..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


جزيرة في الفلبين

علوان حسين

القصائد التي أكتبها ليس من بنات خواطري

نورسة لطيفة تأتي الى شرفتي كل صباح

أرمي لها ماجنيته في نهاراتي

وأنا ألتقط الثمار من الأشجار

تـُلَقنّني أشعارها خفية ً عن الآخرين .

التي تحرر صفحة أدب في موقع المثقف

علمت بالسر على طريقتها الخاصة

أعادت لي قصيدتين اشتبهت بأنهما ليستا لي

لمحت خلفهما طيف نورسة ٍ

كانت تصغي لصوت الموج

فلم تحفل بالبحر يتمزق ويهتاج وهو يمتلىء بي

البعض لا تهمه الوردة

المهم أن يشم عطرها

وأنا أسهر الليل كله مرتجفا ً

كوردة مقطوعة من غصنها .

لم تعد كتابة الشعر مغوية

أفكر بالسفر الى الفلبين

أزور صديقي صلاح فائق

ربما يهديني جزيرة أعيش فيها وحيدا ً

السماء هناك خضراء

والقمر على الشرفات والشبابيك

يطوف مثل إله ٍ عاشق

والنساء يخبئن النجوم بين أثداهن

وحين يضطجعن تضاء السماء

من النور المنعكس في أجسادهن

والهواء ينث عطر الأنوثة

في الطرقات قد تعثر على غيمة ٍ

أو امرأة ٍ مبللة ٍ بحلم ليلة البارحة
صرت أشمئز من أشياء وناس كنت أحبهم من قبل
ماغي مثلا ً تلك العاهرة الصغيرة
التي كانت تزورني بعد منتصف الليل لتدخن الماروانا
تتجول عارية ً كأنها في حلم
والقديسة آشلي التي استدانت مني خمسين دولارا ً
لتشعل شمعة ً في كنيسة ٍ لا يزورها أحد
وذلك الخطاط الذي يكتب شعرا ً فصيخا ً
نما كرشه وتوسع
كمقبرة ٍ ازدهرت في حرب
سرق مني مبلغ سبعمائة دولار بأسم صداقة ٍ مزيفة
يعيش في إيري على مايرميه له الصيادون من أسماك ٍ نافقة .
أشمئز من السير في الطرقات من غير هدف
من الدموع التي أذرفها دونما سبب ٍ واضح
من الوطن المعلق في الذاكرة
المحروم من النعمة والأبناء .
أشمئز من حياة ٍ لا تفتح أبوابها لي
من رؤية الضباع وهي تنهش لحم فريستها
وهي لما تزل تنازع الحياة
لأنها تذكّرني بسياسيين نهشوا لحم بلاد ٍ تنازع الموت
تحت صرير أنيابهم الشرسة .

علوان حسين


التعليقات




5000