..... 
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.....
 ÙˆØ§Ø«Ù‚ الجابري
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
  
.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


اخبار وزارة الثقافة

 في بغداد الأبداع.. الطفولة تحتفي مع (عمو هاشم) بيوم المعلم

اسماعيل حامد

تحت شعار (البراعم تتفتح ألقاً للكلمة واللون) في مدينة الابداع الادبي بغداد، وبمشاركة سفير الطفل العراقي الفنان (هاشم سلمان)، احتفت دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة بعيد المعلم الذي وافق اليوم الثلاثاء الاول من آذار لعام 2016 مع براعم مدرسة نوارس الرشيد الاساسية الاهلية.

جاءت هذه الاحتفالية وبغداد تعيش ألقها في أختيارها ضمن شبكة مدن الابداع في العالم، وهذا مابينه سفير الطفل العراقي الفنان الرائع هاشم سلمان أو مايحب ان يطلق عليه من قبل الاطفال (عمو هاشم) والذي أكد انه يشارك في هذه الاحتفالية التي نظمتها دائرة العلاقات وقلبه مملوء بالفرح والغبطة وهو يشاهد الفرحة بعيون الطفل العراقي محتفياً بمعلمه في هذا اليوم، مبينا انه اعد فقرات سيستمتع بها الاطفال، والتي ابتدأها بالعاب الخفة وفعاليات تحاكي عقلية الطفل ومنها حكاية قصة تبين للطفل اهمية التعاون والتكاتف للنهوض بالمجتمع العراقي والتي كان عنوانها (الدب الحكيم) حيث تفاعل الاطفال معها واسعدتهم.

كما قام الفنان هاشم سلمان بتوزيع هدايا صور لبغداد الحضارة للكادر التدريسي وهدايا اخرى للاطفال من مجلة المزمار ومجلتي التي تصدر عن دار ثقافة الاطفال بعد ان ختم فعالياته بدرس تعليم الرسم الذي أظهر موهبة البراعم الصغار في أستحضار ملكة الخيال لديهم وترجمتها على شكل رسومات جميلة.

من جانبه قال مدير مدرسة نوارس الرشيد الاستاذ ( حمادي خلف حزير) ان المدرسة عاشت اليوم لحظات لايمكن ان تنسى من فرح وبهجة نتيجة المبادرة الرائعة من قبل دائرة العلاقات الثقافية العامة ومشاركتها فعالية الاحتفال بعيد المعلم وبحضور الفنان الجميل سفير الطفل العراقي (هاشم سلمان) مبينا ان هذا الامر، يحسب لدور هذه المؤسسة في تبيان البعد الحضاري والثقافي والتوعوي بالاحتفاء بيوم المعلم وتبيان ان بغداد بحق مدينة لكل ابداع ثقافي.

 

 

بمناسبة اليوم العالمي للمرأة .. البيت الثقافي البابلي يقيم مهرجانا للادب والفن

قاسم صبار الفوادي

تصوير / جمعة السوداني

بالتعاون مع مديرية شباب ورياضة بابل والمكتبة المركزية فيها، اقام البيت الثقافي البابلي احد تشكيلات دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة يوم 1/3/2016 مهرجانا فنيا وادبيا بمناسبة اليوم العالمي للمرأة بمشاركة منظمة بنت الرافدين والمركز الثقافي للطباعة والنشر والمكتبة الجوالة والتي سعت الى المشاركة في المهرجان من خلال اقامة معرض الكتاب الذي ضم مختلف العناوين الثقافية والادبية بغية تنشيط الحركة الابداعية في المدينة.

وقد حظي المعرض باهتمام كبير من المشاركين ووسائل الاعلام وبحضور نخبة من المثقفين والادباء والمهتمين بالشأن الثقافي

انطلقت فعاليات المهرجان بقراءة آي من الذكر الحكيم تلاها عزف النشيد الوطني، والقاء عدد من الكلمات بالمناسبة وفي كلمة لمدير البيت الثقافي البابلي علي السباك قال فيها (أن هذه ليست المرة الاولى وسوف لن تكون الاخيرة التي نحاول ان نوظف الفن والادب وجميع الوان الجمال للاحتفال بالمرأة العراقية هذه القامة الشامخة التي ضربت مثالا يحتذى به بالصبر والقوة والجد والعطاء).

واضاف ان المرأة العراقية امتازت دون نساء العالم بهذا اليوم الذي اقمناه حبنا وعرفانا بها وبدورها الكبير في بناء المجتمع العراقي.

تلاه كلمة مدير رياضة وشباب بابل، كما عرض فلم تسجيلي بعنوان (نساء من زمن النار) انتجته منظمة بنت الرافدين، فيما القيت عدد من القراءات الشعرية لمجموعة من الشعراء ومنهم (الشاعرة حسينة عباس ورياض الغريب وسناء الاعرجي ومحمد الصباغ وصلاح البابلي وقد تخلل المهرجان مجموعة من النشاطات الثقافية والفنية وسوقا خيريا.

وفي ختام المهرجان وزعت الهدايا والشهادت التقديرية للمشاركين .

 

 

موهبة موسيقية صغيرة اسمها قمر الزمان

امير ابراهيم

تصوير : عادل جلال

 

اكدت الموهبة قمر الزمان حضورها الموسيقي وهي تعزف وبثقة ملؤها الابداع عدد من الاغاني التراثية العراقية على الة السنطور في اكثر من مناسبة وامام عدد كبير من الجمهور مثلوا عناوين ثقافية مختلفة ليتفاعلوا مع اللحن الجميل الذي ترسمه اناملها المبدعة.

وقالت المبدعة قمر الزمان في تصريح خاص انها عشقت عزف التراث استنادا الى الدروس التي تلقتها على يد اساتذة مبدعين في مدرسة الموسيقى والباليه اذ انها منذ ثمان سنوات تتلقى الفن الموسيقي على يد اساتذة ابدعوا في هذا العالم. واضافت انني قبل تقديمي معزوفات موسيقية على هامش المعرض السنوي الشامل للفن العراقي المعاصر في قاعة عشتار بوزارة الثقافة شاركت في الحفلات التي اقامتها مدرسة الموسيقى والباليه في كل عام في قاعة الرباط وايضا مهرجان بغداد دار السلام وفي معهد الفن للموسيقار كريم كنعان وصفي وطموحي ان اصبح عازفة مشهورة وتحديدا السمفونية التي تعد مجالا رحبا للابداع الموسيقي.

وبينت انها تمتلك القدرة على العزف والغناء في ان واحد لكنني ارى ان العزف مع المطربين الكبار بلا شك سيعطيني شهرة اكبر ، وتبقى ثقتي بنفسي وقدراتي الموسيقية عاملا مهما للوصول الى ما اطمح اليه خاصة وان عائلتي تعد الدافع والحافز الكبير لي، الى جانب عدد من الاسماء الموسيقية التي ترى بانني قادرة على تقديم العزف الموسيقي الذي يناسب وذائقة الجمهور.

 

المكتب الاعلامي لوزارة الثقافة


التعليقات




5000