..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أنتم مشركون

علي البدري

في نظرية فصل الدين عن السياسة 
أعتقد 
أن الدين ليس ( ديناً واحداً ) وانما هنالك الكثير من الأديان بعضها أنتجه الطغاة والفراعنة ليخدروا الناس وبعض أنتجته المجتمعات الجاهلة بطريقة تراكمية مبني على الخرافات، وبعض أنزله الله للناس ليعلمهم الحكمة 
ومما سبق يتبين أن بعضُ الأديان يجب أن تُعزل عن الحياة وليس عن السياسة فقط 
#الدين الذي يُجبرني على طاعة الحاكم سواء كان بَرٍّ أو فاجر ولا يجيز لي الخروج عليه عندما يسرقني ويتاجر بأطفالي وأموالي ويبيعني كعبد، هذا دين منحرف و مخدِّر ومُغلِّف للعقل والمنطق 
يجب أن يُعزل ويلغى من قائمة الأديان لأنه دين الملك ولا يمكن أن يكون دين الله .

أما دينٌ
 يحثني على الوقوف بِوجِه الظالمين ويشجِّعُني على تحرير الوطن ويُزيِّنُ لي حُبّ الناس والتعاطف معهم ويردعني عن الإساءة إليهم أو التقصير في حقهم، يُعاقِبني إذا رأيتُ (سلطاناً جائراً ) ولم أغيِّر عليه بفعل او قول، 
يُعلِمني أن (الموت) في عيشنا مقهورين وأن الحياة مع الظالمين لا تساوي (عفطة عنز)
يأمرني أن أكون للظالم خصماً و للمظلوم عوناً، و لا أكون عبداً لحاكمٍ أو رئيس أو زعيم أو عالِم 
هذا دينٌ يجب أن أعيشه في كل جزيئات حياتي وليس في السياسة فحسب .
هذا دين يجب ان تُكحّل به عيون السياسة ويكون منهاجاً لكل الحياة 

الدين كما أفهمه هو (منهاج حياة) لكل الناس السياسيين وغيرهم ، 
نحن بحاجة إلى متخصصين متحررين عن كل الآلهة المُصطنعة وهم (الموحدون حقا) ،
نحن بحاجة إلى #سياسي يعتقد أن لا (إله) ولا (ضار) ولا (نافع) إلا الله، 
#سياسي لا يتقرب لزعيمِ حزبٍ ولا يتملّق لرئيس كُتلة على حساب ضميره 
وأغلب ما نتج لدينا من سياسيون متدينون هم ( مشركون ) 
نعم مشركون حينما يُعطون ولاءهم لرؤساء الكتل والزعماء الدينيين والحزبيين، وهذا هو دين الملوك الذي تحدثت عنه 
هؤلاء مؤمنون بدين الملك لا بدين الله .
المضحك في الأمر: أن البعض يعتقد نفسه (مُجَدداً ) ويفكِّر (خارج المجموع ) وهو فلتة الزمان وجهبذ العارفين عندما يحارب نسخة رديئة من دين الناس وكأنه (حل المشكلة الأزلية) وأكتشف العجلة من جديد عندما يصرِّح بفصل الدين عن السياسة 
ولم يعلم أن الانبياء هم أول من حاربوا دين الملوك .

علي البدري


التعليقات




5000