..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


انجلينا جولي تفشل كممثلة ومخرجة في فيلم by the sea

ايفان علي عثمان

عندما يتم تسليط الضوء على فيلم سينمائي في وسائل الصحافة والاعلام العالمية فمعنى هذا ان هذا الفيلم قد وصل الى اقصى مراحل الابداع الانساني من خلال العدسة والحوار والاخراج .....

لكن هذه النظرية ليست صائبة دائما فأحيانا كثيرة الافلام السينمائية التي لم تلقى الاهتمام الاعلامي والصحفي بصورة كاملة نراها قد نجحت بأمتياز في دور العرض السينمائية بينما الكثير من الافلام السينمائية التي تحمل بين ثناياها اسماء نجوم عالميين وحصلت على قدر كافي من الاهتمام من وسائل الصحافة والاعلام نراها قد فشلت جماهيريا .....

هذا ما حصل مع فيلم by the sea  ( عند البحر ) الذي قام ببطولته النجم السينمائي العالمي براد بيت والممثلة انجلينا جولي .....

فالفيلم رغم تصدره صفحات الصحف العالمية وشاشات التلفزة العالمية احدث ضجة في اوساط محبي وعشاق السينما العالمية لكن بعد عرضه في دور السينما تغيرت الاراء من النظرة الايجابية الى السلبية .....

ففيلم by the sea  لم يقدم شيئا جديدا للعين والعقل السينمائيين لأنه فشل فشلا ذريعا في الاستحواذ على عقول وعيون عشاق العدسة السينمائية فهو فيلم سطحي غير واقعي غير عقلاني لا يمت بأي صلة للثورة السينمائية التي اجتاحت هوليوود قديما وحديثا .....

فبراد بيت رغم نجوميته ورغم نجاحه الباهر في افلامه السابقة ومنها ( fury  ) لم يقدم في فيلم by the sea  ذاك الاداء المميز بل تحول بشكل مفاجىء الى ممثل صامت لم يقدم شيئا لرجولته السينمائية ولم يكن ذاك النجم الذي ينتظره الملايين في دور مميز يضفي شيئا مميزا على طبق السينما العالمية بل كان دوره عبارة عن رجل كاتب لا يمت بالحياة بأي صلة سوى التدخين بشراهة وشرب الكحول بشراهة .....

اما انجلينا جولي رغم عدم اقتناعي بها كممثلة ناجحة فلقد اثبتت مرة اخرى انها فشلت كممثلة ومخرجة في ان واحد حيث مثلت دور امرأة مريضة نفسيا كئيبة منهمكة مندثرة مطمورة لا امل لها في الحياة سوى التسكع امام فتحة بحجم عدة سنتيمترات لتراقب رجل وامرأة يمارسان الجنس .....

رغم ان الفيلم حمل اجواء صافية مثل السماء اللامعة وصورة البحر الهادئة واشعة الشمس الناعمة لكن قصة الفيلم كتبت بأحرف من الصمت حملت بين اجنحتها السطحية والانشطار الذهني والضياع الروحي .....

هنا لابد من القول ان فشل الفيلم السينمائي هو عملية معقدة وفردية تصدر من قبل الممثل والممثلة والمخرج فهؤلاء الثلاثة قادرون على صنع فيلم ناجح وفي ذات الوقت قادرون على صنع فيلم فاشل ففيلم by the sea  فيلم رخيص مبتذل لا يرقى للعرض في اي دور سينمائية لأنه لم يجلب شيئا جديدا مميزا للحاضر السينمائي بل وقع على اعلان انهيار انجلينا جولي كممثلة ومخرجة بصورة قطعية على عكس براد بيت الذي يحمل من النجومية ما يكفي لكي يواصل تقديم ما هو مميز مستقبلا من خلال رصيده السينمائي لعل الاعمال القادمة له تغفر له فشله في فيلم by the sea  .....

فالكثير من النقاد قالوا عن الفيلم ان براد بيت وانجلينا جولي نقلوا تفاصيل قصة حبهما على الشاشة .....

اي حب واي عشق .....

احيانا اضحك على اراء النقاد الذين لا يفقهون من السينما شيئا سوى البكيني والارداف العارية والسيقان الطويلة .....

فقصة الحب هذه بالفعل هي قصة كل زوجين منفصلين عن بعض مكتئبين منهمكين في مشاكلهما التي لا تنتهي والتي لا سبب لها سوى الضياع في فوضى الحياة .....

فانجلينا جولي قدمت نموذجا سيئا للمرأة المكتئبة التي تمر بعواصف نفسية التي تحاول ان تمضي وقتها بالتبضع ومراقبة الاخرين لكي تضفي نوعا من الامل على دفتر يومياتها وفي الجانب الاخر براد بيت قدم نموذجا سيئا للرجل الذي لا يملك الحلول للمشاكل والذي يحاول الهرب دائما الى الخيال في سبيل مواصلة الحياة .....

فيلم by the sea  فاشل ولا يستحق المشاهدة ومن العار ان يتم تصنيفه ضمن الافلام السينمائية الحديثة والمعاصرة ومن المؤسف ان يمنح تذكرة المشاركة في الاوسكار 2016 لأنه يمثل اسقاط متعمد لهوليود وسمعتها السينمائية العالمية .....

رغم ان الفيلم تدور احداثه على شواطىء جنوب فرنسا لكنه تم تصويره في جزيرة مالطا الاوروبية الساحرة بطبيعتها ومناظرها الخلابة لكن سحر الطبيعة وجمالها لا يصنع فيلما ناجحا فلطالما صنع السينمائيون العالميون افلاما رائعة على شواطىء فرنسا مثلت العشق والحب بكلمات من ذهب عبر العدسة والحوار والاخراج .....

فشواطىء البحر تصنع احلى قصص الحب واعظمها اما في فيلم by the sea فلقد اندثرت بين ثناياه صورة البحر الجميلة الهادئة وتحولت الى قصة مملة كئيبة معقدة تجعل الروح والعقل يضيعان في متاهة اسمها الحب والجنس اللاعقلاني واللاروحي واللاوجداني واللاواقعي .....

ايفان علي عثمان


التعليقات




5000