..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نجاح ثوره 11/11 بامتياز

رفيق رسمي

حققت ثورة الغلابة كل أهدافها بامتياز ساحق لتثبت العقلية الرهيبه المخططه للسياسه المصريه نجاحها المبهر

فقد دعت جهة ما إلى القيام بثورة فى هذا اليوم سواء كان الاخوان ام غيرهم واستثمرها الإخوان أقصى استثمار إعلاميا لانجاحها بكل طاقتهم و سميت بـ ثورة الغلابة وقد تعمد السيسي بتنفيذ كافة قرارات الإصلاح الاقتصادى بلا استثناء واحد قبل هذا الموعد مما يؤثر على المواطن البسيط الغليان جدا والمضغوط ماديا للغاية مما يجعله مؤهلا للانفجار ويستثمر هذا اليوم ل ينفث عن غضبه وفي نفس الوقت قامت القوات المسلحه والشرطه باستعراض كافة عضلاتها فى التأمين لترهب من تسول له نفسه أن يتجرأ ان يفكر فى التدمير او التخريب

وهنا نجح فى أربع خطوات رئيسية وعدة أهداف جانبية اولا تنفيذ كافة القرارات الإصلاح الاقتصادى التى كان يتخذها بحذر شديد للغاية خوفا على الغلابة وليس منهم وثانيا ليثبت للعالم الخارجى اجمع ان الشعب معه مهما عانى ولن يثور عليه رغم كافة المعاناة الرهيبة و الغلاء الذى يعيش فيه ويعانى منه أمر الأمرين وثالثا ارعاب اى حثالة من الاخوان ان تفكر فى إعلان عن ثورة مره اخرى لان مصيرها مثل تلك المهزلة الكوميدية التى صارت عبرة رابعا كسر خوف الشعب من الارهاب الاخوانى فجعلهم مسخرة وصار التندر عليها من كافة اطياف الشعب بلا استثناء فكسر حاجز الخوف من تهديداتهم الفارغة الجوفاء وصارت كوميديا يتندر بها و عليها الشعب المصرى

وهذه وكل هذا له تاثير ايجابى على قدوم السياح الى مصر

وعدم خوف رجال الأعمال  مما جذب  المستثمرين إليها

وحققت اهداف اخرى كثيره للغايه جانبية لا داعى للخوض فى ذكرها الآن

لذلك اقول لكم توقعوا انفراجه فى الاسعار وكثير للغاية من التخفيف من الضغط المادى على الفقراء فى المرحله القادمه

والف مبروك على نجاح ثورة 11/1 انتظرها العالم اجمع بفارغ الصبر ولكنه كانت سريه مشفرة لايراها الا المؤمن وكانت تذيعها قناة الجزيره فقط

 

رفيق رسمي


التعليقات




5000