..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أوّل نظــــرة

جميل حسين الساعدي

ذبْتُ في حُبّـــــكِ مِنْ أوّلِ نَظْـــرهْ

                               وفؤادي لَمْ يَعُــــدْ يمْلكُ أّمْـــرّهْ

     مُنْـــذُ أنْ أبْصَرْتُ عينيكِ وبِــــــي

                                  لَهْفّة ٌ تُلْهِبُ أعمـاقي كجمْرهْ 

     ذَهَـــبَ الشوقُ بصْبري كلّـــــــه

                                 آهِ لو أمْلكُ مِــنْ أيّوب صَبْرَهْ

     سَكَــنَ الحــبُّ عروقـــي كلّــــها

                         صارّ يجري في دمي في كلِّ قطرهْ

      إنَّ فـــــي عينيكِ سِحْراً نافـــذاً

                           أتْقَنَ الساحــــــرُ في عينيكِ دوْرَهْ

     كلُّ شئ ٍ صارّ شيئا ٌ آخـــــــرا

                               في عيوني اصبح َ العالمُ غَيْرَهْ

     بحْر َ نور ٍ, أنهرا ً من بهجـة ٍ

                            وهيـام ٍ وينابيــع َ مَسَـــــــــــــرّهْ

     كُنْتُ لا أفْهمُ في العشْقِ ولكن

                            أخــذَ العشْـقُ إلــى روحي ممـرّهْ

     فأنــا العاشق ُ ألقى رحْلـــــهُ

                           في دِيار ِ العشقِ كيْ يَعْرف َ سِرَّهْ

     زادهُ الحُسْنُ افتتـــانا ً فانزوى

                            في محاريب ِ الهوى ينشد ُ شِعْرَهْ

     ضاق َ بالحانات ِ ذَرْعــا فأتى

                                ها هنا يطلبُ في عينيكِ خَمْرَهْ                                                   

     حالمــا ً بالنشْـــوةِ الكبرى فـلا

                              تحرْميـــهِ جُرْعَـة ً تُثْلجُ صَدْرَهْ

جميل حسين الساعدي


التعليقات

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 03/08/2016 03:42:19
الشاعرة الشفافة إلهام زكي خابط
شكرا جزيلا لما خطت أناملك من عبارات تنضح لطفا ورقة
الحبيبة هي الجمال في تجليه
لهذا وجب على جميل أن ينشد أشعاره تراتيل في محراب الجمال

تحياتي العطرة

الاسم: إلهام زكي خابط
التاريخ: 02/08/2016 14:35:20
حالمــا ً بالنشْـــوةِ الكبرى فـلا
تحرْميـــهِ جُرْعَـة ً تُثْلجُ صَدْرَهْ
ـــــــــــ
شاعرنا العذب جميل الساعدي المحترم
ما أروعك وأنت تتغزل ببديع الكلام للحبيبة التي أصابت فؤادك من أول نظرة ، يا ليتها تمنحك جرعة تثلج بها قلبك الهائم بحبها .
سلمت يداك ودمت بألف خير
إلهام

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 02/08/2016 10:54:58
الشاعر البهي كوثر الحكيم
شكري وامتناني لعباراتك الرائقة, سررت لحضورك كثيرا

تحياتي العطرة وتقديري

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 02/08/2016 10:47:34
الشاعر المبدع الأخ العزيز يوسف لفتة الربيعي
لقد شرفتتني بمرورك وتوقفك لقراءة القصيدة فاذا بي أشم شذى الأزهار ينبعث من أبياتها وكأنك سكبت قارورة عطر عليها

لك مني كل التقدير مع جزيل الشكر

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 02/08/2016 10:40:02
لم أكن أعرف أن الحب نظره
بعدها يستعر الشوق كجمــره
هكذا الصدفة جاءت بالهوى
فإذا بي منتشٍ من غير خمره
فتنتني أعينٌ ساحـــــــرةٌ
وفؤادي لــم يعدْ يكتمُ سره
يا عطا ان الهوى شهْدٌ وإنْ
كانَ في الشهْدِ كما قلت مضره

الشاعر المتميز الحاج عطا الحاج يوسف منصور تقبل مني هذه الأبيات ردا على أبياتك الرائعة
عاطر التحايا مع التقدير

الاسم: كوثر الحكيم
التاريخ: 02/08/2016 02:08:41
الشاعر العذب حميل حسين الساعدي

كلُّ شئ ٍ صارّ شيئا ٌ آخـــــرا
في عيوني اصبح َ العالمُ غَيْرَهْ
بحْر َ نور ٍ, أنهرا ً من بهجـة ٍ
وهيـام ٍ وينابيــع َ مَسَـــرّهْ

تحياتي وتمنياتي القلبية لك بأيام مشرقة, ودام قلمك الراقي.

محبتي وتقديري
كوثر الحكيم

الاسم: يوسف لفته الربيعي
التاريخ: 01/08/2016 20:22:22
الشاعر الألق الجميل الساعدي ...أسعدكم الله
تراتيلُ عشق مُذهله ، ماأحلى رؤى صيّاد ماهرلايُخطيءُ سهمُه ُ، نسج بديغ وصياغة رائعة ، هنيئاً لصاحبة الحظ التي قُصدتْ ، قرأنا قديماً لجميل بثينه واليوم نقرأ لجميل (.....) ؟ ،دمتم ناطقاً للحُب ..شذراتٌ لامعه ..ومعان ٍ جامعه ..وعيون دامعه ، باقتي ورد للعاشق وحبيبتهِ ، بوركتم مؤنساً مُفرحاً للقلوب باعثاً للأمل .....أيها السامق ..مع خالص تحاياي .
المخلص يوسف

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 01/08/2016 16:29:32
أحزمَ العاشقُ كالمعهودِ أمرَهْ
فعسى يُثلِجُ في لُقياهُ صدرَهْ

غير أنّ المرتجى في جُرعةٍ
لا تَفي مَنْ يحملُ الوجدَ وصبرَهْ

[ حالماً بالنشوةِ الكبرى فلا ]
هو يدري أنَّ في ذلكَ ضُرَّهْ

[ كلُّ شيئٍ صار شيئاً آخراً ]
بعد أن طال النوى وأدارَ ظهرَهْ

تحياتي الخالصة معطرة بالودّ لك ايها الشاعر الجميل .

الحاج عطا




5000