.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مابين قناة السويس الجديدة وقناة الجيش

زاهر الزبيدي

دشنت مصر الخميس الماضي رسمياً المجرى الملاحي الجديد ، قناة السويس الثانية ، التي تم حفرها بموازاة القناة القديمة بعد عام كامل من العمل الدؤوب ، المشروع كلفة مصر 8.2 مليار دولار ومن المؤمل أن تبلغ إيرادته السنوية 13 مليار دولار ، المشروع سيحقق المشروع كلفته كاملة خلال أقل من عام ، مشروع تعتبره مصر هدية للعالم ونعتبره بحق أحد أضخم المشاريع التي نفتخر بها كعرب وكمشروع قدوة في المشاريع التنموية وصورة واضحة لمعنى التحدي والارادة الصلبة والشعور العالي بالمسؤولية تجاه شعب مصر وتجاه بلد تعتبر إيرادات القناة مهمة جداً له في تلك المرحلة .

إن مجرد التفكير بحفر القناة وجلب رؤس الاموال والاستثمارات الكبرى هو قمة التحدي في مثل هذا الوقت الذي أعلن فيه رئيس وزرائها المهندس ابراهيم محلب أن بلده تعيش حالة حرب حقيقية على الارهاب .

ومع هذا كله تمكنت القيادة هناك من توفير البيئة الامنة التي تستقطب رؤس الاموال وتحث رجالات مصر على العمل بكل صدق وامانة لغرض انهاء المشروع بأقل وقت ، ومع تظافر كل الجهود بما فيها جهود القوات المسلحة المصرية المساهمة في إنجاز هذا المشروع الذي من المؤمل أن يوفر مليون فرصة عمل خلال الخمسة عشر عاماً القادمة .

في العراق لدينا مشروع قناة أيضاً تدعى قناة الجيش أو ما سميت به في حينه بـ "رئة بغداد" ، يتضمن المشروع تنظيف جانبي قناة الجيش وبعض والمتنزهات والحدائق والذي قدرت كلفته بـ 164 مليون دولار ، تم وضع حجر الاساس له في 7/4/2011 وبمدة إنجاز عام واحد فقط ، الجيمع من يمر بطريق القناة يرى تلك الرئة المتهرئة التي اكلتها لاتربة والمياه الآسنة التي فتحت في القناة عندما اجتاحت المدينة الامطار قبل سنتين .

إدارة المشروع اليوم تذر الرماد في عيون المسؤولين في امانة العاصمة حيث تصبغ محجرات القناة بالالوان أو حينما ترفع بناءاً بسيطاً أو عندما تزع نخلة ـ على الرغم من انها لغاية الآن لم تكمل شيئاً ملومساً من إلتزاماتها الاساسية والمتمثلة.. في المساحات الخضراء ولامواقف سيارات ولا ملاعب أطفال ولا ملاعب للياقة البدنية ولا مسابح ولا مسارح صيفية ولا كافيتريات صغيرة وكبيرة ولا أكشاك ولامراسٍ للزوارق ولا أنفاق ولا الآلاف من مساطب الجلوس ولا أماكن مسقفة ولا محطات كهرباء مع آلاف من الأعمدة ولا تلك الآلاف من الأشجار المستوردة والمحلية ولا نافورات كبيرة أو حتى صغيرة ولا تماثيل من الحجر الطبيعي أو البرونز .. لا شيء مما تضمنه عقد المشروع بإستثناء الممرات الأسمنتية ورصف جانبي القناة وبعض جسور العبور وأهم من ذلك النخلات .. أما الارض فلازالت مغبرة كحالنا يومياً .

وعلى الرغم من كل ماجرى من سجالات حوله ونقاشات تحت قبة مجلس النواب العراقي حين أستضاف أمين بغداد الاسبق صابر العيساوي ، والحديث الطويل عن شبهات فساد صاحبت التعاقد عليه .. اليوم في آب 2015 بعد مرور مايزيد على الاربعة سنوات ، نتسائل : أين وصلت نسبة إنجاز المشروع ؟ ومن المسؤول عن متابعة تنفيذه ؟ وهل هناك جدول زمني للإنجاز ؟ وهل التزمت الجهة المنفذة بهذا الجدول ؟ وهل هناك مراقبة على مراحل الانجاز والمواد الداخلة في الانجاز ؟ وهل هناك فحوصات مطابقة المواد المستخدمة ؟ أم إكتفينا بالاطاحة بصابر العيساوي حينما اشتدت عليه سهام أعضاء مجلس النواب في يوم الاستجواب ليأتي بعده السيد عبد الحسين المرشدي ومنه الى صاحب الصخرة السيد نعيم عبعوب أميناً للعاصمة حين اطاحت الفيضانات التي اجاحت العاصمة بالمرشدي واخيراً الدكتورة ذكرى علوش بعد أن أطاحت الصخرة بعبعوب .

الفساد يمتد وكأنا به في أدراج مكاتبنا نأبى نحن ان يغادرنا وإلا مابالنا ومشروع "رئة بغداد" يعبر عليه أربعة أمناء ولم يتم حسمه لحد الان ، كيف يمكن أن نسمي الفساد والمفسدين ومتى نضع ايدينا على جروح أبناء شعبنا وعلى تلك المشاريع التي قضت على كل أمل لنا بأن هناك مستقبل مشرق ينتظر أجيالنا وما الفرق بين مشروع يبني للمستقبل ومشروع ينقض على المستقبل كذئب مفترس .

سنعرف ذلك إذا علمنا الفرق بين مشروع قناة السويس ومشروع قناة الجيش ؟ كان الله في عون ابناء شعبنا إذا كان هناك الآلاف من تلك المشاريع.. حسبنا الله .. وحفظ الله العراق .

 

 

زاهر الزبيدي


التعليقات




5000