..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


موقع بيتا الادبي ... عالم عراقي باللغات الحية

آمال ابراهيم

كل يوم يطل علينا عالم الانترنت الساحر بالجديد، وتتسع دائرة المشاركة لرفد المتصفحين بمواقع وخدمات ملونة. موقع بيتا الادبي صُمم واُعد استجابة لقناعة مؤسسَيه بضرورة تغيير الرأي الذي اخذ يتزايد ويتبلور حول فكرة تخلف وتسطّح عقلية الانسان العراقي من وجهة نظر العالم الغربي، الذي لم يتعرف على العراق الا من خلال اخبار الدمار والاحترابات الاهلية والطائفية، كان لا بد من وقفة مسؤولة تعنى بتغيير هذه القناعات بشكل سلمي وبصوت هادئ يقابل هدير وصخب حناجر الموت المدني والوطني. يطل علينا الموقع باللغات الانكليزيه والالمانيه والفرنسيه، بصور مسحت على صفحاته بكف عراقيه خالصة ومحِبة، وبخارطة تمثل رحله الحداثه في الشعر العراقي، انطلاقا من ( حامل الخرز الملون، السياب) ولا تتوقف عند اسماء شبابنا وشاباتنا من المبدعين.
المؤسسون ، الشاعر ميثم الحربي ( ماجستير في الادب الحديث) والشاعره امال ابراهيم (مترجمه) صمموا اركان ومساحات الموقع ليضم التنوع الحاصل في الساحه الادبيه العراقيه بشكل موضوعي، وليكون بمثابه مرجع لغير الناطقين باللغه العربيه والمهتمين بمسارات تطور الشعر العراقي الحديث. يضم الموقع الابواب:

المؤسسون للحركة الشعرية الحديثة واهم منعطفاتها في الصفحة الرئيسية للموقع، وروافد وهو الباب الثاني الذي يبين غنى التنوع واثره في بلورة اتجاهات شعرية ملونة والعمل قائم على تبويب الاعمال ضمن اهم الاتجاهات الواضحة الملامح والتنوع،باب الشعر المترجم  والذيس ينصب في ترجمة النصوص الشعرية الحديثة الى اللغات الثلاثة اعلاه، والمقهى الذي يلملم شذرات المقالات والنقد والاصدارات التي تهتم بالشعر العراقي وكتابه.اما المكتبة فتعنى بنقل موجز الكتب الاجنبية المهمة وخلاصاتها التي ترجمت الى اللغة العربية الى القارئ ليتعرف على مدى توغل الثقافة الاجنبية في يوميات المثقف والقارئ العراقي،وباب مواقع النشاطات الشعريهونشاطات شارع المتنبي والمسابقات الشعرية والمشاريع الهامة المستقبلية كضم بغداد كمدينة ابداع ادبي في اليونيسكو وغيرها من النشاطات الادبية لكتّابنا في الداخل و الخارج.هنالك الكاليري الخاص بالرسم العراقي الحديث لكون العراق متقدم وبشكل ملحوظ في عالمي التشكيل والشعر الحديث على الصعيدين العربي والعالمي، والتقرير الثقافي وباب الحوار، والمكتبه الفديويه. والعمل جار لتأمين المكتبه الصوتيه ايضا. فمن خلال نشاطاتنا الثقافيه مع الاجانب لاحظنا ولعهم بالالقاء باللغه العربية ومدى استجابة الجمهور الاجنبي لشاعرية لغتنا المتميزة وغنائيتها.

من المهم الاشاره الى عمليه الترجمه وكيفيه معالجه النصوص المختاره، حيث يتم ترجمتها الى اللغه الانكليزيه من قبل المترجمه امال ابراهيم وتدفع الى الشاعر الانكليزي من اصل هنغاري (جورج سيرتيز) والحاصل على جوائز عالميه مرموقه في الشعر الحديث  كان اخرها جائزة تي اس اليوت في بريطانيا، للمراجعة والنقاش المستفيض من اجل الوصول الى الصيغه المناسبه للمتذوق الانكليزي ولا يخل بالمعنى او المضمون العراقي بالوقت نفسه، ( ونشير الى انه تم حذف الكثير من النصوص التي لم تحقق هذا التوازن). تترجم النصوص من اللغه الانكليزيه الى الفرنسيه بفضل صديقتنا المترجمه (داينا روز) المختصه بالادب الفرنسي، وتراجع الترجمه من قبل الاستاذ (موفق صالح مباركة) ويقارن الترجمه مع النص العربي الاصلي. اما اللغه الالمانيه فقد ساعدتنا بها المترجمه الالمانيه اللبنانيه الاصل ( ليلى الشماع) والتي تمتاز بدقه متناهيه في العمل ولا تسلم النص الواحد الا بعد فتره طويله. لا ننسى مشاركه المترجمين الاستاذين الشاعر (سهيل نجم) والدكتور (صادق رحمه) حيث زودا الموقع بعدد من التراجم لعدد من الشعراء العراقيين، اما الشاعره (داليا رياض) والساكنه في الولايات المتحده حاليا فقد زودتنا بتراجمها لقصائدها وقصائد كولالة نوري. ان كل اسم ذكرناه هنا في الجانب الترجمي له باع لا يستهان به في هذا المجال والعمل والمشاركه يتمان بشكل طوعي خالص.

 اما الجانب الفني والفوتوغراف فقد استعنا بخبره الكاريكاتور، (علاء كاظم) لتصميم اللوكو وغير ذلك من متطلبات العرض والطباعة، والمصور (هاتف فرحان) الذي دلت لقطاته على عين تجيد فن اقتناص اللحظه. لم يبخل فنانونا من الرسامين ايضا بتزويدنا باعمالهم المختلفه ليكون الكاليري عباره عن معارض فنيه توضح بصمه الفنان العراقي واسلوبه المتطور.

تم تزويد جميع صفحات الموقع بحقل للتعليقات والمراسله، ووصلت اعداد طيبه من الرسائل التي تحمل كلمات المحبه والتشجيع فيما تسال اخرى عن امكانيه المشاركه او امكانيه تزويد المرسل بالنصوص المترجمه التي وجدها مهمه وجميله. الكثير من الرسائل كانت تنقل الينا انطباع الدهشه من وجود كل ما تضمنه الموقع في عراقنا اليوم. حيث ان كلمه عراق باتت مرادفه للدمار والجهل والظلم والتخلف من كثره الاعلام الموجه بهذا المسار والذي ساهم العراقيون انفسهم في تعزيزه، خاصه من خلال مواقع التواصل الاجتماعي. ومن المؤلم ان تردنا مثل هذه الاسئله من قبل شباب عراقيين عاشوا بفضل هجره اهلهم في الخارج.

رابط الموقع بيتاhttp://www.iraqi-poet.ne/t، وكلمة بيتا تعني ( افتح لي ) باللغه السومريه واتخذ الموقع اللوكو ، فقاعه الكلام، كاشاره الى هذا الطلب، لاننا نتمنى حقا ان تزال جدران البروباغاندا وتفتح ابواب الثقافات على مصراعيها فيجري التمدن من خلال الفن والشعر والادب والجمال.

 

 

.
.
.
.
.
.

آمال ابراهيم


التعليقات

الاسم: فوزي حكاك
التاريخ: 01/05/2016 20:05:59
سيدتي امال ابراهيم
وايضا في مركز النور رواياتي الاربع منشورة, ويمكنك القاء نظرة عليها, وهي غير مصصحة لغويا بالعربي الا الامبراطورية الاخيرة, ولا علاقة لها بالادب العربي الا اللغة فقط اود ترجمتها الى اللغة الانكليزية , طبعا ترجمة ادبية, فهل لكِ القدرة على ذلك؟ وكم عي التكاليف او الاجور؟
فوزي حكاك

الاسم: امال ابراهيم
التاريخ: 18/10/2015 05:53:19
استاذ مجدي الرسام الف شكر على مرورك الطيب وكلامك صحيح باننا نحتاج الى تكثيف الجهد الاعلامي من اجل استعادة الوجه المدني لبلدنا الغالي..ممتنة لتقديرك

الاسم: مجدي الرسام
التاريخ: 17/10/2015 16:38:24
بوركت اعمالكم وجهودكم الحثيثة من اجل الادب والفن والثقافة ونشر الوعي من خلال المواقع التي نحتاج الى الكثير منها من اجل الكلمة الصادقة والهادفة
تحياتي لكم واتمنى للجميع النجاح




5000