..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


دعوة لتشكيل لجنة جماهيرية لقيادة المظاهرات ومتابعة مطالبهم

د. خليل الجنابي

المظاهرات والإحتجاجات الصاخبة التى عمت العديد من مدن العراق نتيجة للأوضاع المزرية التي تعيشها الجماهير من سوء للخدمات وإنقطاع الكهرباء والماء والفقر والمرض والبطالة والسرقة والرشوة والمحسوبية والطائفية المقيته وداعش وأعوانها ، وغيرها من المطالب ، جعل الجماهير تنزع عنها غطاء الخوف وتنطلق بكل جسارة وقوة صارخة بوجه اللصوص ( بإسم الدين باكونه الحرامية ) لأنها لم تعد الصبر أكثر ، ولم يعد لديها شيء تخسره وتخاف عليه ، وليس لديها تلك النعَم التي إستحوذت عليها حيتان الفساد والسرقة ، فشبابهم عاطل عن العمل وفقراؤهم يقتلهم الجوع والمرض وأطفالهم يبحثون عن اللقمة في أكياس الزبالة ونساؤهم لحق بهن الحيف والتمييز وشيوخهم أصابهم الذل لعدم وجود قانون إجتماعي سليم يحميهم ، وطلابهم تركوا المقاعد الدراسية وتسكعوا في الطرقات والمقاهي .
إن الرغبة في التغيير جاءت هذه المرة بوعي وحس طبقي من أن سكوتها على الظلم طيلة فترة ما يزيد على العقد من الزمان هو الذي أدى بمن إستحوذ على كل شيء من التمادي أكثر فأكثر ، فإستحوذوا على ميزانية البلد الفلكية وجعلوها خاوية ولا شيء بقي منها للأجيال القادمة .  
ومن خلال متابعة المسيرات المليونية في كل أنحاء العراق ، من البصرة والديوانية والناصرية والسماوة والحلة وكربلاء المقدسة والنجف الأشرف وبعقوبة وبغداد والسليمانية وغيرها ، من خلال المتابعة تبين أن الجماهير نزلت إلى الشوارع والساحات العامة بشكل عفوي وبحس وطني عالي وهي ترفع العلم العراقي فوق رؤوسها وتسير بشكل منضبط وراقي وعدم خروجها على ما يعكر صفو التظاهرات السلمية التي أرادت لها الأطراف المتربصة أن تجعل منها إنتكاسة وتجرها نحو التخريب العبثي لممتلكات الدولة والصدام مع القوات الأمنية والمسلحة التي جاءت لتحمي المظاهرات وتوزع المياه على الجماهير التي وضعت الورود في فوهات بنادقهم ورشاشاتهم ، وليظهروا للقاصي والداني أن مظاهراتهم سلمية . 
وكي لا تذهب هذه الجهود أدراج الرياح ، ولكي لا تُثبط العزائم والهمم بالوعود التي أطلقت هنا وهناك من قبل بعض المسؤولين من أن الإصلاح قادم ، ومن أجل متابعة مطالب الجماهير لابد من تشكيل لجنة عليا تأخذ على عاتقها الدور القيادي وأن تكون الند الذي يُحاجج ويُطالب ويُتابع ما هتفت به الجماهير ، وأن تتمتع بأعلى درجات النزاهة والإخلاص والحب للشعب والوطن .
- الكرة الآن في ملعب الجماهير بعقد إجتماع موسع يُدعى إليه :
ممثلون عن نقابات العمال والفلاحين والكسبة ، وإتحادات الطلبة والشباب والنساء والمعلمين والأطباء والمهندسين وأساتذة الجامعات والمحامين والمختصين والكتاب والأدباء والشعراء والفنانين ، ومنظمات المجتمع المدني المختلفة إلى جانب شخصيات مستقلة تؤمن بالدولة المدنية الديمقراطية .
يُرسل جميع من ورد إسمه في هذا الإعلان مندوبين عنهم يُحدَد عدده من قبل اللجنة الداعية .
أختيار اللجنة القيادية واللجان الأخرى التابعة ذات الإختصاص .
إختيار الناطق الرسمي لهذا التشكيل وأن يتميز بثقافة واسعة وبمعرفة وحنكة ودراية سياسية .
وضع خطة طريق للجماهير تسير بموجبه دفاعاً عن مصالحها المغتصبة .
تُشكل هذه اللجان في كل المدن التي إنتفضت وتكون خاصة بها مع تشكيل لجان تتولى الإتصال بالمدن الأخرى وتنسق معها .
إن عملكم البطولي يجب أن لا يتوقف عند هذا الحد لأن اخطبوط الفساد سوف يُفرغ ما في جعبته لإحتواء مطالبكم والإلتفاف عليها .
ردكم الحاسم هو الإنتظام وتشكيل اللجنة القيادية لكم واللجان الأخرى ذات الإختصاص ، لأنكم أمام عدو شرس ونهم لا يرحم وقد جربتموه على مدى الأعوام الماضية .
هذه الورقة مطروحة أمامكم وهي بحاجة إلى إغناء وتوسيع حسب الظروف المتاحة إليكم في كل مدينة من المدن العراقية الكريمة والمعطاءة بقدراتها الشبابية والمخلصة من أجل الدفاع عن حقوقها المسلوبة .
دعوة إلى كل الأخيار في هذا الوطن من أجل المشاركة في إغناء ما يرونه صائباً وطرحه كخطة طريق من أجل عراق أفضل ، عراق بعيد عن المحاصصة البغيضة ، بعيد عن التناحر القومي والديني والمذهبي ، عراق يعيد المهجرين والسبايا إلى أحضان الوطن ، ويكون الجميع فيه متساوون أمام القانون ، عراق فديرالي موحد .
-

د. خليل الجنابي


التعليقات




5000