..... 
.
......
.....
مواضيع تحتاج وقفة
 
 
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  

   
.............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


اخبار وزارة الثقافة

 رواندزي يؤكد ضرورة ترويج الثقافة المناسبة لخلق أجواء التفاهم والحوار

 

شاهرودي: ينبغي للشعب العراقي أن يتحلى باليقظة أمام مخططات التقسيم

 

أكد نائب رئيس مجلس خبراء القيادة ضرورة أن يتحلى الشعب العراقي باليقظة أمام مؤامرات التقسيم التي يخطط لها الأعداء للسيطرة على مقدرات هذا البلد المسلم.

وأعرب آية الله محمود هاشمي شاهرودي خلال استقباله وزير الثقافة العراقي فرياد رواندزي، بحسب وكالة فارس الإيرانية للأنباء، عن تقديره للجهود الثقافية والتربوية التي تبذلها الحكومة العراقية وخاصة وزارة الثقافة، داعياً إلى التحلي بالوعي واليقظة التامة إزاء مخططات التقسيم التي يتبناها أعداء الإسلام للسيطرة على مقدرات الشعوب المسلمة ونهب ثرواتها والطاقات الموجودة في هذا البلد.

كما دعا آية الله شاهرودي الشعب العراقي إلى تعزيز الوحدة والاتحاد أمام تدخلات أميركا، وأشاد بالقوميات والمذاهب في العراق داعياً ترك الخلافات جانبا وان تنظر إلى المصالح العليا للعراق.

ووصف العراق بأنه بلد يتمتع بثقافة وحضارة عريقة، مؤكدا ضرورة التخطيط لتربية جيل الشباب واليافعين العراقيين بالأفكار المعتدلة والإسلامية الأصيلة.

ولفت شاهرودي إلى الغزو الثقافي الذي يمارسه أعداء الإسلام عبر وسائل الإعلام والبرامج الفاسدة والمنحرفة، وأكد ضرورة تعزيز ودعم الأساليب الحديثة العصرية من اجل إيصال رسالة الإسلام وفكره باعتباره السبيل الوحيد لمواجهة أمواج الأكاذيب وترويج الفساد والفحشاء، متمنيا النجاح لمسؤولي شؤون الثقافة في العراق، ورأى إن التعاون الثنائي بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية والعراق من شأنه أن يساهم في حل العديد من مشكلات المنطقة.

وفي اللقاء، شرح وزير الثقافة العراقي فرياد رواندزي، نشاطات وزارته وأشار إلى مختلف المشكلات والظروف الحساسة التي يمرّ بها العراق، وركز على التدخل الأجنبي ودور بعض الدول الإقليمية في تشديد التطرف المذهبي والقومي، مؤكدا ضرورة ترويج الثقافة المناسبة لخلق أجواء التفاهم والحوار.

وأبدى رواندزي رغبته بالاستفادة من تجارب الجمهورية الإسلامية الإيرانية القيمة الناجحة في مجال التخطيط الثقافي والتعليمي والإعلامي.

واعتبر وزير الثقافة العراقي إن الإسلام الهوية الأساسية للشعب العراقي، وإن العناصر الثقافية المتنوعة الموجودة في المذاهب والقوميات المختلفة، تشكل رصيداً غنياً ومزيداً من الإثراء لثقافة العراق.

وزير الثقافة يفتتح المركز الثقافي العراقي في طهران

وسام قصي

 

يفتتح وزير الثقافة فرياد رواندزي، اليوم الخميس المركز الثقافي العراقي في طهران.

وتتضمن احتفالية الافتتاح عدّة فعاليات منها: إلقاء كلمات بهذه المناسبة من وزير الثقافة العراقي فرياد رواندزي، وأمين عام مجمع تشخيص مصلحة النظام الدكتور محسن رضايي، ووزير الثقافة والإرشاد في الجمهورية الإسلامية الإيراني علي جنتي، والسفير العراقي في طهران.

كما يشمل منهاج حفل الافتتاح عرضاَ لفيلم وثائقي بعنوان(حضارة بلاد الرافدين) وقراءة شعرية ل (رضا السيد جعفر) وعزف عود منفرد للفنان مجيد ناظم، بالإضافة إلى موشحات دينية تؤديها فرقة الفجر للإنشاد الإسلامي وجولة في المعرض الفوتوغرافي الذي يقام في هذه الاحتفالية .

وأكد رواندزي أن المرکز الثقافي مهم إذا ما کان العاملون فيه يدرکون أهميته لأنه يمثل جسراً للتواصل الثقافي بين البلدین وبين المثقفين العراقيين والمثقفين الإيرانيين وهو جسر لنقل المنتج العراقي إلی الجانب الإيراني وبالعکس، مضيفاً أن وجود هذا المرکز سيعزز من فرص التعاون الثقافي بین البلدين

وأضاف وزير الثقافة: "أنا شخصیاً مهتم بالعلاقات الثقافیة مع إيران لأنني أدرك تماماً بأن جذور الثقافة والحضارة الإيرانية هی جذور إنسانیة فی مغزاها ومحتواها وفي توجهاتها الأساسية ولا يمکن أن نستغني عن هذه الحضارة لأنها ليست فقط للشعب الإيراني، وإنما لشعوب المنطقة والمجتمع الإنساني أيضاً.

ومما يجدر ذكره أن المركز الثقافي العراقي في طهران يتألف من عدّة أقسام هي: الإدارة ووحدة الإعلام والعلاقات العامة، وقسم الاحتفالات والمهرجانات، والشؤون الثقافية، وقسم المکتبة، وقسم تعليم اللغات، و قسم الحسابات والتدقيق.

 

وزارة الثقافة

قسم الإعلام والاتصال الحكومي والجماهيري

7/5/2015

 

تكريم أديبة عراقية في المغرب

قصي مرزة

 

كرمت (جمعية الصحراء المغربية للتنمية التشاركية المستديمة) الأديبة العراقية وفاء عبد الرزاق بشهادة تقديرية في إحتفاء اقيم في المغرب في هذه المناسبة.

وقدم رئيس الجمعية الشاعر المختار بن دغة ولد العمراني الأديبة العراقية في احتفالية أقيمت في مدينة العرائش المغربية, وتناول فيها دور المثقف في الوحدة الوطنية.

وختم الحفل بتبادل العلمين بين رئيس الجمعية والأديبة وفاء عبد الرزاق.

ويذكر أن الشاعرة والقاصة والروائية وفاء عبد الرزاق من مواليد البصرة عام 1952, ولها الكثير من الاصدارات الأدبية ونالت العديد من الجوائز المحلية والعربية والعالمية, وتترأس حالياً عدداً من الجمعيات الثقافية والمنتديات الأدبية.

 

وزارة الثقافة

قسم الإعلام والاتصال الحكومي والجماهيري

7/5/2015

           

محاضرة عن ( الحشد الشعبي وأهميته )في بابل

احسان الحاج

دائرة العلاقات الثقافية في وزارة الثقافة استضافت الخبير الإستراتيجي في شؤون دول الخليج العربي الدكتور راشد الراشد للحديث عن موضوعة( الحشد الشعبي وأهميته) في المرحلة الراهنة.

واستهل الدكتور الراشد محاضرته التي اقيمت في البيت الثقافي البابلي باستعراض أهم المتغيرات السياسية والعسكرية التي تشهدها المنطقة العربية والإسلامية ومنها ظهور كيان داعش الإرهابي.

وأشار الدكتور الراشد إلى تجربة الحشد الشعبي في العراق باعتبارها إحدى القوى التي ظهرت في المنطقة للتصدي إلى التحديات التي شكلها الكيان الإرهابي داعش واهم المعطيات التي أفرزتها هذه التجربة كونها أثبتت إن العراق يمتلك قوة بشرية عظيمة.

وتحدث الراشد عن أهم المنجزات التي حققتها قوات الحشد الشعبي في ميدان المعركة والانتصار الذي تحقق بمشاركتهم الامر الذي يتطلب منا مساندتهم ودعمهم والمحافظة على هذه الانتصارات.

 

وزارة الثقافة

قسم الإعلام والاتصال الحكومي والجماهيري

7/5/2015

وكالة الوفاق الإيرانية تجري حوار مع وزير الثقافة العراقي

وسام قصي

أكد وزير الثقافة فرياد رواندزي أن العلاقات الثقافية بين العراق و إيران شهدت تطوراً خلال الفترة الأخيرة، لكنها لا تزال بعيدة عن مستوى الطموح، لأننا نعتقد بأن توطيد العلاقات الثقافية بين البلدين في هذه المرحلة أمرٌ في غاية الأهمية، جاء ذلك في حوار أجرته وكالة الوفاق الإيرانية مع وزير الثقافة العراقي اليوم الخميس.

وأضاف أن العلاقات الثقافية بين البلدين كانت دائماً في حالة تذبذب بين الارتفاع والانخفاض، ونحن لا نريد أن تتكرر هذه الحالة بل نريد للعلاقات الثقافية أن تصل إلى حالة مستقرة ومستدامة صحية، مبيناً: أنا شخصياً لست بعيداً عن الثقافة الإيرانية ولذلك أظن بأنه ينبغي على الجميع أن يقيّم هذه العلاقات بشكل إنساني وإيجابي، وأعتقد بأنه نحن كعراقيين نستفيد إذا ما تطورت هذه العلاقات الثقافية، لأنها ممكن أن تنتج علاقات سياسية واقتصادية وتجارية أفضل بكثير.

وأشار رواندزي إلى أن الكل يؤكد على أن تكون العلاقات بين البلدين جيدة، ولكن هناك مَن ينظر إلى هذه العلاقات بنوع من الحذر إذا خرجنا من الدبلوماسية، وعلى الجمهورية الإسلامية الإيرانية أن تتحرك تجاه هذه المجاميع السياسية التي حتى الآن تنظر بنوع من الريبة والشك إلى هذه العلاقات، رغم أن إيران تساعدنا في جميع المجالات وأكثر من الدول الأخرى.

وختم حديثه بالقول أن العلاقات تطورت كثيراً وهناك ارتفاع كبير في حجم المبادلات التجارية وهناك زيارات مليونية من الزوار الإيرانيين للعتبات المقدسة وللمزارات في العراق.

وزارة الثقافة

قسم الإعلام والاتصال الحكومي والجماهيري

7/5/2015

 

 

 

المكتب الاعلامي لوزارة الثقافة


التعليقات




5000