..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
إحسان جواد كاظم
.
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مثنويات ورباعيات عربية ..(كانَ نهراً في ذمِّةِ الغيِّبِ..)

كريم الأسدي

مثنويات ورباعيات عربية ..

(كانَ نهراً في ذمِّةِ الغيِّبِ..)

 

 

كانَ كوناً أبعادُهُ الأزلُ

ما انتهاءٌ لهُ وما أجلُ

 

....................

 

المجرّاتُ مِن قصائدِهِ

والنجيماتُ في نضائدِهِ

طاحتِ الشهبُ في مصائدِهِ

والنيازكُ حطَّتْ على يدِهِ

 

......................

 

قبلَ بدءِ الأمواهِ في السحبِ

 كانَ نهراً في ذمَّةِ الغيَّبِ

 

......................

 

 كانَ سحراً يمشي وينتقلُ

 وحشودُ النساءِ ترقبُهُ

هو نهرٌ وهنَّ مَرْكبُهُ

 وعيونُ الحسّادِ   تشتعلُ 1

 

.......................

 

 كانَ اسطورةَ الهوى أبدا

 والأساطيرُ لاتموتُ غدا

 

.........................

 

 عَرَّكتْهُ الصعابُ فاجعةً

 أثرَ أخرى فعادَهُ الحِلِمُ 

كلما أمْرَضَتْهُ موجِعَةً

راحَ يطوي بِحِلمِهِ الألمُ

 

.........................

 

 عُمرُهُ الدهرُ كلُّ قافلةٍ

 كانَ فيها حادٍ الى الهدفِ 

 بدرُ تمٍّ وكلُ سابلةٍ 

 قَبَسَت منهُ لؤلؤَ الصدفِ

 

 

.........................

 

كانَ ؟! ماكانَ انَّهُ الأبدُ

سومريٌ فراتُهُ مَدَدُ

 

.....................

 

 

*1 ملاحظة : تعمدتُ تنويع نظام التقفية في الرباعيات هنا فمرَّةً تجد القافية في الرباعي على شكل  أـ أـ أ ـ أ   ومرّةً على شكل أ ـ ب ـ  ب ـ أ  وهذا الشكل على الخصوص جديد في شعر العمود العربي وأقوم به في رباعياتي هنا لأول مرّة ـ على حد علمي اذْ لم يسبق لي الأطلاع على هذه التجربة عند شعراء آخرين ـ وقد جربته في الرباعيات السابقة التي أتت على بحر الخفيف والمنشورة قبل شهر من هذا الزمن تقريباً تحت عنوان :  في رحابِ العراق، أو أنك تجد  التقفية على شكل  أ ـ ب ـ أ ـ ب وهو مألوف في الشعر العربي . أما في المثنوي فنظام القافية واحد ولايتغير وهو أ ـ أ . والقصد من محاولة التجديد هذه هو التنويع الجمالي والنغمي والمساهمة في اثراء الشعر العربي.

 

كريم الأسدي


التعليقات




5000