هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة النزاهة الصحية

هيئة النزاهة

النزاهة الصحية / بالوثائق  فضيحة دائرة صحة الكرخ تقيم دورة اعلامية كبيرة و المشاركين لا يحملون مؤهلات علمية و هدر كبير للاموال

   

حصلت لجنة النزاهة الصحية على وثائق مهمة عن قيام دائرة صحة بغداد الكرخ بهدر المال العام و اتلاف اموال الدولة من خلال اقامتها دورة اعلامية كبيرة في احد المؤسسات الاعلامية الاهلية الغير معروفة مقابل اموال تدفعها دائرة صحة الكرخ لاكثر من (50) مشترك و و الكثير من المشتركين لا يحملون شهادات اعلامية او شهادات الدراسة الاعدادية كثير منهم حرفيين بدون شهادات دراسية

ذكر ذلك مدير لجنة النزاهة الصحية المحامي الاستاذ (سعد اللامي) في واحدة من اهم قضايا هدر المال العام و اتلاف اموال الدولة و عدم وجود الكفاءة و النزاهة و معيار الاختيار المهني في عمل دوائر الصحة قامت لجنة الرقابة والنزاهة على المؤسسات الصحية و بالوثائق من الحصول على امر اداري صادر من دائرة صحة بغداد الكرخ بادخال مجموعة من العاملين في مجال الاعلام في دوائر و مؤسسات صحة الكرخ في دورة في احد المؤسسات الاعلامية مقابل اموال تدفعها دائرة صحة الكرخ حيث علمت مصادرنا ان سعر الدورة للشخص الواحد يبلغ (125) دولار اي ما يعادل (160) الف دينار و بمعدل (8250000) مليون دينار عراقي و من خلال متابعتنا لهذه المؤسسة وجدنا انها لا تمتلك قاعة نموذجية للمحاضرات تكفي مثل هذا العدد الكبير الذي يبلغ (50) مشارك علما بان المؤسسات الرسمية مثل شبكة الاعلام العراقي و المؤسسات الاعلامية العملاقة و الرصينة لا تقوم بفتح دورات بمثل هذه الاعداد الكبيرة

و اضاف اللامي و من الفضائح الاخرى او القياس بمعيارية المحاباة و العلاقات الشخصية و الحزبية نجد ان مدير اعلام صحة الكرخ (احمد الحيدري) هو مهندس زراعي فاشل في عمله في مجال اختصاصه بشهادة الجميع و ضع مديرا للاعلام علما انه لا يفقه شيء بعمل الاعلام و الصحافة و لكن المحاصصة و العلاقات و الفساد الاداري و المالي جعله يتسنم مثل هذا المنصب الحساس و كذلك تمسك مدير صحة الكرخ الدكتور جاسب الحجامي بمثل هؤلاء الاشخاص اين ما ذهب عند تسنمه مناصب في وزارة الصحة و دائرة العيادات الشعبية و غيرها من المناصب نراه يتمسك بمثل هؤلاء الاشخاص لانه يمثلون ذراعه للسيطرة على مقدرات الدائرة حيث نجد في دائرة صحة الكرخ الكثير من مدراء الاقسام و الشعب و المعاونين لا يعملون باختصاصاتهم و وجدنا اسماء و العناويين الوظيفية للمشتركين في الدورة لا تمت للاعلام باي صلة تذكر مثل (موظفين خدمة ، مترجم ، فني ، معاون طبي ، تقني اجهزة طبية ، مامور بدالة ، مهندس ، كاتب ، سائق ، معالج طبيعي ، محاسب ، تقني بصريات ) اذا علمنا ان دائرة صحة الكرخ و مؤسساتها الصحية و المستشفيات تشكو من نقص في الملاكات الصحية مثل الممرضين و المعالجين الطبيعيين و المختبرات و المعاون الطبي و تقني الاجهزة الطبية و البصريات و قاموا بتعين خريجي كليات العلوم بالعمل كممرضين و هناك المئات من الممرضين يعملون بمناصب ادارية ويحصلون على مخصصات التمريض و الخطورة اسوتا بالعاملين في المستشفيات هذا الملف و نضعه بين اروقة هيئة النزاهة و وزارة الصحة و محافظة بغداد و لجنة النزاهة في مجلس النواب و الراي العام لكون دائرة صحة بغداد الكرخ و مؤسساتها الصحية تعاني من الفساد المالي و الاداري منذ سنين و الدولة و وزارة الصحة عاجزين عن اتخاذ اجراءات رادعة لكون الدائرة تنتمي لاحد الاحزاب النافذة و مديرها لا يعترف بالوزارة مطلقا

و هناك ملفات اخرى سيتم نشرها عند حصول المستمسكات الرسمية لاننا نعمل بمصداقية و بالوثائق عن فضائح التعينات و العقود وغيرها و ابطالها مدراء الشعب و الاقسام و المكاتب ومنها قضايا تمس الخلق العام و استغلال المناصب الحصول على مبتغيات لا اخلاقية .

هيئة النزاهة


التعليقات




5000