..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


آلاءُ الله

يوسف لفته الربيعي


   الأرضُ أ ُمّكَ يا إنســــــــانُ فأســـــتـَقِم                   ولاتكُنْ مِن كتاب ِاللهِ فــي صـَـــــــمَم

 آلا ءُ ربـــِّــكَ لا تـُحــصـــى دلائــلــــها                    ما سَنّتِ الإنّسُ فـــي حَرف ٍوفي رَقــَم

كواكِبٌ  في فضاءِ الكـــون ِقد وضِـعَت ْ                    وسـط َالمَجرّاتِ فــــي عِلـم ٍوفي نُظـُم

لا ينّبغي الشَــمسُ أنْ تد نو الـى قمَـــر ٍ                   ولا النـــهارُ بسَـــبّاق اٍلــــى الظـُّلــــَـم

 تجّري الرياحُ بإِعصـــــار ٍمُزلزلـِــــــة                      كُل ُّالصُّــــــروح ِومهما شُــدَّ للعَــــدَ م

وتســّـتقرُ فتـُمّســــي الأرّضُ ها دئـــة                      فيـــها الحياة ُمِـــن الخـيرات ِوالنــِّـعَم

 يــُزلـــزلُ الأرضَ بــُـــركانٌ لـــهُ أثــَــرٌ                     وسَــــيلهُ مـَـأكلُ النـــيران ِفـــي حِمَــم

 أذا أنجلى ،حـــولهُ القـيعانَ مُخّصِـــبة ٌ                     فيكثرُ الزرعُ مـِــن جـِـودٍ ومِـــن كَــرم

كذلكَ السُـــحُبُ المـِعـطاء ِلـــو هَطلـت ْ                    مِنّـها المـِــياهُ،تعالى الخـَــيرُ بالدّيـــــَم

 أمّا الصـــواعــقُ تـغزونا بصـَـعـقتهـا                      وَجّــهٌ مُخـيــفٌ وَوَجـَـهٌ دلَّ للسَــــلِــمِ

لــولا الجـِـبالُ أتــاها اللهُ فـي ســَــبَبٍ                      لهُــزّتِ الأرضُ كالأمـواجِ فـــي الحِمَمِ

 وآيـــــة ُالروح ِيَبــقى الله ُكاتِمَــــــها                       فـَـــإِنَّ  للعـِـلم ِحَـــداً جـــــِيــزَ للأمــَــم

 فكَم ْمُعافىً تـَهاوى في الرَدى عَــدَماً                       وكــَــمْ عليل ٍتعافى صُــــحَّ مِن سـَـــقم

 هــذا هــوَالخلـّقُ أبــّـداعٌ ومُعّجـــِـزَة ٌ                      قد صــاغهُ الله ُفــــي سِـــرٍّ وفـي حِكـَم

 لـــو يَعلمُ المَـــرءُأنَّ العُــمرَ مُنــحَزِرٌ                      لعــاشَ دُنــياهُ مَخــبـــولاً فـَـلمْ يَـنـــــَمِ

إ نَّ الذي قد يـَرى الدُنّـــيا تُســـامِره ُ                     كمـَــن ْنـَـراهُ بَديـــــنا ًعـُــلَّ مِـــن وَرَمِ

ومَنْ جفا سَــــيُريّه ِالحَقُّ سَـــطـّوَته ُ                     فينـّتخي بســَــرابِ العـَـون ِفـــي وَهَــمِ

مَنْ رام َريما ًلدى البيداء ِيُمســِكُها                         قـَـد خــابَ ظـــنّاً وعاشَ الحالَ فـي نَدَمِ

سِـرُّ النجاح ِلمَـــنْ يَســــعى لِمـَنزلةٍ                        يَسّتسّهلُ الصـــَعبَ كيّ يَرقى الى القِمَم

 مَنْ أصّـدَقَ القولَ فـي فِعل ٍلكانَ لـهُ                        خـَــيرَ العَطــاءات ِمــــِن مَال ٍومِن كَلـِم

 

 

 

 

يوسف لفته الربيعي


التعليقات

الاسم: المهندس عمار ياسين لفته
التاريخ: 31/07/2015 02:15:03
ابداع ينم عن قراءة كتاب الله بتدبر وسيرة النبي صل الله عليه واله وسلم والعلماء الكبار حيث ذكرتني القصيدة بالامام الشافعي (رحمه الله) ان شاء الله في ميزان حسناتك وبالتوفيق.

الاسم: يوسف لفته الربيعي
التاريخ: 28/07/2015 08:03:36
أستاذنا الجليل الحاج عطا الحاج يوسف منصور ...نصركم الله
وافر الشكر والتقدير على مروركم البهي وإضافتكم الرائعة
،إنها صورة التواصل الإنساني الحي ،ما أحوجنا بأن يدلي العارفون للحق بدلوهم لتنوير الغافلين ،لقد قلَّ الشاكرون (وقليل من عبادي الشكور ) ،يحدونا الأمل بأن يعي سراة القوم
أماناتهم لأسعاد الرعية ،وفقكم الله علماً وقلماً مميزاً ،دمتم لنا ذخراً.....باقة ورد مع غصن آس لكم ....مع أجمل المنى .

يوسف الربيعي

الاسم: يوسف لفته الربيعي
التاريخ: 27/07/2015 19:50:18
الأستاذ الفذ الجميل الساعدي المحترم ...تحية عطرة
وافر الإمتنان للإطراء الجميل ،والله يا عزيزي عندما وضعت المؤشر على مركز النور أخبرني الحدس بمروركم البهي ،أمدكم الله بالعافية لتبقى قلماً متألقاٌ وصوتاً ينطق بالحق ،(وأما بنعمة ربّك فحدث ) ،أثقل الله ميزانكم بالحسنات ،ووفقنا والأنسانية جمعاء للصلاح ، دمتم...مع خالص التقدير .

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 27/07/2015 19:41:00
الاخ الشاعر يوسف لفته الربيعي

آلاءُ ربِّكَ للمخلوقِ والنِعَمِ
والحمدُ للهِ مفروض ٌ على الاممِ

لكنْ أرى الجهلَ قد أرخى أعنتَه
في الناسِ حتى فشى كالداء من قِدَمِ

تحياتي العاطرة لكَ مع أطيب التمنيات وجعل الله لكَ
الاجر والثواب مضاعفاً .

الحاج عطا

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 27/07/2015 10:17:59
الشاعر المبدع يوسف لفتة الربيعي
تحية عطرة

قصيدة تنويرية زاخرة بالمعاني التي تذكر بفضل الخالق الذي لا يوصف, فأكبر نعمة هي نعمة الحياة..
قصيدتك ذكرتني بالشاعر معروف الرصافي, الذي كان يتناول في شعره مواضيع اجتماعية, ويصف لنا شيئا مما أبتكر في زمانه من مخترعات. والطبيعة كذلك منحها حيّزا في شعره.
بوركت وبورك يراعك
مع خالص الودوالتقدير




5000