..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة تضامن عبد المحسن

تضامن عبد المحسن

سعيا الى ادراج (المضيف) على لائحة التراث العالمي وفد دائرة العلاقات الثقافية في ضيافة اهوار الجبايش  

 قاسم صبار الفوادي

 تصوير : العطاف ابراهيم  

بغية تسليط الضوء على الموروث الحضاري والتاريخي لبلدنا، ومن اجل اكمال توثيق كافة الطقوس والتقاليد والاعراف والممارسات المرتبطة بالفنون الحرفية التقليدية لبناء المضيف (بيت القصب) في اهوار الجبايش، وارسال ملف ترشيح هذا العنصر المهم (المضيف) الى منظمة اليونسكو بهدف تسجيله على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للأنسانية / اليونسكو، زار، مؤخرا،وفد فريق العمل المتخصص في مجال التراث الثقافي غير المادي التابع لدائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة برئاسة ايمان عبد الوهاب وشيماء محمود والعطاف ابراهيم الى محافظة ذي قار قضاء الجبايش للاطلاع عن كثب على عمل هذه الحرف التاريخية غير المادية وتدوينها بشكل مفصل من بيئتها التي تتخصص فيها.

 والتقى الوفد خلال زيارته الى الاهوار بالجماعات والمجموعات المعنية بالبناء ومنهم اصحاب المضايف والاسطوات وكافة الكوادر العاملة والتي تشارك في بناء المضيف.

 ومن جانبه قام مدير مكتب منظمة طبيعة العراق في الجبايش جاسم محمد الاسدي، بالتنسيق وتسهيل مهمة عمل الفريق لغرض اعداد لائحة الحصر الوطنية وملف الترشيح والحصول على الموافقات التحريرية والشفهية من الجماعات المعنية بالعنصر، كما تم الحصول على كافة الوثائق والصور التي سيتم ارفاقها مع ملف الترشيح.

وعلى الصعيد نفسه زار الوفد الدكتور (سامر حنظل) رئيس مجلس الصابئة المندائيين  في محافظة ذي قار في مقر مندي الصابئة وذلك لتوثيق احد طقوسهم التقليدية (التعميد) بهدف الحصول على كافة المعلومات المتعلقة بهذه الممارسة ومن اجل اعداد ملف الترشيح مستقبلا لاحدى طوائف العراق المهمة التي تتمركز في هذه المحافظة بصورة واسعة .

والجدير بالذكر فقد صوتت لجنة التراث العالمي التابعة لمنظمة الأمم المتحدة اليونسكو على إدراج الأهوار والمناطق الأثرية في العراق على لائحة التراث العالمي وتمت الموافقة على ضم ثلاث مدن قديمة وأربعة من الأهوار العراقية إلى سجل لائحة التراث العالمي بعدما حظي الطلب الذي تقدم به العراق بدعم دول (الكويت ولبنان وإيران وفرنسا وكازاخستان وفنلندا واندونيسيا والبرتغال وتونس وتنزانيا وفيتنام واليابان والبيرو).

 والمواقع الاثرية التي ادرجت على لائحة التراث العالمي هي اثار اور في ذي قار واثار الوركاء في المثنى واثار اريدو في ذي قار وهور الحويزة في ميسان والاهوار الوسطى في ذي قار وميسان وهور الحمار الشرقي في البصرة وهور الحمار الغربي في ذي قار.  

 

 محسن العزاوي ممثل مجتهد ومخرج كبير..  في ضيافة دار الثقافة والنشر الكوردية

نسائم الوردي 

ولد يوم وفاة الملك غازي في عام 1939، كانت بدايته في مدرسته الابتدائية في محافظة الناصرية حيث كان يقرأ انشودة الخميس وهو تقليد كان شائعا وقتذاك، فكان للغة العربية الاثر الكبير في حياته والسبب الرئيسي لتوجهه الى المسرح وفيه جد واجتهد، فكان فارسا دون منازع، والمخرج المسرحي الذي لايشق له غبار.

اختارته دار الثقافة والنشر الكوردية، وكعادتها في تكريم المبدعين وهم في اوج عطائهم الفني والثقافي للاحتفاء به، وذلك صباح يوم الاثنين الموافق 28/11/2016 وبحضور وكيل وزارة الثقافة والسياحة والاثار مدير عام الدار فوزي الاتروشي، بوجود الفنانين الكبيرين سامي قفطان وعبد الوهاب الدايني، والذين عاصرا الفنان منذ بداياته في الوسط الفني، وكان لهم معه تجارب فنية كبيرة وقيمة، بالاضافة الى نخبة من محبيه والمهتمين بمسيرة الفنان القدير محسن العزاوي.

 وقدم العزاوي بعد عرض لقطات من اعماله الفنية نبذه مختصرة عن مسيرته الفنية وبداياته عند قبوله في معهد الفنون الجميلة وسفره لدراسة الفلسفة في براغ للحصول على شهادة الدكتوراه حيث اكمل سنتين منها وبسبب وفاة والديه اختار الرجوع ولظروف اخرى كثيرة سببت التأخير في العودة لاكمال الدراسة انذاك، ليكمل بعدها خدمته في دائرة السينما والمسرح ومحطات من حياته المهنية حيث شغل منصب مدير الفرقة القومية ومدير للمسارح العراقية ومدير للفنون الشعبية والمدير المفوض لشركة بابل للانتاج السينمائي والتلفزيوني، بالاضافة الى انجاز الكثير من الاعمال الفنية قبل اصابته بجلطة دماغية والتي لم تثنه عن اكمال تسجيل سيرة حياته لتصدر على شكل كتاب حمل عنوان "الرهان على الزمان".

وبأبيات شعرية اختار فيها الفنان سامي قفطان وصف الفنان الكبير محسن العزاوي، ليكمل بعدها كيف التقى هذا الفنان الجميل ذو الوجه الاسمر والشعر الطويل والقوام الرشيق، وكيف اختاره للتمثيل اواخر الستينات وبداية السبعينات بعد عمله المسرحي الكبير والذي شبهه قفطان بالقنبلة التي لفتت الانظار نحو العزاوي وهي مسرحية " طنطل"، لتجمعهم اعمال كثيرة ومهمة اولها مسرحية "الغرباء لايشربون القهوة" ولتتوالى بعدها الاعمال المسرحية المشتركة التي تتسم بالحرفية من قبل العزاوي وكيف تعلم منه التمثل المسرحي بهذه الحرفنه العالية.

 بعدها قدم الفنان عبد الوهاب الدايني شكره لدار الثقافة والنشر الكوردية وكيف فتحت ذراعيها لكل الادباء والفنانين في الوقت الذي تتنكر جميع الجهات لهذه الفئة المهمة من المجتمع ذاكرا ان الفنان سامي قفطان عندما يتحدث عن الفنان محسن العزاوي فأنه ينزف دما وهو يتحدث عن ماض سجلوا فيه اجمل اعمالهم فيما يتنكر الحاضر للكثير من الفنانين ولا احد الان يتحدث عن الفن بل سادت لغة الحروب والدمار والقتل.

فيما أكد وكيل وزارة الثقافة فوزي الاتروشي في كلمة الاحتفاء ان الدكتور مصطفى جواد في بعثته الدراسية الى احدى جامعات فرنسا والتي بعثت بدورها الى الجهات العراقية المعنية قائلة نحن اردنا طالبا يدرس عندنا فأذا بكم تبعثون لنا شخصا تتعلم منه الجامعة، وهذا ديدن فناننا الكبير محسن العزاوي وتجربته في براغ. ليقدم بعدها الاتروشي باقة ورد للفنان محسن العزاوي ختاما لجلسة الاحتفاء .

 


البيت الثقافي الفيلي في ندوة توعوية


أقام البيت الثقافي الفيلي إحد تشكيلات دائرة العلاقات الثقافية العامة، وبالتعاون مع المركز الصحي /حي الإدريسي ندوة توعوية وبحضور نخبة من المثقفين والمبدعين.

 استهلت بكلمة مسؤول وحدة تعزيز الصحة النفسية والطبية قصي حيدر المندلاوي، حيث قال إن الأطفال هم أثمن كنز وأعظم سعادة في كل المجتمعات، ولذا جاءت فكرة اليوم العالمي لحقوق الطفل بمثابة تذكير البالغين بضرورة احترام حقوق الأطفال ومنها حقهم في الحياة وفي حرية الرأي والدين والتعليم وغيرها من الحقوق. موضحا إن الاحتفال باليوم العالمي للطفل في اغلب دول العالم في اليوم العشرين من تشرين الثاني من كل عام حسب ما أعلنته الأمم المتحدة .

 وأكد السيد المندلاوي على المضمون الأساسي لحقوق الطفل حيث لكل طفل دون أي استثناء أو تمييز الحق في التمتع بالحقوق التي نصت عليها الاتفاقية وتجنب أي تمييز بسبب اللون أو العرق أو الدين والجنس. ودعا المندلاوي إلى إن يجب إن يتمتع جميع الأطفال بفوائد الضمان الاجتماعي , وان يكونوا مؤهلين لنمو بشكل صحي وسليم , ومن هنا يجب توفير الرعاية والحماية للام قبل الوضع وبعده.

 وتطرق المندلاوي إلى الأطفال المعاقين جسديا وعقليا أو من تم إقصائهم اجتماعيا لهم الحق بالتربية والعلاج وتوفير العناية اللازمة والتي تقتضيها حالاتهم. وبعدها فتح باب الحوار والمداخلات والتي أجاب عنها الضيف بكل وضوح وموضوعية.

وفي الختام منحت مديرة البيت الثقافي فخرية جاسم محمد الشهادة التقديرية والهدية الرمزية إلى السيد قصي حيدر المندلاوي وذلك لجهوده المبذولة في مجال عمله.

 

مدير البيت الثقافي البابلي يلقي محاضرة عن دور الاعلام في دعم الحشد الشعبي والقوات المسلحة


بابل- وحدة الاعلام


القى مدير البيت الثقافي البابلي في دائرة العلاقات الثقافية، الصحفي علي السباك، صباح يوم 27/11/2016، محاضرة عن دور الاعلام في دعم الحشد الشعبي والقوات المسلحة لعدد من منتسبي مؤسسة الهدف للثقافة والاعلام في محافظة بابل. 

 وبين السباك الوظائف العامة للإعلام والأسس المهنية التي يجب ان يستند عليها الاعلام الناجح كي يتمكن من ايصال رسالته الى الجمهور مستعرضا اهم التحديات التي تواجه الاعلام الوطني العراقي في المرحلة الراهنة التي تتطلب منه التصدي للهجمات الاعلامية المعادية وكيفية استثمار التمويل والطاقات البشرية لدعم الحشد الشعبي والقوت المسلحة.

  واكد على ضرورة ان يمتلك العراق وسائل اعلام تلتزم بخطاب اعلامي موحد تجاه القضايا الوطنية، مشيدا بالتحالف الاعلامي الذي اطلقته شبكة الاعلام العراقي لدى انطلاق معركة تحرير الموصل وانضمت اليه عشرات القنوات الفضائية والاذاعات العراقية كون ان هذا التحالف من شأنه ان يوحد الخطاب الاعلامي ويزود المواطنين بالمعلومات الدقيقة عما يجري في ارض المعركة.

 


الطفل العراقي يحتفل بيومه امير ابراهيم 


تصوير :عادل جلال 


بمناسبة الذكرى السابعة والعشرين لإتفاقية حقوق الطفل، واليوم العالمي للطفل، اقامت دار ثقافة الاطفال في وزارة الثقافة والسياحة والاثار، يوم 28/11/2016، احتفالا بيوم الطفل العراقي على مسرح الدار.
الاحتفالية استهلت بافتتاح معاون مدير الدار سعدون محمود بمعية عضو مجلس محافظة بغداد رعد الخميس وممثل منظمة اليونسيف في العراق، معرض صور للفنان علي الربيعي ضم خمسين صورة مختلفة، تناولت بعضها الاطفال واخرى الشواخص التراثية و التاريخية في بغداد.
فيما اقامت الموهوبة هاجر اسامة معرضها بعدد من اللوحات ابدعت اناملها برسمها عبرت عن مواضيع مختلفة ذهبت اليها مخيلتها.
كما شهدت الاحتفالية في مسرح الدار كلمة لمعاون مدير الدار تناول فيها بعض الجوانب التي من شأنها ان تسهم في بناء الطفل وضرورة متابعة العوائل لابنائهم عبر التواصل مع ادارات المدارس، الى جانب عدم شراء الالعاب المؤذية التي تؤثر على مستقبلهم.
وكان لمدرسة المنصور التأسيسة من تربية الكرخ الثانية مشاركة بلوحة فنية حملت عنوان (عروس بغداد)، الى جانب عروض فنية وغنائية لمدرسة الزيتون الاهلية حملت عنوان الوطن والام للشاعر جليل خزعل، وقدم عازف العود احمد سليم مدير مدرسة الموسيقى والباليه قطعة موسيقية اهداها الى ادارة ثقافة الاطفال،في الوقت الذي اسهم تلاميذ وتلميذات مدرسة الموسيقى والباليه بمعزوفات واغانٍ جماعية وفردية من التراث العراقي الاصيل تفاعل مع جميعها الجمهور الحاضر الذي ملأ مقاعد المسرح.
وجرى خلال الاحتفال الاعلان عن تقاعد مدير عام دار ثقافة الاطفال سعدون محمود، ليتقدم موظفو الدار بالاعراب عن تمنياتهم بالموفقية لمديرهم الذ سعى جاهدا لتقديم الافضل خلال مدة خدمته.

 القسم الاعلامي

دائرة العلاقات الثقافية العامة

 

تضامن عبد المحسن


التعليقات




5000