..... 
....
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


انطلقت وعلى بركة الله مسيرة الإباء السنوية الحاشدة من ساحة { ستور تورية

محمد الكوفي

  

انطلقت وعلى بركة الله مسيرة الإباء السنوية الحاشدة من ساحة { ستور تورية}{STORTORGET } مساء هذا اليوم السبت 12/11/2016 -  المسيرة العاشورائية  للجالية المسلمة الشيعية المقيمة في السويد إستذكاراً  لأربعينية الإمام الحسين{عليه السلام}.

  

بدأ المسير حوالى الساعة الثانية بعد الظهر، في مدينة مالمو / جنوب السويد وتابعت سيرها الى محل انتهاء المسيرة الراجلة شارع الجمعيات مقابل مسجد وحسينية المصلى، وذألك بمناسبة ذكرى احياء فاجعة كربلاء المروعة...

 * * * * * * * * * * * *

 

عدسة التصوير: Abo Ali Al-Askary،

* * * * * * * * * * * *

وجب عليه نقل هذا الحديث: عن الإمام علي {عليه السلام}: إصلاح ذات البين خير من عامة الصلاة والصوم {2}  {2}- كنز العمال 3:58 ح5484.

11120/3- عن الإمام علي {عليه السلام}: إن إصلاح ذات البين أعظم من عامة الصلاة {2}  {2}- كنز العمال 3:59 ح5487.

* * * * * * « 1 » * * * * * *

انطلقت في مدينة مالمو السويدية مسيرة حاشدة ولائية للجالية المسلمة بمناسبة ذكرى أربعينية الامام الحسين ابن علي {عليه السلام}. أطلق عليها مســيرة الإباء تعظيماٌ لعزة الدين الإسلامي العظيم ولأحياء شعائر الله سبحانه وتعالى شأنه وأحياء لأمر اهل البيت {عليهم السلام}،

* * * * * * « 2 » * * * * * *

بسم الله الرحمن الرحيم{ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا }- آية ِالتطهير هي قول الله تبارك وتعالى 33  قال الإمام الصادق عليه السلام } شيعتنا خلقوا من فاضل طينتنا يحزنون لحزننا ويفرحون لفرحنا }، الذين يبلغون رسالات الله ويخشونه ولا يخشون أحدا إلا الله وكفى بالله حسيبا} التفسير : 39 - الذين يُبلِّغون إلى الناس رسالات الله كما أنزلها، ويخافونه ولا يخافون أحدا سواه، وكفى أن يكون الله هو الرقيب المحاسب{ رواية ابن عباس قوله {صلى الله عليه وآله}: الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة، من أحبهما فقد أحبني ومن أبغضهما فقد أبغضني}

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين وأصحابه المنتجبين .

* * * * * * « 3 » * * * * * *

أهداف المسيرة الحسينية: تجديد العهد نعم في كل عام تتجدد ذكرى مسيرة الإباء المسيرة الكبرى التي تنظمها الجالية الشيعية المسلمة وستظل كذلك للأبد مسيرة لا يمكن محو أثارها ولا حتى ذكرها الخالدة وإطفاء نورها ِالوهاج الهادي من ضمير الإنسانية صرخة حق لا يمكن لنعيق الظلم إخراسها أو النيل منها. ثورة الإباء يحكى عن مسيرة الحسين{عليه السلام} .

* * * * * * « 4 » * * * * * *

الإمام الحسين{عليه السلام}: أكثر الأسماء عذوبةً في النطق ورنةً في الأسماع، ووقعاً في النفوس، وعنفواناً في الضمائر. فهو يرمز إلى معاني الإباء والشرف والبطولة والفداء والتضحية والذود دون مبادئ الخير والحق والعدل والحرية، لان ثورة الحسين تجسد قيم ودروس باقية على مرة العصوروالأزمان .

* * * * * * « 5 » * * * * * *

انطلقت تظاهرة مسيرة لإباء حاشدة في السويد إستذكاراً لأربعينية الإمام الحسين{عليه السلام}. من ساحة {ستور تورية STORTORGET } وذألك بمناسبة احياء فاجعة كربلاء الدامية يوم ألطف وذكرى مرورا بأربعينية الامام الحسين ابن علي {عليه السلام}, وذألك بدءأ من الساحة الكبيرة الواقعة في وسط مركز المدينة {ستورتوريت STORTORGET } يوم السبت تشرين الثاني 12/11/ 20016 وكان وقت انطلاقة المسيرة في الساعة الثانية من بعد الظهر. الكل يرتدي الزى الاسلامي الحزين وهوا ألون الأسود تعبيراٌ عن حزنهم والألم الذي يراودهم في في هذه المسيرة  العاشورائية الخالدة التي تضم المئات من المؤمنين والمؤمنات عشاق نهج الحق وصراطه المستقيم والكل يهتفون بشعارات إسلامية موحدة بحته ضد القتل والظلم والتنكيل ويشجبون الظلامة والتعدي التي وقعة في كربلاء وراح ضحيتها الامام الحسين ابن علي ابأ الشهداء والأحرار من ذوريه محمد الرسول الله {صلى الله علية واله وسلم}. وأصحابه{عليهم السلام}.

وهم يهتفون بشعارات حسينية مواليه منادين يا حسين من أعماق قلوبهم وهتافهم کانت موحدة حاملين ألافتات المعبرة عن عمق الفاجعة المؤلمة وكانوا متجهين إلى ساحة ألخضره{مالفون تورية} {MÖLLEVÅNGRORG ET} ومن هناک اتجهوا الى  محل خاتمة المسيرة  .

* * * * * * « 6 » * * * * * *

كان الجميع هدفهم الله ودین الحق وولائهم للحسين خالصاٌ الله}. وطافت الشوارع الرئيسية في مدينة مالمو معبرة عن تجديد العهد والبيعة للإمام الحسين {عليه السلام}. وقد رفعت شعارات حسينية وصدحت الحناجر بأهازيج و ردات حسينية معلنة ولاءها للإمام للحسين{عليه السلام}،

والمضي على دربه ونهجه السليم الذي رسمه لنا وانطلاقا من حبنا للإسلام وولائنا لآل البيت {عليه السلام}، من مئات الحناجر الفتية القوية تصرخ يا حسين يا حسين كلهم كانوا من محبي اهل البيت وعشاق الحسین{عليه السلام}. بذألك كانوا يستذكرون أربعينية الامام الحسين {عليهم السلام}.والجماهير الحاشدة أصواتهم تدوي في السماء فی وسط الساحة الكبيرة في مدينة مالمو /جنوب السويد ظهيرة اليوم السبت  12 / 11 وهيه أكبر تظاهرة حاشدة ضمت الجالية المسلمة بمناسبة ذكرى إحياء أربعينية الامام الحسين ابن علي {عليه السلام}. الذي يصادف الأسبع القادم يوم استشهاد الأمام الحسين {عليه السلام}. وقتل من معه وابناء عمومته وأصحابه وسبي عياله بأمر من يزيد ابن معاوية ابن أبي سفيان{ الأموي} .

* * * * * * « 7 » * * * * * *

لسبب حقدهم الدفين لأبي تراب. لذا من واجبنا الديني والشرعي شاركنا في هذه الشعيرة وان كانت غير موعده ولاكن شعيرة اسلامية وجمهور من الإخوة العراقيين المؤمنين ملتزمين بعقيدتهم ودينهم الاسلامي الحبيب كما وشارك معنا عدداٌ ليس بقليل من أصحاب المذاهب الإسلامية والاديان المختلفة من كافة المشارب والأطياف من الأخوة المسلمين الشيعة العراقيين واللبنانيين والإيرانيين والباكستانيين والأكراد والأتراك وغيرهم من الجاليات المسلمة ممن يقيم في مالمو ونواحيها. كما و طافت الشوارع الرئيسية في المدينة معبرة عن تجديد العهد والبيعة للإمام الحسين{عليه السلام}.

* * * * * * « 8 » * * * * * *

وقد رفعت شعارات حسينية وصدحت الحناجر بأهازيج و ردأت حسينية ولاءها للإمام للحسين {عليه السلام}. وترسيخها في نفوس الاجيال التي من أجلها ضحى ونحن إذ نمضي على النهج الذي رسمه لنا الحسين وذريته من اهل البيت النبوة {عليهم السلام}..

* * * * * * «  » * * * * * *

كما و ننبذ كل انواع العنف والإرهاب ونحنو إذ نناشد العالم لدعم العراق وشعبة المظلوم . من خلال أصواتنا في الانتخابات القادمة إن شاء الله تعالى. لردع المعتدي ونقف إلى جانب العراق في محنته الذي يتعرض للقتل وحرب إبادة من قبل الإرهاب "داعيش" "والقاعدة" " وفلول حزب البعث العميل" كل هذه المنظمات تقتل باسم الإسلام المبطن وبتفسير آيات من القرآن ما انزل الله بها من سلطان نخبة يسيرهم أعداء التشيع العلوي السليم الصادق مع الله ورسوله. من الطفل الصغير حتى الكهل  كانوا جميعاٌ في هذه المسيرة الجماهيرية وفي المقدمة كانت النساء والأطفال والمسنين والمعوقين كنت أراهم يستقلون العربات الخاصة للمعلولين كما وكانوا يحملون الرايات واللافتات التي تعبر عن حبهم البين الواضح للإسلام وتمسكهم بإمامهم سيد الشهداء الذي جاد بروحه المقدسة والثلة الطيبة الطاهرة من أبنائه وأهل بيته وأصحابه الكرام في سبيل إحياء كلمة الله واكبر لتعظيم هذا الدين القويم، {الكل تنادي يا حســـــين}  يا حســـــين} الكل تنادي لبيك يا حسين حته الزهراء تفرح - صكار الشماته - الحسين الثائر ليس ملكا للشيعة فقط. حكرا لاحد دون الأخولين الشيعة دون الستة المعتدلين،  »{10}.

* * * * * * «  » * * * * * *

وفي أثناء المسيرة كان بعض الشباب والشابات قد وقفوا على جانبي المسيرة وقاموا بتوزيع بيان المسيرة باللغة السويدية وكان موقف مهم للغاية وهوا توزيع بيان المسيرة باللغة السويدية كما أجابوا عن الاسئلة التي وجهت اليهم من قبل المارة وعن سبب المسيرة وهدفها وعن شخصية الامام الحسين{عليه السلام}. حيث قام الشباب بشرح مختصر مفيد عن ثورة الإمام الحسين وسيرته الذاتية {عليه السلام}.  التي قامت من اجل الحرية والكرامة لعموم البشر .

* * * * * * « 11 » * * * * * *

12} ــــ «  حثَّ الإسلام على الانتفاع بما خلق الله لعباده من الطيبات بغية التعرف على نعمه وعطاياه، والتي من أظهرها أنواع الطعام المختلفة، كما أباح التمتع والتلذذ بطيبات ما أحل من الرزق، وفي نفس الوقت تؤكد آيات القرآن الكريم على عدم التبذير والإسراف في تناول الطعام، وعلى سلوك منهج التوسط والاعتدال. { يا أيها الناس كلوا مما في الأرض حلالا طيبا} «سورة البقرة، الآية 168»،

* * * * * * « 13 » * * * * * *

13} ــــ « اخواننا المتبرعين نصبوا خيامهم وتمركزوا في ساحة الكبيرة الواقعة في وسط مركز المدينة {ستورتوريت STORTORGET }، قبل بداية انطلاقة المسيرة في الهواء الطلق « المضايف عامرة لضيافة الضيوف وإكرامهم في مسيرة الأربعين السنوية الحاشدة من الاخوة القادمين من اغلب النواحي والمدن المتاخمة لمدينة مالمو - جنوب السويد على طول الطريق من مركز المدينة الى نهاية المطاف يوزعون الاكل والشرب مجانا في سبيل  الإمام الحسن {عليه السّلام}، حتى وصولهم الى شارع الجمعيات انتهت المسيرة في شارع الجمعيات قبل اذان المغرب والعشاء: تم بدئوا بتوزيع الطعام على بركت سفرة الامام الحسين وأهل البيت الأطهار{عليهم السلام}،   

* * * * * * « 14 » * * * * * *

بعـد الانتهاء المسيرة الارتجالية  قراءة سورة الـفاـتحة على. أرواح الطيـبة لشهـداء الإسـلام ومراجـع الـدين وخـدام الحسين ابن علي{عليه السلام},

وتوجهت المسيرة الى مصلى الامام الحسين {عليه السلام} في شارع الجمعيات". اقاموا الصلاة المغرب والعشاء - بإمامة الشيخ أبو نور السماوي .

بعدها تناولوا وجبت الغذاء على سفرة الامام الحسين ابن علي {عليه السلام}. على ثواب ابو الاحرار من مختلف الأغذية والمأكولات، من الإخوة حسينة الرسول الاعظم،

لفاكهة على اختلاف أنواعها وألوانها، فتستفيد الاخوة من الفيتامينات والمعادن المتنوعة التي فيها للثواب،

* * * * * * « 15 » * * * * * *

المتبرعون: لمسيرة الاباء من اكل وطعام وفواكه -

الإخوة - حسينية الرسول الأعظم

الإخوة في موكب جمهور الإمام الحسين {عليه السلام}.

والأخ السيد مهند الحلو

والأخ أياد السماوي

والأخ أبو رسل السماوي

والأخ والحاج اكرم

ومصلى الامام الحسين {عليه السلام}.

الإخوة الأفغان والباكستانيين،

تنويه: كان التوزيع منظم حسب الاتفاق كل هيئة هي كانت تقوم بتوزيع ما هيئت للمسيرة ،

والأخ الحاج أبوزهراء الحمزاوي المشرف العام على مسيرة الإباء أربعينية الأمام الحسين {عليه السلام} .

* * * * * * « 16 » * * * * * *

عرفت قبائل العربية بشهرتها في الكرم والضيافة وهي صفة ملازمة لهم وصارت لهم شهرة ووسماً لكرمهم. والضيافة عادة عربية منحدرة سلوكاً وفي الوعي الجمعي عند العرب

واكرام الضيف صفة لازمت العرب وهي ركن من اركان العادات العربية المتوارثة والتقاليد.

وإكرام الضيف طبع وسلوك متأصل من الخصال العربية قد جبل عليها العرب منذ أقدم العصور ويضرب المثل كرماً لحاتم الطائي وإفراطه في الكرم الذي عرف به شهرة

وقد قالت العرب عن الضيف: {أمير إذا اقبل وإذا جلس أسير  وإذا قام وأرتحل شاعر} وإكرام الضيف هي حق للضيف النازل على صاحب الدار {المضيف} حتى لوكان عدوا طالما حل ونزل الدار فهوا امن على نفسه وماله فكيف اذا تناول الطعام والشراب؟ وهذه من سجايا العرب قديماً وتوارثها الابناء عن الاجداد.

والضيف أطلقت العرب عليه إسماً : {إمسير} وصاحب الدار: {إمعزب}

* * * * * * « 17 » * * * * * *

حقوق الضيف : هكذا هو الكرم العربي الاصيل متجسداً بالأبناء والاحفاد توارثا من الاسلاف هذه العادة الكريمة رغم تبدل الحياة والركون لحياة المدينة المعاصرة لكن الخصال العربية بحمد الله لم تزل قائمة ليس عند ابناء قبائل الشيعة  فقط

"بل عند ابناء عرب عموماً في العراق من الشمال الى الجنوب ومن الشرق الى الغرب وهذا بفضل الله تعالى عامرة الديار بأهلها وحمداً لله تعالى على نعمائه علينا اننا عربا وان نكن عرباً وعرباً.

* * * * * * « 18 » * * * * * *

وفي الختام تضرع الجميع للباري عز وجل ان يحفظ العراق وأهله من يد   الإرهاب الداخلي والدولي البغيض ويحفظ جميع الطوائف الإسلامية في العراق والعالم الاسلامي من مثل هذه الحوادث الإجرامية وكل سوء ومكروه وان يبعد عنهم شر الأشرار وكيد الفجار.

* * * * * * « 19 » * * * * * *

الاخوة من الدنمارك ومن مدن كريستيان إستاد وهو كناس وهلسن بوري وهناک بعض جاءوا من مدن مختلفة لأعرفها عذراٌ.

نرى في كل مناسبة تطل علينا يقف الپوليس في حمايتنا أثناء المسيرة ونشكرهم على هذا العمل الإنساني .

ــــــــــــــــــــــــــــ

محمد الكوفي


التعليقات




5000