..... 
مقداد مسعود 
.
......
مواضيع الساعة
ـــــــــــــــــــــــــــ
.
محمد عبد الرضا الربيعي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  
   
 ..............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


جابوك .. المرأة التي حكمت العراق :

سحر الطائي

  انا ضد الكتل الاسلامية والتكتلات والتجمعات التي تنادي باسم الاسلام.

  

•·       والدتي تحب الملكية ومن مؤيدها وكان بيتنا سياسي مشحون دائما بالنقاش

•·       كان يمارس علينا ضغط من اجل تغيير قوميتنا

•·       مقتل طفل عمره 12 سنة بسيارة مظللة شرارة قادتني لولوج السياسة

•·       اعتراضي المستمر على قرارات بريمر ومشاكستي له قربتني منه

•·       المرأة في العراق اصبح دورها هامشي بفضل وجود الاحزاب الاسلامية

•·       طموحي ان يكون لي دور او موقع ينصف المرأة العراقية

.

صنكول جابوك او صن كول جابوك امرأة عراقية ابصرت النور فوق ربوة هي (قلعة كركوك) كانت صرختها الاولى تختلف عن صراخ الاطفال الاخرين هم خائفون من العالم الجديد وهي تقول بصراخها لم يعد هناك متسع من الوقت خذوني الى المدرسة لاتعلم نقش الحروف وهكذا سار بها طموحها مسرعا حتى وجدت نفسها تمارس التدريس في الجامعة وقد ظن من يحيطون بها ان هذا يكفي لكنها خيبت ظنون الجميع وصارعت الزمن حتى انتزعت فرصتها منه ولم يكن بمقدورهم غير الانحناء لها وهم يرونها تفرض نفسها لاعبا اساسيا مع الكبار ورئيسا لمجلس الحكم ممثلا للتركمان وبقى طموحها اكبر من رئاسة مجلس الحكم ومن حقيبة الوزارة وهي الان تتمتع باستراحة محارب او تستعد لصنع مجد قادم . في استراحتها تلك دردشت معها حول المرأة:

من هي صن كول؟

امرأة عراقية ولادة كركوك اكملت الدراسة الاعدادية وبعدها اكملت الدراسة الجامعية في بغداد وكانت في بداية الحرب العراقية الايرانية في عام 1981 كانت الحرب قد اخفت جمال بغداد في حينها ولكن اكملت وكنت من الاوائل ومن ثم عدت إلى كركوك بدأت كاستاذة لاول مؤسسة تعليمية شيدت هناك معهد التكنولوجية اختصاصي مدني ولكن تم تعييني في قسم الميكانيك وكانت مهمتي تدريس الرسم الصناعي والهندسي وبقيت سبعة عشر عام في التدريس ولكن شاءت الاقدار ان تسوء الظروف والحصار بالاضافة للضغط الذي كان يمارس ضدي بسبب عدم انتمائي للحزب الحاكم وانا كنت من الرافضين للانتماء مستقلة وعشت حياتي مستقلة وانا من اسرة جدا متواضعة والدي كان موظف في شركة نفط الشمال.

اما بالنسبة لاتجاهي للعمل السياسي بعد ان تم فصلي رغم كان القانون في حينها من لديها ثلاث اولاد وخمسة عشر سنة خدمة ممكن ان تحال الى التقاعد ولكن تم فصلي بسبب عدم انتمائي للحزب الحاكم وكانت والدتي تحب الملكية ومن مؤيدها وكان بيتنا سياسي مشحون دائما بالنقاش والحكومات التي تعاقبت بعد الملكية في العراق لم تكن ترضي الشعب العراقي وكان في غبن لفئة معينة تربيتي في بيئة سياسية رافضة ان يكون في ظلم على الاخر وان يكون في حقوق متساوية وهذا الذي تربينا عليه ولم نفكر باي مذهب فقد نحن مسلمين وعندما كنت في الكلية سالتني احداهن عن مذهبي وكان ردي انا مسلمة وكنت اميل للفئة المضطهدة ولتعاطفي الشديد مع حزب الدعوة كان البعض يتهمني بانتمائي له رغم عدم رغبتي للانتماء لاي حزب وكنت من المستمعين لاذاعة صوت العراق الحر ومؤيده ضد الظلم في حينه ولكن لم اتجه للعمل السياسي الا بعد عام 2003 وكان لديه رغبة في الخروج للشارع وخدمة الناس وخبرتي وثقافتي ساعدتني كثيرا في الاتجاه وفعلا اتجهت للاحزاب التركمانية ونحن كنا مضطهدين حتى في تسمية اولادنا وكان يمارس علينا ضغط من اجل تغيير قوميتنا كان يطلقون علينا تصحيح قومية وليس تغير ولذلك لجئت للاحزاب التركمانية بعد السقوط مباشرة يوم 10 نيسان دخلت القوات الامريكية مع البيشمركة الى كركوك ثاني يوم قمت بقيادة مظاهرة بسبب قتل طفل عمره 12 سنة بسيارة مظللة وقد شجعت الشباب للقيام بهذه المظاهرة وهذه هي الشرارة الاولى التي قادتني لخوض العملية السياسية فيما بعد وتم تغطية هذا الحدث كثير من القنوات الفضائية منها CNN وقنوات تركيا وكنت المتحدثة وكان تصريحي لكولن باول قائلة (نحن استقبلناكم بالورود يا ترى وانتم تستقبلونا بالرصاص) ورسالة اخرى كانت لعبدالله وزير خارجية تركيا متى تقومون بواجبكم وتقدمون المساعدة ثمانون عام نحن تحت الظلم يا ترى اليوم بعد تحرير العراق الا يمكن ان يكون لكم دور وقد اثر هذا التصريح على الاتراك وعلى الجانب الامريكي وثاني يوم جاءت الاحزاب التركمانية لبيتي واخذوني بالقوة وبالفعل ذهبت وبدأت معاهم كان مركزهم غرفة تجارة كركوك وبدأت بالعمل وبالذات النشاط النسوي.

بعد كل ما ذكرتي استوقفتني كلمة من حديثك (تحرير العراق) .. بعد كل هذه السنوات تتوقعين العراق قد تحرر؟

لا ابدا نحن كنا نتوقع تحرير وهذا كان املنا ان نتحرر من ظلم دكتاتور وهذا كان هدفنا وانا اكتشفت ذلك ليس بعد ثلاث عشر عام بل خلال ثلاث اشهر في مجلس الحكم نحن محتلين وهذا ما قاله برايمر في الجلسات بعد ان اخذ موافقة مجلس الامن وقال انتم دولة محتلة ونحن سلطة احتلال وكنا نقول لهم انتم سلطة ائتلاف هو يرد سلطة احتلال بامر من مجلس الامن وقرار من مجلس الامن اعطاءهم سلطة الاحتلال.

• كنت قريبة من الحاكم المدني (بريمر) فما نوع هذه العلاقة ؟

بريمر التقيت به في دعوة خاصة عندما زار كركوك في حينها كنت قد استقليت بعملي وقمت بتأسيس منظمة بعد عملي مع الاحزاب التركمانية التي كان هدفها فقط التركمان وانا بحكم معرفتي كانت لدية علاقتي مع جميع الشخصيات ومن مختلف المكونات وهدفي الجميع وليس مكون واحد وقد اخذت مقر الاتحاد العام لنساء العراق وكان يشغلها البيشمركة وتم اخراجهم منها وأسست منظمة نساء العراق وكان لها صدى كبير وقد التقيت بالجنرال كولنان مييفل قائد المنطقة الشمالية وكان رجل معجب جدا بارائي وطرحي وقد طلبت منه ان امثل المرأة في كركوك من اجل ايصال معاناة المرأة الى الجانب الامريكي لان هو المحتل ولا توجد لدينا حكومة ولا تشكيلات جديدة الرجل استقبلني وزار المقر وابدى اعجابه لما شاهده من عمل وكانت المنظمة تضم رجال ايضا وقادة لهم من المستوى وبمعنى انها لم تقتصر على النساء فقط وتكون لديه ايمان بعمل السيدة صنكول اتجاه المرأة في حينها عملت احصائية عن النساء الارامل في كركوك (3000) ارملة من مختلف المكونات لتقديم المساعدة لهن بقياس اعضاء الاحزاب كانوا يعملون فقط لمن ينتمي اليهم وكثير من اهالي كركوك التجئوا الى المنظمة باعتبار المنظمة غير سياسية مدنية وبدأت مراجعتي للمحافظة شبه يوميا يتواجد فيها الامريكان وحدثت علاقة قوية بين منظمتي والادارة المتواجدة خصوصا الجيش وحضر اجتماع رايان كرورك وجه لي دعوة لحضور اجتماع مع اعيان كركوك وكنت السيدة الوحيدة من سبعة عشر شخص حضر الاجتماع وعند الطرح لمعاناة المرأة قد اعجب بالطرح وكان لي حضور عندما حدث تشكيل لمجلس محافظة كركوك كان القائد كولنان ميفيل دائما مصر أن يأخذ رائي في كل جلسة ومن ضمن الجلسات كان الموضوع الاقتصادي وتقاسم السلطات وغيرها من المواضيع المهمة وهذا الذي دعى بريمر عنده حضورة ان يوجه دعوة خاصة للسيدة صنكول وكنت جنب المحافظ لاستقبال بريمر وصارت دعوة غداء وحديث عن اهل كركوك والقوميات ولا يوجد لدينا مذاهب وتحدثت كعراقية وليست كقومية عن معاناة المرأة وانها عنصر اساسي بالمجتمع بالاضافة للطرح ما كنت اجيده من اللغات الاربعة مما جعلني احظي بمكانة لدى بريمر وبعدها باسبوع جاء وفد اخر وبدأ بطرح الكثير من الاسئلة وقد خضعت يوميا لاختبارات فيما بعد وعملوا مسح في كركوك من هذه السيدة وماذا تمثل واخذوا كثير من الفئات من مثقفين ورجال اعمال وطلاب للسؤال من هذه السيدة وكان جل هدفي أن اعمل في كركوك وان انصف المرأة هناا ولكن في 9 تموز جاءت رسالة وقد ابلغني فيها كولنان ميفيل ان اذهب إلى بغداد لان تم تعيينك مع مجموعة سياسية كبيرة تقودون العراق وتنظيم عمله كوني اشجع امرأة ولي مميزات والاحزاب علموا ان الامريكان متوجهين نحوي بدأو باستقطاب النساء لشغل المنصب لكن كان التركيز من بغداد ومن بريمر وكان تعيين الحكومة الوحيدة والمعترف بها بقرار من الامم المتحدة ومجلس الامن هو مجلس الحكم اما باقي الحكومات ما اعتقد لها اعتراف وتاريخ وصولي بغداد ودخولي على بريمر هو تاريخ تعييني وكان معجب بصراحتي وصدقي لاني كنت عكس السياسيين لا يمتلكون هذه الصفات وكنت دائما من المعارضين للقرارت وكان يقول (مدام جابوك لو بس شوي ايدك تنزلي) لاني اعلم انها لا تناسب العراق ولا طبيعة المجتمع العراقي كوني عشت هناا ولم اغادر وقوة علاقتي ببريمر كونه هو من رشحني لمجلس الحكم وذلك لاحتمال رؤيته امرأة على النمط الامريكي تعيش في العراق  ظن اني عشت سنوات خارج العراق وتم ترشيحي من قبله للذهاب الى واشنطن لحضور مؤتمر لاعمار العراق وضم المؤتمر العديد من الشخصيات المتميزة والمرموقة وبعد انتهاء المؤتمر ووجهت لي دعوة من الخارجية الامريكية وادارة الدولة وبدأت الاسئلة عن بريمر وما يعمله في العراق وعن ادارته وهنا كانت المفاجئة لبريمر اني غير قابلة عن العمل الذي يقوم به ان يكون مثل غش في العقود كما حصل في مجمع بيوت القادسية  وعلمت ان المبلغ المصروف للبيت ربع ما هو مصروف (50) مليون للبيت لكن الموجود في العقود (300) مليون. و في المؤتمر تم تخصيص (17) مليار دولار للعراق من قبل الكونكرس الامريكي وتم احضار بريمر والوزير المالي في اليوم التالي ومحاكمته امام محكمة فدرالية.

ومع ذلك الرجل عرض عليه وطالما انك مهتمة بالفساد نعرض عليك مبلغ من المال لاعمار كركوك فرفضت وقلت ممكن ان تكون هذه المبالغ لصالح مجلس محافظة كركوك ومحافظ كركوك هم معنين باعمار المحافظة وليس صنكول جابوك.

  

• ·هل ماوصلت اليه كان ضربة حظ ؟ او اصرار انثى ؟ او وقف خلفك اخرون؟

اصرار انثى لاثبات وجودها في مجتمع ذكوري بحت يرفض ان تقود المرأة المجتمع.

  

•  انت من اقلية ( التركمان ) واغلب الاقليات يشكون من التهميش .. الا يعتبر نجاحك ووصولك الى رئاسة مجلس الحكم ردا مفحما لهم ؟

انا ارفض كلمة اقلية ونحن ليس اقلية ونحن القومية الثالثة يوجد قانون دولي عندما يكون اكثر من خمسين الف شخص ما ممكن يكون اقلية ولو كنا مستمرين بنفس النهج لمجلس الحكم بتمثيل المرأة وتمثيل القوميات الاخرى لهذه النسبة لكان النجاح الان ولكن تغيرت النسبة كانت النسبة 25 شخصية وتمثيل للتركمان والمسيح اذن احنا 25 بالمائة ولكن تغيرت النسبة بعد 2004 واكدوا على المحاصصة والغي التمثيل نهائياً لهذه الفئات وخصوصا لهذه الدورة ولا يوجد وزير واحد فيها غبن كبير.

  

• نجاحك يثبت ان لكل مجتهد نصيب ويعني ان ادعاء ( المرأة مهمشة ) لا صحة له كيف توضحين هذا؟

المرأة او الانسان هو من يهمش نفسه المفروض نحن في عصر الديمقراطية وخاصة المرأة العراقية مثقفة من يومها كيف تأتي اليوم وتقول اني مهمشة وليس لدي حقوق الله سبحانه وتعالى اعطاها حقوق ثابتة في الشريعة ولديها حقوق مواطن الذي ثبتها الدستور اعطاها شيء جدا رائع من حقها ان تترشح رئيس جمهورية او رئيس وزراء لا يوجد شيء يمنعها لكن لو هي خذلت نفسها وترضى أن تكون تابع هنا المشكلة وسيكون التهميش واضح جدا لان الحقوق تاخذ ولا تعطى لذلك نرى المرأة في العراق اصبح دورها هامشي جدا بفضل وجود الاحزاب الاسلامية وان الرجل قوام على المرأة وهذه قد استغلها بعض الفئات وخاصة بالنسبة للفئات الامية وهذه تستغل اكثر ان الرجل عنصر اساسي ما ممكن ان تاخذ المرأة دور الرجل

الى اين يسير بك طموحك ؟ وماهي اخر محطة يقف فيها ؟ ومتى ؟

طموحي كامرأة عراقية ان يكون دوري او استلم موقع ينصف المرأة العراقية وليس قضية ان تكون صنكول رئيسة او حاكمة ولكن اود اصل مراكز صنع القرار كي اوصل صوت المرأة العراقية ليس طموحاً شخصيا، نحن نحتاج لسيدات مستقلات ولهم طموح العمل في البرلمان.. الحكومة لابد ان تكون طموحة.

  

ممكن عمل مؤسسة او منظمة من اجل قضايا المرأة؟

  

انا في مؤسسة لسيدات الاعمال مركزي الامين العام لكن المنظمات الانسانية دورها جدا قليل ولا يوجد دعم وكانت المنظمات الدولية تقدم الدعم والدولة رفعت يدها عن منظمات المجتمع المدني  ولوجود حالة التقشف ركزت على دور المرأة في القطاع الخاص لتحصل على استقلالية اقتصادية تدعم المرأة في مجال العمل ولا تعتمد على الحكومة ولا الوظيفة.

•  ماهي الاسباب التي تحول دون تقلد المرأة المواقع المتقدمة ؟ وماهي الحلول؟

لا توجد امرأة اليوم هي رئيسة حزب وبما ان الحكم اليوم والمناصب لرؤوساء الاحزاب والقرار ايضا يصدر بالتحاصص بين رؤوساء الاحزاب فقط من الذكور وليس من النساء اذن كيف تريدين المرأة ترشح وتأخذ منصب قيادي لابد ان تكون هي في مستوى رؤوساء الكتل ويشاركوها بصنع القرار وتوزيع المناصب تكون مشاركة وليس تابعة وتصور في التلفاز انها في اجتماعات وهي صامتة (سكتم بكتم) مجرد مستمعة او جلسة تصوير فقط.

  

هل المرأة في المجال السياسي اكثر ثباتا ونجاحا بوجود زوج ؟ او العكس؟

  

في الشرق اعتاد الرجل ان تكون المرأة تابعاً له لا أن تتصدر الواجهة وتقود لذا يصعب جداً عندنا في العراق ان تستطيع المرأة فرض نفسها كقائد أو كرئيس حزب في الوقت الذي يتعامل معها الذكور على أنها جزء مكمل للوحة أو أشارة لوجود الديمقراطية ومشاركة المرأة مع التأكيد على وجود بعض النوادر من النساء حاولن تصدر المشهد رغم معارضة الرجل الشديدة.

 

اهتمامك واضح بقضايا المرأة  موقفك من  تعرض النساء العراقيات للاغتصاب على يد الدواعش؟

كان لي دور كبير في ان اشخص المعاناة وأنا ضد أن تسبى المرأة العراقية مهما كانت طائفتها او قوميتها وتكون اسيرة وسبية وتباع وتشترى هذه مرفوضة من كل الاديان وما حصل للمرأة الايزيدية والموصلية اجحاف بحق المرأة.

عندما تنغمر المرأة في عالم السياسة هل تفقد انوثتها او تزداد بريقا كأنثى؟

وجهة نظري ان المرأة في عالم السياسة وكما اراه من خلال العالم انها تبرز انوثتها اكثر وهذا ايضا يتبع الشخصية والاداء في العمل السياسي الذي تقوم به والمفروض ان لا تكون هجومية ولا تقلد الرجال لان المرأة امرأة والرجل رجل وهذا نابع من بيئتها التي تعيشها هل هي ضد الذكور مثلما موجودة في بعض السياسيين وليس في عالم السياسة فقط بل حتى في عالم الصحافة ومجالات العمل الاخرى توجد فئة ضد الرجل وهذه تتبع معاناتها ان كان لها وتعيشها في مجتمعها انا اقول لا انها شريكة الرجل وممكن ان تحتفظ بانوثتها لانها تميزها اكثر.

  

عندما تفشلين في السياسة هل تفكرين بالعودة الى منصة التعليم في الجامعة؟

اجد التعليم واعتبره مقدس ولكن انا لم افشل في السياسة والحمدلله ولا يوجد شيء اسمه فشل لكن يوجد سوء اداء من قبل الاخرين بالنسبة للتعليم العمل مختلف والذي يعمل في السياسة لا يستطيع العودة لمنصة التعليم لانها امر مختلف جدا.

  

كركوك عراق مصغر لماذا يتصارع الجميع على حكمه؟

وجود النفط في كركوك يجعل الجميع متصارع عليها وليس فقط من داخل العراق دول اقليمية وعالمية ايضا نرى التوجه اليها غنية بالنفط ونلاحظ كثر الطلب عليها الان وهي قضية جدا معقدة ولابد ان يكون في انصاف لاهلها لانهم احق باختيار موقعهم وتكوين فدرالية لوحدهم او ضمن فدرالية الشمال او يكونوا ضمن فدرالية هذا حق مشروع للشعب الكركوكلي.

    

•  هل امريكا اختارت مجموعة من الفاسدين لتسليطهم على العراقيين من اجل مصلحة ما؟

الاستعمار عندما يحتل دولة ما يختار الضعفاء والموالين له وسياسته (فرق تسد) يعطي صلاحية لفئة معينة اكثر من الفئة الاخرى في هذه الحالة ستكون الدولة غير مستقرة ولا يستطعون اتخاذ القرار وبالتالي يعودون للمحتل.

  

اغلب السياسيين احيطت بهم شبهات فساد اين تضعين نفسك؟

لا استطيع ان ازكي نفسي والقانون موجود وهو الفيصل وملفاتي ممكن ان يطلع عليها الجميع وما عملته كسيرة ذاتية في العمل السياسي في مجلس حكم او عضو جمعية او نائبة سابقة كان هدفي ان اكون خارج اي لجنة مالية.

  

هل ندمت على شيء في العمل السياسي ؟

في فترة معينة ذكرت ان ندمت بعد 2005 او 2006 بعد ان حدثت الانتخابات الغير نزيهه وافرزت شخصيات اخرى صرحت فيها شخصيا (انا صنكول جابوك نادمة بعدد شعر راسي شاركت في تدمير العراق وليس بناء للعراق.

  

هل تأتي الفرص للجميع ؟

في ظل هذه السياسات لا اجد هذه الفرص الا في حالة واحدة ان يكون الشعب واعي ولا يختار الفاسدين وممكن خطوة بعد خطوة تتاح الفرص ويكون لدينا نظام ديمقراطي وان طبقت بشكل صحيح.

  

رؤيتك المستقبلية للعملية السياسية في العراق؟

  

المرحلة القادمة تركز على الوعي عند الشعب العراقي في التغير ولكن كل تغير يحتاج الى سلطة قوية جدا وهي سلطة المال ومن بيدهم المال اكثرهم من الفاسدين وهم اكثر من المصلحين والعملية ستكون صعبة.

اين تقفين من العملية السياسية وهل تنوين الدخول في المعترك الانتخابي القادم؟

  

كامرأة لديه رغبة في الدخول والمشاركة في الانتخابات والقائمة التي يجب ان اكون فيها لابد ان تمثل العراقيين بعيداً عن المحاصصة افضل دخول الانتخابات بمفردي ولا اريد الفشل في هذا الموضوع ولابد ان اكون انا ضمن مجموعة مؤيدة لافكاري وممكن نصل لمراكز القرار.

  

من تجدين من القوائم التي تؤيدكِ؟

  

القوائم المدنية الاقرب والتي تجذبني وانا ضد الكتل الاسلامية والتكتلات والتجمعات التي تنادي باسم الاسلام انا مسلمة ومتدينة جدا ولكن مع ذلك ارفض ان اكون مع اي قائمة تخص المذهب او القومية.

كلمة اخيرة

اشكركم على هذا اللقاء الذي اتاح لي البوح بما في داخلي عن المرأة وعن انصافها والعمل الصحفي مهم جدا ويعتبر هو صوت الانسان والوسيط بين القارئ والمتحدث اضافة لدوره في متابعة الخبر والحقيقة وتسليط الضوء عليهم خدمة للصالح العام شكرا لكم مرة اخرى.

  

في لقاء كان اشبه بزيارة ودية بين اصدقاء تحدثت السيدة جابوك عن الوضع في العراق بكل صراحة وشخصت الكثير مما حصل على مدار الزمن منذ بداية العهد الديمقراطي حتى اليوم وكان حلمها ان ترى عراق يحكمه قانون وضعه ابناءه ويسوده الامان والرفاهية. وفي بيتها كانت امرأة مضيافة ترحيبها يشعرك بدفئ العلاقة بين العراقيين وحبهم لبعض. شكرا للسيدة صنكول على حسن الاستقبال وضيافتها وسعة صدرها.

  

سحر الطائي


التعليقات




5000