..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
 جمعية الراسخ التقني العلمية
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


في وجهي تتجمع كل الالام

ربيع عبد صبري المعمار

في وجهي تتجمع كل الالام

ومن وجهي يقدر ان يحكم الانسان

على الالم الذي يسكن في العظام

لا احد يستطيع ان يصدق

ان هذا الالم يتنقل بين الانام

الكل يسئل من اين ياتي الالم

ولماذا يتنقل بحرية في الاجسام

خوف رهيب من ما وراء الغمام

وخوف رهيب من الظلام

تخرج الروح من الجسد اذا فكرت

ان الحياة ستنتهي في حضرة وحش لا ينام

وتشتد عروق جسم الانسان

اذا فكر بما وراء الاحلام

الشر مستحقرا عند البعض

وانا ارى في الشر بداية السلام

وارى ان من لم يعرف الشر

ما عرف يوما الفرق بين الخير والانهدام

.................

تاسرني ذات العيون وتخرج من قلبي الشر المكنون

وتمارس هوايتها بزرع الالم تحت الجفون

انها تعلم انني لا اتحمل الالم

ولكنها تتلذذ برؤية الالم يعصر العيون

يا ليتها تقتلني ويا ليتها لا تزرع

في قلبي الهموم

ويا ليتها لم تصور لي جمال الطبيعة والسكون

ويا ليتها قتلتني قبل ان افكر بالقدوم

كل شي في الحياة محجوبا خلف الغيوم

الا قسوة قلبك يا سيدتي

تعرفت عليها منذ اول يوم

علمت انني ساغرق في الاسى

وعلمت بانني من السرير لن اقوم

ومع ذلك احببتك يا سيدتي

واحببت الشر الساكن في داخل قلبك المسموم






 

ربيع عبد صبري المعمار


التعليقات




5000