..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


اتحاد الادباء والكتاب في العراق.. يحتفي بالثقافة اليابانية

تضامن عبد المحسن

احتفاءا بثقافة امة عظيمة، قدمت للانسانية كل ماهو جميل وهي الامة اليابانية، اقام اتحاد الادباء والكتاب في العراق اصبوحة ثقافية يوم 6/6/2015 حضرها الوزير المفوض في السفارة اليابانية والسكرتير الثاني في السفارة، كما حضرها وكيل وزارة الثقافة فوزي الاتروشي ورئيس اتحاد الادباء والكتاب فاضل ثامر والامين العام للاتحاد الفريد سمعان، اضافة الى جمع غفير من الادباء والمثقفين.

حيى رئيس اتحاد الادباء ضيوفه بكلمة قصيرة عبر فيها عن غبطته للحضور الياباني لتوثيق عرى التواصل بين الثقافة العراقية والثقافة اليابانية، وعلى حد قوله فان الثقافة اليابانية هي الممثل الروحي الاكبر لثقافة الشرق التي اكتسحت العالم عبر العصور.

مؤكدا على حاجة المثقف العراقي لتجديد ثقافته ومعرفته بالثقافة اليابانية بعدما تيسرت له كل البيانات والمعلومات حول اليابان وتجربتها وتاريخها وظروفها في الحروب ومعاناتها منها. مشيرا الى اهمية استقبال ادباء ومثقفين يابانيين لإتاحة الفرصة للإنفتاح على الثقافة اليابانية.

ولم يخفِ طموحه وبوجود وكيل وزارة الثقافة في توقيع اتفاقيات ثقافية دولية بين البلدين لتيسر الانفتاح والتبادل الثقافي بشكل مستمر.

من جانبه اكد وكيل وزارة الثقافة السيد فوزي الاتروشي ان العراق قد وقع بالفعل اتفاقية ثقافية مع ايران قبل شهر وهو على استعداد للتفاوض مع القائم بالاعمال الثقافية الياباني في العراق والملحق الثقافي من اجل تجديد اتفاقية او مذكرة تفاهم بين العراق واليابان.

كما اشاد الاتروشي في كلمته بالتجربة اليابانية واعتبرها تجربة جديرة بالاهتمام في تحولها الى بلد متطور ومتقدم على باقي الامم في ظرف قياسي لم يتجاوز العشر سنوات بعد الحرب العالمية الثانية. عازيا سبب ذلك الى كون اليابان بلد قابل للتجريب والامتزاج بسهولة مع تجارب دول العالم الاخرى.

مضيفا (كعراقيين وكوزارة ثقافة علينا ان نتعرف على الادب الياباني، اذ مازال المثقف العراقي في حالة اغتراب عن كل مايتعلق بالادب الياباني ويعاني من قصور في ترجمات ذلك الادب، وهذا القصور كمثقفين نتحمل جانب منه والجانب الآخر تتحمله الجهة اليابانية لانها لم تبادر الى ترجمة روائع الادب الياباني الذي يبغ عمره 2000 عام).

فيما تحدث الوزير المفوض في السفارة اليابانية قائلا (اقدم شكري الجزيل للقائمين على انجاح هذه الندوة الثقافية لجهودهم في تعزيز العلاقات الثقافية بين البلدين الصديقين، واعبر عن سعادتي للمستوى العالي الذي وصلنا اليه في علاقاتنا الثقافية). متناولا مهرجان الفلم الياباني الذي اقامته السفارة اليابانية في العراق قبل عام، وكذلك مشاركاتهم في معرض بغداد الدولي سنويا، كما اشار الى ان القناة العراقية الفضائية ستعرض عددا من الافلام اليابانية القصيرة في رمضان المقبل.

لافتا الى التعاون الاكاديمي وزيادة اعداد الطلاب العراقيين الدارسين في اليابان حيث وصل الى 23 طالب وطالبة سنويا.

تلا ذلك استعراض سينمائي تفصيلي لتاريخ اليابان وتناول الاستعراض الديانات والمعتقدات والتطور الادبي والسينمائي والحربي والسياسي لليابان.

فيما بدأ الشاعر عمر السراي مداخلته قائلا (ان الادب وحده الذي يخلق التواشج والتواصل الانساني بين الامم المختلفة) ليتحدث عن فن الهايكو الياباني الذي هو شكل من اشكال اللحظة الجمالية الدال على رؤيا فلسفية لكاتبه.

وفي ختام الجلسة قدم رئيس اتحاد الادباء السيد فاضل ثامر درع الاتحاد الى الوزير المفوض في السفارة اليابانية، وتقبلها الطرف الآخر من جانبه ممتنا لهذه الالتفاتة.

 

 

 

تضامن عبد المحسن


التعليقات




5000