..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


شكوى على وزارة الزراعة / دائرة الاراضي الزراعية (قسم البساتين)

علاء السلامي

تحت أنظار المسؤولين ...  

الى // مركز النور مع التحية .. مظلمة ارجوا نشرها 

 

السلام عليكم ورحمة الله   

م/ شكوى على وزارة الزراعة  / دائرة الاراضي الزراعية (قسم البساتين)

بعدما استنفدت جميع الوسائل القانونية ,في شكاوى مكررة مرارا الى المسؤولين الأعلى في الحكومتين المحلية / ذي قار والمركزية , أخرها في 8/6/2016 الى السادة رئيس الوزراء ووزير الزراعة والمفتش العام ونائبه في الوزارة والأمانة العامة لمجلس الوزراء وقابلت مرارا السيد المدير العام لدائرة الاراضي الزراعية ... و.... و   فوجدت لا جدوى من تكرار الشكاوى والمتابعات المضنية في ظل الفساد الوظيفي ,والاداري الذي شمل البر والبحر (( إلا ما رحم ربي )) فأضطر  إلى مناشدة سيادتكم عبر وسائل الإعلام ومكاتبكم ,كرعاة لرعية وأصحاب قرار وعلم ودين وكلمة نافذة بحكم مواقعكم التي  اوجب تعالى عليكم الموقف المسؤول تجاه الآخرين والصالح العام ( كلكم راع وكل مسؤول عن رعيته ).

باختصار بالغ جدا :

             إني صاحب بستان قسم منه موزع علينا حسب القرار المرقم 153في 15/2/1976 استنادا الى القانون 117لسنة 1970 .  فقدمت طلبا الى مديرية زراعة / ذي قار في 8/7/2011 لتسجيلي اياه حق التصرف , وفقا للقوانين النافذة في وزارة الزراعة...   ,  فكلّما يتم انجاز المعاملة حسب المطلوب  تصدرها مديرية الزراعة الى دائرة الاراضي / قسم البساتين ,  يعيدها القسم الى المديرية بذرائع واهية ( ان وجدت هم يتحملون قانونيا مسؤوليتها ), , فاضطررت الى رفع الشكوى الخامسة عبر وسائل الإعلام في 4/4 2016 (( المرفق صورتها )) أكدت بالدليل القاطع زيف الذرائع  وفوضى خارجة عن القانون ,... لذا  أصدر قسم البساتين كتابه المرقم 7124 في 10/4/2016 إلى مديرية الزراعة يحملها ضمنا مسؤولية ما يحدث  ...  فأجابته المديرية على ما هو مطلوب,  وأصدرت المعاملة الجاهزة للمرة الثالثة طيا بكتابها المرقم 11147 في 11/5/2016 ,   ومع هذا اعترضت البساتين من جديد على المديرية  بنفس الذرائع بكتابها المرقم 9609 في 22/5/2016 , ... فأرى  ما يحدث في كتابنا وكتابكم لعبة كرة وتناول باصات حكمها قسم البساتين للمراهنة على الوقت  وفرض سياسة الأمر الواقع بعدم السماح بتسجيل حق التصرف والدليل على اقل تقدير ما ورد في الجدول المرفق - الصادر في شعبة زراعة قلعة سكر    - التي تضم أكثر واكبر بساتين شمال الناصرية - الذي يثبت أسماء أصحاب البساتين المجازة وفقا للقانون 117 - ،   فنلاحظ انتخاب  اثني عشر من الأسماء المختارة من أربع مقاطعات مُنِحوا حق التصرف في حين حُرم جيرانهم في المقاطعات الأربع ذاتها.... ومنه اربعة من جيراني في ذات المقاطعة 2/حياجية ... وانأ من بين المحرومين  ,  ولم يُمنح لاحقا حق التصرف لغيرهم , باستثناء عمليات البيع وفقا للقانون (25 ) الخاص ببيع أملاك الدولة...واخر ذرائع قسم البساتين يربط انجاز معاملتي  بترويج معاملات المشمولين بحق التصرف  , وبناءاً على هذه المغالطات الـلا منطقية وما يرتبط بها من تظليل وتسويف وصنع الذرائع والعراقيل , ومقارنة بما يحدث للآخرين ,  اضطر إلى وقفة تعريف ذاتية لأجل الوقوف على الحقائق, (( انا تدريسي متقاعد من عائلة زراعية اجتماعية والد لأبناء حملة شهادات جامعية عليا اختصاصات طبية وعلمية تدريسية ومع اني لم احترف السياسة ,لكن ضغوط النظام اضطرتني وأولادي - طلبة مدارس - للهجرة خارج العراق عام 1994 , وأقمنا في بلاد اليمن حتى عام 2004 )) ,ومع هذه الخصوصيات  والقدرات ومنذ 6 سنوات خلت ادور في نفق مظلم ممتد من مديرية زراعة ذي قار الى دائرة الاراضي الزراعية (( قسم البساتين )) لم أصل الى نهايته رغم قانونية معاملتي والموافقات الأصولية في بيان رأي نحو خمس عشرة دائرة , وكل ما بذلته من متاعب شاقة مريرة لا يسعها حديث ولا تلم بها مقالة لكن لم تسمح لي العراقيل والذرائع المشار إليها بالموافقة على تنفيذها  ....  فما هي القدرات الإضافية  التي يمتلكها زملائي المزارعين , وهم - غالبا - ضعفاء بكل ما تعنيه الكلمة حتى يجازفوا في ترويج معاملات محكوم على نتائجها   مقدما, في اوضاع الفساد الوظيفي والاداري المستشري في دوائر الدولة ومؤسساتها الحكومية , بأجنداته واقنعته واساليبه الملتوية واخطبوطه الممتد الحاضن بعضه لبعض ــــ ليس بغائب فأصفه ولا محجوباً فأنعته , بل أحذر من نتائجه , التي لا تحدث غير الارباك العام , والفوضى الخلاقة , والخلايا النائمة , والانحطاط في الاخلاقيات والسلوكيات وقتل الوطنيات مصداقا لقول الرسول ص (( الكفر يدوم والظلم لن يدوم , فأن دام دمر )) , كما ارجوا من السيد وزير الزراعة بالسماح لي بمقابلته لقناعتي ان المسؤولين الادنى - غالبا - يرضون الاعلى على حساب قتل الحقائق   ... فإذا كانت القوانين النافدة في وزارتكم تسمح بتسجيل حق التصرف وفقا للقانون 117 , فلماذا توضع امامي المعوقات والعراقيل المقصودة لحرماني من هذا الحق القانوني ؟؟؟!!! واذا كانت لا تسمح فلماذا الدوائر المعنية في الوزارة تروج المعاملة وتحدثها وترسل كتب بيان رأي للدوائر الحكومية ذات العلاقة ؟؟؟ علما اني روجت المعاملة ذاتها عام 1991م فكانت ومازالت العراقيل ذاتها.

والسلام عليكم ورحمة الله .

abdulkhaberalyassiry@gmail.com  

  عبد الخبير علي جواد الياسري

موبايل /07813914450  

25/9/2016

 

علاء السلامي


التعليقات




5000