..... 
.
......
مواضيع تستحق وقفة 
حسام برغل
.....
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
  
.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة المكتب الاعلامي لوزارة الثقافة العراقية

بدبكات من الفلكور التراثي للمدينة انطلاق مهرجان ربيع بصية

قاسم صبار الفوادي

 في مهرجان ازدان فيه الفلكلور والتراث مع جمال الطبية في عروس الصحراء وتحت شعار (بكم نحتفي)،  نظم المجلس المحلي لناحية بصية المهرجان السنوي الثامن والخمسين في ذكرى تأسيس الناحية في 24 من شهر اذار من كل عام.  

 بدأ المهرجان بعزف النشيد الوطني تلاه قراءة اي من الذكر الحكيم، والذي حضره مدير عام دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة فلاح حسن شاكر وعضوة مجلس محافظة المثنى اوصاف عبد الكريم الظالمي والمستشار الثقافي لدائرة العلاقات الثقافية خضر خلف ومدير القصور والبيوت الثقافية محمد جاسم حسون واعضاء المجلس المحلي وجمع غفير من وجهاء وشيوخ وابناء الناحية.  

 وفي كل كلمة لرئيسة اللجنة الثقافية في مجلس محافظة المثنى اوصاف الظالمي بينت فيها عن تميز محافظة المثنى بعدد من النواحي، ومن ضمن هذه النواحي هي ناحية بصية هذه المدينة الجميلة باهلها الكريمة باصلها والمتميزة بعاداتها وتقاليدها وضيافتها وهي ليست بجديدة فهم منبع الكرم والطيب.

 متمنية لهذه المدينة المعطاء، في ذكرى تاسيسها دوام التقدم والازدهار. مشيرة الى سعيها في ابراز الصورة الحقيقية للمدينة الجميلة فضلا عن تطوير القطاع السياحي لتكون بصية عاصمة السياحة الصحراوية في المحافظة.  

 وفي كلمة لدائرة العلاقات الثقافي القاها المعاون الثقافي لدائرة العلاقات الثقافية العامة خضر خلف حيا  فيها جميع الحضور من شيوخ عشائر و كهول وشباب اتحفوا فيها المشاركين جميعا لحفاوة اللقاء والتي هي ليست بغريبة عن اهل العراق هذه الارض الطيبة التي انجبت الاشاوس من ابناء المدينة الكرام بهوية عربية نقية جميلة.  

كما نقل فيها تحيات وزير الثقافة فرياد راوندزي، وتتزامن هذه الذكرى مع احتفالات شعبنا الكردي في اعياد نوروز مع هذه الذكرى هي صدور القرار 71 في عام 1958 بصدور المرسوم الجمهوري باعلان ناحية بصية في هذه المحافظة العزيزة التي خط فيها اول حرف للكتابة بعمق يمتد لخمسة الاف سنة و التي تحمل كل العمق التاريخي والحضاري والتي تحمل كل الاندفاع في اظهار تراثها، والسعي من خلالها الى اظهار هذا المنتوج الابداعي من من محيطه المحلي الى العربي والدولي ليخلدوا مع تاريخ مدينتهم، شاكرا لهم كل الابداع الرائع.  

 وبدوره شكر مدير البيت الثقافي في السماوة ياسين محمد علي اهالي ناحية بصية الكرام ورئيس المجلس المحلي فيها مباركا لهم فرحتهم مؤكدا لهم ان العراق واحد من شماله الى جنوبه تعاضد مدنه واحدة الاخرى تتشارك جميعا في رسم المحبة في بناء مستقبل للاجيال تحفظ االعراق واهله ضد كل من يريد باهله السوء  .  

 ومن جانبه شكر رئيس المجلس المحلي لناحية بصية احمد حمدان الجشعمي كل الحضور الذين تجشموا معاناة الحضور مؤكدا استمرار سعيه لان يكون الساعد والعضد لعراق القيم والكرم مشيرا الى اهمية هذا المهرجان في الواقع الاجتماعي والثقافي التي تتأمل فسحة اللقاء وتعطي الامل لتكون ايام الالق كبيرة بوجود الجميع في بصية جوهرة الصحراء بصية المرابع وتاريخ الاجداد وثقافة الرمال .  

 فيما قرأ الشاعر والاديب الموصلي الكبير عبد الوهاب اسماعيل مجموعة من القصائد الرائعة التي الهبت الحضور بحب الوطن والتلاحم المجتمعي بين العراقيين .  

 عرض بعده فلم ( شموع التسامح ) وهو من انتاج وعمل مجموعة من الشباب السماوي وهو من اخراج الفنان علي الكعبي وتصوير علي وناس وهم نخبة اهتموا بالعمل السينمائي.  

 فكرة الفلم هو نبذ الطائفية يحكي قصة ثلاثة رجال من طوائف مختلفة المسلمة والمسيحية والصابئية ليلتقوا معا يتحدوا جميعا في حب الوطن الذي اراد له اعداءه ان يفرقوا بين افراد شعبه الواحد وقد حصل هذا الفلم على العديد من الجوائز.  

 واختتمت فعاليات المهرجان برقصات فلكلورية من التراث البدوي لفرقة بصية الحائزة على المركز الاول في مهرجان البيوت الثقافية في اربيل للرقص الفلكلوري تنوعت بين رقصة السامري والدحة والتي نالت الاعجاب واعطت رونقا رائعا للحفل .  

كما نظمت وعلى هامش المهرجان وقفة تضامنية مع الذكرى السنوية المؤلمة والتي قام بها الارهاب الاسود الظلامي بتدمير اثار العراق في محافظة نينوى في حملة متحدون مع التراث والتي اطلقتها وزارة الثقافة وعبر دائرة العلاقات الثقافية العامة واخرى في متحف المدينة الذي ضم على العديد المقتنيات التراثية والمنسوجات التي تحاكي العمق الثقافي للمدينة.

 

 


البيت الثقافي البابلي يضيّف الفنان مكصد الحلي بابل -

 امير جدوعي

 ضيّف البيت الثقافي البابلي في دائرة العلاقات الثقافية الفنان مكصد الحلي للحديث عن سيرته الفنية، مع إفتتاح المعرض الفوتوغرافي للمصور حيدر الحيدري.   وقال الموسيقي عدي صاحب عبيد أن مكصد الحلي فنان موهوب منذ صغره ومعروف عنه أنه يقلد الفنان الراحل سعدي الحلي وهذا ليس عيبا أن يقلد مطربُ مطربا آخر وأن الفنان الراحل رياض أحمد كان يقلد المرحوم الفنان داخل حسن, وأن مكصد الحلي فنان حلّي مبدع والحلة زاخرة بشعرائها ومطربيها وأنه صورة منمّقة وجميلة للفنان الراحل سعدي الحلي الذي ترك بصمة للغناء الحلي واذا ذكرت هذه المدينة ذكر سعدي وبالعكس.

 وقال الفنان مكصد الحلي أنا أحمل على ظهري حب هذه المدينة ونهرها العظيم فانا ابن الريف ودخلت المدينة في نهاية ستينيات القرن الماضي وكنت اتمنى أن أغنّي في قاعة التربية في ذلك الوقت وتتلمذت بعدها على يد الفنان الموسيقي الرائد عدي صاحب عبيد ودخلت أول إختبار في الإذاعة والتلفزيون عام 1975 م ولكني لم أنجح فيه وكررت المحاولة عام  1986م ونجحت وبدأت الغناء مع الفرقة الريفية التي كان يترأسها آذ ذاك الفنان عبدالجبار الدراجي والفنان محمد قاسم الأسمر وناصر حكيم وغيرهم, وأنا لست بمقلد كما يقول الجميع ولكنّي إمتداد للفنان سعدي الحلي ولهذه المدرسة الفراتية الرائعة.

 وشهدت الامسية اداء الحلي لعدد من اغاني المرحوم سعدي الحلي يرافقه رئيس اتحاد الموسيقيين في بابل الفنان سعد العواد على الة العود والعازف حيدر نوري، كما القى الشاعر موفق محمد مقطعا من قصيدته المطولة (سعدي الحلي في جنائنه)، لتختتم الامسية التي ادارها الفنان فاضل شاكر بتسليم الفنان مكصد الحلي شهادة تقديرية من قبل مدير البيت الثقافي الشاعر والقاص علي السباك.

 وعلى هامش الامسية التي حضرها عدد كبير من الفنانين والمطربين والمثقفين, أفتتح الشاعر موفق محمد المعرض الفوتوغرافي الخامس لموظف البيت الثقافي البابلي المصور حيدر الحيدري الذي تناول المرأة العراقية بين جيلين

 

 

المكتب الاعلامي لوزارة الثقافة


التعليقات




5000