..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


السمـــاء القاتمــة

جميل حسين الساعدي

إنّي انتظرتُ بأنْ تعودي نادمــــهْ

                           لكنْ رجعتِ كما السماءُ القاتمــهْ

مزروعة ً بالرعْدِ والأمطــار تنْـ

                           ــتفضين ّ في وجهي زوابع َ ناقمهْ

أنْ تعصفي مثل ّ الرياح ِ وتعبثي

                            بعواطفي أو أن تعودي غانمــــــهْ

هـذا الخيــارُ رفضتهُ ورفضتُ أنْ

                         أحيا بغيــر مشاعري المتناغمـــهْ

***

لا لنْ يُغامــرَ من جديدٍ زورقي

                          حيث ُ العواصفُ والسماءُ الغائمهْ

إنّي عرفت ُ البحْرَ في هيجانهِ

                       وأخـافُ من أمواجــهِ المتلاطمـهْ

لا تذكري الماضي فقدْ ودّعتُهُ

                      لا توقظي فيَّ الجراح َ النائمــــهْ

لا تُرغمينــي أنْ أغيّر َ موقفي

                     لا شئ يُزعجنـي كنفس ٍ راغمهْ

لا تُلبسي الأشياء َ غيْرَ مقاسها

                   فالشئُ لا يختــارُ إلاّ عالمَـــــــهْ

إنّـي مللت ُ من الحكــايات التي

                                 نُسِجَـت بأخيلــةِ النفوسِ الواهمهْ

لا تطلبي مِنّــي اعترافا ً زائفا ً

                               انّي ظلمْتُك ِ حيث ُ أنْت ِ الظالمهْ

أنا لستُ محتاجا ً لكشف ِ دفاتري

                               أوْ أنْ أقدّم َ في ذنوبـــي قائمــــهْ

فات َ الأوان ُ فما الحسابُ بنافعٍ

                              والقصّــةُ اخْتُتِمَتْ بأســوأ خاتمهْ

جميل حسين الساعدي


التعليقات

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 10/01/2016 00:22:34
الشاعرة ذات ذات الحرف الرقيق إلهام زكي خابط
أشكرك جدا على عبارات الإطراء والثناء , وهذا من فيض ذوقك الادبي الرفيع وكرم أخلاقك
تمنياتي لك بكل ما هو سار في هذا العام وفي كل عام
مع عاطر التحايا والتقدير

الاسم: إلهام زكي خابط
التاريخ: 09/01/2016 20:54:30
هـذا الخيــارُ رفضتهُ ورفضتُ أنْ
أحيا بغيــر مشاعري المتناغمـــهْ
ـــــــــــــ
شاعرنا العذب جميل الساعدي
وهل لشاعر مثلكم أن يعيش دون مشاعره الرقيقة العذبة والتي هي واضحة جلية من عذب قصائدكم الجميلة
سلمت للشعر ياقيثارة الشعر البديع
وكل عام وأنت بألف خير
تحياتي
إلهام

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 09/01/2016 00:13:43
الشاعر المبدع يوسف لفتة الربيعي
تمنياتي لك بكل ما هو سار ومفرح في العام الجديد
سررت لحضورك الكريم ولكلماتك النابضة بكل ما هو جميل وشاعري, لقد زينت القصيدة بدرر الكلام, فلك مني أجمل سلام
حفظك الله
مع أجمل الأمنيات وخالص الود

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 09/01/2016 00:06:52
الأخت الفاضلة ايمان حسين
شكرا لمرورك الكريم وتوقفك لقراءة القصيدة

أتمنى لك كل خير في العام الجديد

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 08/01/2016 23:56:13
الأخت الفاضلة رندة اليازجي
يشرفني دوما مرورك الكريم, ويسعدني معرفة رأيك فيما أكتب

دمت سالمة
احترامي وتقديري

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 08/01/2016 21:12:24
أخي الشاعر المتميز الحاج عطا الحاج يوسف منصور
شكرا لأبياتك الجميلة وهذا ردي عليها

الحب طهرٌ ليس فيـه مســـاومه
فيه الهنــاء لمن تفهم عالمه
يجني المسامح فيـه حلو ثماره
والحلوُ لا تجنيـــهِ نفسٌ ناقمه
عاملتها باللطفِ مـــا آذيتها
لكنها كالذئب غيــر مســالمه
فرأيتُ أن أنهي فصـــولَ حكايةٍ
ملئت أسى ولكلّ شئٍ خاتمـــــه

تمنياتي لك بكل خير في العام الجديد
وأهديك باقة ورد(مشكل)

الاسم: يوسف لفته الربيعي
التاريخ: 08/01/2016 18:38:28
الأستاذ الفذ جميل حسين الساعدي ....أسعدكم الباري
ما أحلى الشذرات وهي تتلألأ من حروف قصيدتكم ، فيها الحياةوالأمل والحُب بكل تجلياته،تبحر بنافي بحر الشوق معاتباً مجاذباً وبحّاراً مخضرماً ممسكاً مقود العشق وبوصلته ،نصوصكم تمتلك مغنطة عاطفية مميزة، طابت أناملكم...دمتم شباباً ...بوركتم عطاءاً ،خالص الود لصاحب القلب الرقيق...أدام الله بستانكم بزهوره اليانعه.

يوسف

الاسم: ايمان حسين
التاريخ: 08/01/2016 16:38:56
لغة شعرية صافية واسلوب في تصوير الاحداث
نادر وقلما تجده عند شاعر
الاستاذ جميل حسين الساعدي
انت ظاهرة شعرية فريدة
في الشعر العربي

الاسم: رندة اليازجي
التاريخ: 08/01/2016 16:15:20
قصيدة سلسة للغاية من السهل الممتنع
الشاعر الكبير جميل حسين الساعدي
شعرك مدهش كالعادة
سلامي

الاسم: رندة اليازجي
التاريخ: 08/01/2016 16:14:32
قصيدة سلسة للغاية من السهل الممتنع
الشاعر الكبير جميل حسين الساعدي
شعرك مدهش كالعادة
سلامي

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 08/01/2016 14:18:34
الشاعرة المبدعة د. هناء القاضي
كل عام وأنت بخير
سرني مرورك الكريم وتعليقك برائق العبارات على القصيدة, وأنا شاكر لما أضفت من أفكار نيّرة في معرض تعليقك القيّم

احترامي وتقديري مع عاطر التحايا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 08/01/2016 14:10:16
الاخ الشاعر الجميل جميل حسين الساعدي

حُبُّ الغَنوجِ وقد علِمتَ مُساوَمَهْ
لا خير فيه فدعْ عتابَ الواهِمَهْ

هي مثلما شبّهتَ عصفُ غمائمٍ
تأتي نتائجها بسوء الخاتِمَهْ

ولَأنتَ تبقى يا جميلُ كما أرى
روحاً صفتْ للحبِّ وهي مُسالِمَهْ

تحياتي الخالصة معطرة بأريج الودّ لكَ أيها الشاعر الجميل
مع باقة ورد .

الحاج عطا

الاسم: د هناء القاضي
التاريخ: 08/01/2016 09:51:29
السلام والتصالح مع النفس يسهل الحياة وكيفية التعامل مع كل ما نمر به ..والاعتراف بالخطأ فضيلة .
قصيدة أضافة الى جمالها تطرقت لحالة واقعية بكل سلاسة
الشاعر القدير المطوع للكلمات والشعر
تحياتي لك ودمت بسعادة وفرح

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 08/01/2016 07:53:45
الصديق العزيز الشاعر والقاص الرائع وائل مهدي محمد
أفرحني كثيرا مرورك الكريم وتوقفك لقراءة القصيدة
وتزيينها بعبارات الثناء الجميلة

أتمنى أن يكون هذا العام عام مسرة تحقق فيه أمانيك
عاطر التحايا والإعتزاز

الاسم: وائل مهدي محمد
التاريخ: 08/01/2016 02:14:37
الشاعر الجميل جميل الساعدي الغالي ..
قصيدة رائعة .. سلمت يداك .. كل عام و انت باحسن حال .
( غير عودة كانت عودتها هذه ؟.. زوبعة .. الله يعينك )

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 07/01/2016 23:16:27
القاص والشاعر الرائع علاء سعيد حميد
قراءة رائعة للقصيدة تنم عن إحساس مرهف وذوق أدبي رفيع, أفرحتني كثيرا
فألف شكر مع الإمتنان لعبارات الثناء والإطراء الجميلة
تمنياتي لك بعام تحقق فيه ما تصبو اليه نفسك

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 07/01/2016 23:08:20
القاص الأديب الرفيع علي الزاغيني
تحية عطرة
امتناني وشكري للعبارات العذبة الرقيقة التي زينت بها القصيدة
ألف شكر لمرورك الكريم
وأجمل المنى في العام الجديد

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 07/01/2016 23:01:33
الشاعر الرائع كوثر الحكيم
أفرحني حضورك البهي وأفرحني أكثر العبارات الجميلة الرائقة العابقة بشذى المحبة والصفاء
أتمنى أن يكون العام الجديد عام تحقيق أمانيك
ودمت بخير وسرور

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 07/01/2016 22:56:00
الشاعر والاديب العلم كريم مرزة الأسدي
شكرا لهذه القراءة النقدية التي تطرفت فيها الى الجوانب البلاغية التي تضمنتها القصيدة من جناس وطباق الى جانب توضيحاتك القيمة لمضمونها بما أتيت به من تشبيهات ومقارنات
هذه القراءة أعتبرها إضافة مهمة للقصيدة تشكر عليها
تحياتي العطرة ومحبتي

الاسم: علاء سعيد حميد
التاريخ: 07/01/2016 20:30:58
قصيدة الموقف و الحدث و الكبرياء حيث الحبيبه عادت بالخيبة لكن الكبرياء يدفعها و العزة بالاثم و عدم الاعتراف بالذنب من الأمور الصعبه عليها
اما في منبع القصيدة هو ذلك الفتي الذي كتب رائعة من الروائع برونقها الجميل المتأصل من السلاسة و العذوبه أبها و المع في كل حين هو انت أستاذ جميل حسين الساعدي

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 07/01/2016 19:42:53
لا لنْ يُغامــرَ من جديدٍ زورقي

حيث ُ العواصفُ والسماءُ الغائمهْ

إنّي عرفت ُ البحْرَ في هيجانهِ
وأخـافُ من أمواجــهِ المتلاطمـهْ

لا تذكري الماضي فقدْ ودّعتُهُ
لا توقظي فيَّ الجراح َ النائمــــهْ

الاستاذ الرائع جميل حسين الساعدي
نص بمنتهى الروعة والجمال
دام احساسك ورقة حروفك
تحياتي

الاسم: كوثر الحكيم
التاريخ: 07/01/2016 19:22:59
الصديق العزيز شاعر الرومانسية العذب جميل حسين الساعدي

لا تُلبسي الأشياء َغيْرَ مقاسها
فالشئُ لا يختـارُ إلاّ عالمَــهْ

هذه هي الحكمة الأصيلة في عالم الحب وقد صغتها واختزلتها في مفردات شعرية راقية. القصيدة بكاملها رائعة. تحياتي وتمنياتي لك بعامٍ مترفٍ غني بالمسرات والصحة.

خالص المحبة
كوثر الحكيم

الاسم: كريم مرزة الأسدي
التاريخ: 07/01/2016 15:46:53
صديقي العزيز الشاعر الكبير جميل حسين الساعدي المحترم
السلام عليكم والرحمة
قصيدة مفعمة بالأحاسيس الوجدانية ، والخوالج الشعرية الثائرة من أنفاي متلهفة ، تارة متلاطمة ، وطورا نائمة ، وأروع ما في الشعر يجمع النقيضين على صحن واحد ، فتلحظ العين بإعجاب ويصك سماع الأذن بإندهاش :
إنّي عرفت ُ البحْرَ في هيجانهِ

وأخـافُ من أمواجــهِ المتلاطمـهْ

لا تذكري الماضي فقدْ ودّعتُهُ

لا توقظي فيَّ الجراح َ النائمــــهْ

لا تُرغمينــي أنْ أغيّر َ موقفي

لا شئ يُزعجنـي كنفس ٍ راغمهْ

لا تُلبسي الأشياء َ غيْرَ مقاسها
ومن هنا جاء الطباق والجناس من المحسنات اللفظية ، فالإنسان يأبى الاستمرار على سكون الحال ، وفي الحركة بركة ، وفي التضاد لذة ، وسبحان من جمع بين النار والماء ، احتراماتي ومحبتي .




5000