..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حرب حديثة

وليم عبد الله

وصلت الكارثة إلينا... صرخ كبيرهم وطلب منهم الاجتماع بكامل سلاحهم في ساحة المدينة الرئيسية... اجتمع الجميع وجلسوا على الأرض يستمعون إلى كبيرهم الذي أمسك عصا طويلة وبدأ يشير فيها على لوح كبير وهو يشرح الخطة العسكرية في حربهم التي أصبحت على الأبواب... انتهى الكبير من شرح الخطة، فقام أحد الحاضرين وسأل الكبير عن خطورة هذه الحرب، فأجابه بأنه قد يموت بعضهم ولكن هذا هو ثمن من يريد الحفاظ على كرامته وأرضه.

نظر الجميع إلى بعضهم البعض وانقسموا بين موافق ومعترض على هذه الخطة طالما سيموت بعضهم بسببها، سمعوا صوت انفجار قوي حدث بالقرب من مدينتهم فقال كبيرهم لقد وصل الخطر إلينا فهل ننهض لمواجهته؟

نظر الجميع إلى بعضهم البعض وقالوا: ألا توجد خطة أخرى بحيث لا يموت أحدٌ فيها؟

قفز شاب من بينهم وقال لهم، لديّ خطة أكثر سهولة من هذه  ولا يموت فيها أحدكم!! صرخ الجميع صوت واحد: قلها لنا..

خرج الشاب من بين الصفوف ومعه لابتوب، وضعه على الطاولة وقام بتشغيله ووصله على شاشة الإسقاط ليرى الجميع صفحة فيسبوك... يبدأ الشاب بتمرير مؤشر الماوس على الشاشة ويشرح، هنا يمكننا أن نقول لايك يعني أعجبنا هذا الكلام الذي يندد بهذه الحرب وهنا نرى صورة لانتصار لجيشنا في إحدى المناطق البعيدة وعلينا بهذه الحالة أن نضع لايك يعني أننا موافقون ومن ثم نعمل "share" وذلك لتقاسم الانتصار معه.

صرخ الجميع بصوت واحد : واااو...

تملكتهم الدهشة لبعض الوقت ومن ثم دبّت فيهم النخوة فجأة فسألوا وإذا أردنا أن نهجم نحن فماذا نفعل؟

أجاب الشاب: يكفي بأن تتجهوا إلى الأعداء وتقوموا بالإبلاغ عنهم لتُحال صفحاتهم لاحقاً للإيقاف... هذه حربنا يا سادة وهنا لا نخسر دماءً أبداً..

هل توافقون على هذه الحرب؟

صرخ الجميع : لااااااااااااااااااايك، وشير لهذه الخطة المذهلة.

عاد الجميع إلى بيوتهم ليعملوا على الفسيبوك غير آبهين بأصوات القذائف التي بدأت تنهال على محيط مدينتهم بكثرة.


وليم عبد الله


التعليقات




5000