..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مرثية

أهذه الخرقة المهملة

اسفل وجه السلطان فمٌ؟

ألهُ ولو قطرة ضوء

حين تصب الأيامى

عوارض اوجاعهن

وينشر غسيل المواسم

شارة

على قارعة الأخذ؟

أيلدغه النطق؟

 حين يضيق الوقت ذرعا

بالإستغاثات المتراكمة

و يذرف الزمن أيامه

مخضبة بالسخام؟

وهل لنا ترميم المسارات

دون اكتمال موازين اللعنة؟

*******

رغم التناسب العكسي

بين الحقائب واغصان القلب

لن اخشى احتجاجاتي

حد الجَلْجَلَة 

عندما يقتحم الضمور

 بهاء المناجاة

ويلمع عند ضفاف الاحلام

رصيف

جرّحهُ الصقيع

*******

اعرف ان رئتي السهوبية

يفترض ان تعلن صفيرها

حين يقترب الصدأ

من أحلام شاعر

اعرف أيضا

ان القصائد المُنضوية

تحت قميصه

يلزمها الريّ

رغم أُوَار الخيبة

لذلك

عزمت رثاء القضاة

 صامتا جدا

 

 

عبد الستار جبار عبد النبي الزبيدي


التعليقات

الاسم: عبد الستار جبار عبد النبي الزبيدي
التاريخ: 02/02/2016 14:04:26
الاستاذ علاء سعيد
لكم اعذب تحياتي ..اشكركم لمتابعتكم منشوراتي .
هي مرثية يا سيدي من مراثٍ كثار يستجبن لواقنا المكتظ بالاضداد.
خالص تقديري

الاسم: علاء سعيد حميد
التاريخ: 02/02/2016 04:26:13
مرثيتك غزيرة بالمعاني التي ارتقت بقصيدتك رغم عمقها
تحياتي أستاذ عبد الستار المحترم




5000