي شهدتها مدينة مالمو السويدية،

مجرمو حوادث القتل في مالمو مازالوا مجهولون على الرغم من التحريات .

بعد أحداث القتل العمد وبدم بارد. بإطلاق الرصاص خلال الشهر الأخير في مدينة مالمو- جنوب السويد نظمت الاعتصام اليوم تنديداً بالقتل المستمر في مالمو و"ضد الأسلحة غير المشروعة والجريمة المنظمة". لقد قرر ابو حسام الصائغ بأن لا تأخذ التظاهرة طابعا سياسيا حيث بدأ الأعداد لها في صفحة الفيس بوك وها نحن الان أمام أبواب المجلس البلدي لمدينة - مالمو - جنوب السويد -

وزير العدل مخاطباً المشاركين في اعتصام مالمو: ستشدد العقوبات على مرتكبي الجرائم

مالمو - الكومبس: قال وزير الهجرة والعدل السويدي مورغان يوهانسون، إنه يجب التشدد في فرض العقوبات بحق المجرمين ومن يقوم بحيازة السلاح بطرق غير شرعية .

وأضاف يوهانسون في كلمة له أمام حشد من سكان مدينة مالمو، الذين اعتصموا اليوم أمام مبنى محافظة مدينتهم، تنديداً بحوادث إطلاق النار، التي جرت مؤخراً أضاف،

أنه يجب التأكد من أن تتم محاكمة كل الجناة وأن يودعوا بالسجن لفترة طويلة، مؤكداً على ضرورة التخلص من الأسلحة وتشديد العقوبة على حائزيها، وليس فقط احتجازهم لبضعة أيام في السجن.

وأكد الوزير على أن العديد من المقترحات بهذا الشأن سوف ترفع للبرلمان لمناقشتها.

تنديداً بمقتل شاب برصاص مجهولين في موقف للحافلات، وعبر المعتصمون عن قلقهم واستيائهم من عصابات الجريمة المنظمة وحالات إطلاق النار المتكررة التي تشهدها المدينة . أخبار السويد

هذا وكانت مشاعر الغضب والإحباط بين المشاركين ملحوظة، لا سيما بين الآباء والأمهات.

وقدم منظمو الاعتصام لائحة بمطالبهم من وزير العدل مورغان يوهانسون، تتضمن مقترحات بإجراءات من شأنها أن توقف العنف في شوارع المدينة.

* * * * * * * * * * * *

1 ــــــ الكلمة الأولى كانت للشاب المهذب السيد حسام الصائغ من الشباب الطيبين،

2 ــــــ الكلمة لعائلة الشاب احمد الذبحاوي

3 ــــــ بعدها تمت قراءة المطالب باللغة السويدية للأخت رؤى الصائغ ،

4 ــــــ الترجمة ، بعدها قام بترجمته الأخت جنان فرج وهي محامية سورية مقيمة في مدينة اسكلستونا ،

5 ــــــ ثم كلمة محافظ مالمو السيدة كاترين

6 ــــــ بعدها كلمة وزير الهجرة والعدل السويدي مورغان يوهانسون،

7 ــــــ ثم كلمة الأستاذ جمال الحاج عضو فيالبرلمان السويدي حزب الوسط

8 ــــــ ثم كلمة الشاب عمار

9 ــــــ ثم احزاب المعارضة

10ـــــ كلمه القتها بالنيابه عن عائلتها السيده أخت طبيب الاسنان الشاب رامي علاء الامامي البالغ من العمر (24) عاماً.

* * * * * * * * * * * *

المواطنون الذين يحبون هذه المدينة يريدون التأكيد من خلال المظاهرة السلمية على أن أهالي مدينة مالمو- جنوب السويد لا يريدون العيش على هذا الشكل المزري. وليست هناك حالة تسامح أمام القتل والعنف. مشاعرنا اتجاه مدينة مالمو أنها مدينة مليئة بالحب وأهلها خيرون وطيبون.

تطلب عوائل القتلى من خلال التظاهرة أن تؤكد على شيئين: تشديد القانون بشأن حيازة الأسلحة الغير قانونية وإصدار حالة عفو حول تسليم السلاح إلى الشرطة من دون عقاب. لكنها قلقة حول النقاش الذي يدور حالين في مدينة مالمو خلال هذه الأيام بالبحث عن كبش الفداء. حيث كان هناك اخطاء ارتكبتها بعض الشرطة,

- في الواقع أن المسؤولية تقع على عاتق الذي يحمل السلاح ويضغط على الزناد بغض النظر عن على من يطلق النار, أذا كان شخص مجرم أم فتى في الخامسة عشر من عمره ففي كلتا الحالتين العملية قميئة. هناك الكثير يمكن قوله عن الأسباب ولكن في نهاية المطاف تقع المسؤولية على عاتق الذين يطلقون النار.

المأساة التي حصلت هزّتنا جميعًا، فلم يعد هنالك خطوط لقتل الانسان ما أدّى إلى قتل شاب كان له الامل ان يدرس ويفيد هذا البلد فكيف لنا أن نصمت على هذه الجريمة النكراء التي المت بنا جميعا؟!

الشرطة تتعامل معنا كأعداء وهي من يتحمل مسؤولية جرائم القتل وظواهر العنف ويجب أن تعمل على الكشف عن القتلة المجرمين كانوا ضالعيين بشكل مباشر في مقتل المواطن الشاب أحمد السيد نجم الذي قتل الخميس الماضي،

* * * * * * * * * * * *

وكانت مدينة مالمو شهدت على مدى اليومين الماضيين بعض الاعتصامات،

كما شاركت الجمعية الثقافية العراقية في مالمو بالتعاون حزب اليسار السويدي/ مدينة مالمو/ العربية . حزب اليسار وحزب العمال معاً،

وقفة تضامنية مع عوائل القتلى في مالمو سوق تباع فيه الخضروات و الفواكه و الزهور في ساحة مولّيڤونغس تورغت (Möllevångstorget) في مالمو جنوب * السويد

* * * * * * * * * * * *

وزير الداخلية يستدعي قائد الشرطة السويدية للحصول على تفسيرات عقب تدني النتائج

العنف يستمر في مالمو ومقتل صبيّ بعد جريمة إطلاق نار

وزير الداخلية: أداء شرطة الجنوب لم يرتقٍ إلى المستوى المطلوب،

* * * * * * * * * * * *

فعاليات إعلامية في المجلس الأعلى الإسلامي العراقي وتيار شهيد المحراب - في - كوبنهاغن عاصمة الدنمارك - ومدينة مالمو / جنوب السويد. والمجلس الاعلى الاسلامي العراقي - /قضاء الكوفة،

 

محمد الكوفي


التعليقات




5000