..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الفلم الروائي القصير أقدسك مادمت حيا

حميد شاكر الشطري

من نجاربي في كتابة الافلام الروائية القصيره

 

الفلم الروائي القصير أقدسك مادمت حيا

 

سيناريو وحوار

حميد شاكر ألشطري

 

إخراج

محمد عطيه الجنابي

 

   

 

* شخصيات الفلم

• احمد/ طفل معاق (احدب )

• المعلم

• الأم

• حارس

• الرجل بديل احمد في عمر الخمسين

 

م/1

     نهار داخلي

بيت ام احمد

* أم احمد تهىء حذاء احمد لغرض الذهاب للمدرسة مبكرا                                      

 * ام احمد تقبل احمد وتودعه بحنان كسير القلب                       

 * احمد يسير في الشارع الترابي عابثتا برجليه مداعب التراب والحجارة

قطع

 

م/2

            نهار خارجي

المدرسة الابتدائية

 

موسيقى تدل على إن  هناك شيء ما داخل المدرسة حيث إن الكاميرا تتفحص المكان

- تدخل الكاميرا زوم على لوحة خشب خط عليها اسم المدرسة 

- المدرسة مختلطة بنين وبنات أو من بنين وحسب رؤية المخرج 

- الكاميرا تتنقل بين سياج المدرسة ولوحة الدلالة  حيث إن سياج المدرسة وصفوفها مصنوع من القصب والبردي أو من الطابوق والاسمنت أو من الطين 

قطع

 

م/3

     نهار خارجي 

باب المدرسة

*عند وصوله باب المدرسة يجلس أمام باب المدرسة

*الكاميرا زوم على قفل كبير يحكم إغلاق الباب

* الحارس أو الفراش من داخل المدرسة يسير باتجاه الباب ليفتحه

  الحارس / شنهي غباشة جراد

*يشرع باب المدرسة يدخل التلاميذ للمدرسة كالسيل العارم

*احمد يدخل متأخرا

قطع

 

م/4

       نهار داخلي  

ساحة المدرسة

*التلاميذ وسط الساحة يلعبون

*احمد مختفي يتم البحث عنه يجلس في زاوية قريبة من صفه

*يقرع جرس المدرسة وهو عبارة عن ناقوس قديم يحرك باليد

*يدخل الجميع الصفوف

قطع

 

 

 

م/5

احد صفوف المدرسة

-باب الصف

- تتصاعد الموسيقى تدريجيا

- الكاميرا تستقر على تلميذ وديع يمليء الصف حيوية لكنه معاق ( احدب)

 

- الكاميرا تدخل زوم تارة وتارة أخرى تبتعد قليلا وهكذا

- يرفع يده بكل ثقة دون زملاءه

          المعلم /اليوم درسنه الفارة والبز ون وهاي لعبه حلوه يله كمال انته   

                   البزون واحمد يمثل الفاره

- يضحك التلاميذ على احمد

-المعلم وهو يقترب من احمد

     المعلم / أتضحكون لان هوه اشطر منكم يله بابه احمد كوم سبع

- احمد ينهض بخجل وتبدا المطاردة

- يضحكون باستهزاء

           المعلم /بس عفية احمد كلش حلو أتمثل

- المعلم إلى التلاميذ

                 المعلم / كساله إستاد بس للتقليد  

    - من وجه نظر الكادر ان زملاءه يمتعضون منه

   - احد التلاميذ بمط شفتيه امتعاض من ذكاء احمد

   - تلميذ اخر يؤشر بيده يتوعد له في استراحة الفرصة

   - المعلم لم ينتبه لما يحدث بقدر مايهتم في الدرس

 

قطع

    

  م/6

              نهار خارجي

ساحة مدرسة ترابية

- يقرع جرس المدرسة

- يخرج احمد إلى الساحة فرحا والحقيبة معلقه على كتفه 

- يخرج التلاميذ والتلميذات من الصفوف باتجاه الساحة

- من وجهة نظر الكادر مجموعة من التلاميذ ينقضون على شيء ما كلعبة  الركبي الاجنبية

- المعلم المراقب في الساحة ينتبه لهذه المجموعة

- يركض المعلم باتجاه ألمجموعه بعصاه الطويلة

- يهرب ويتفرق التلاميذ

- يفك الحصار عن الشيء الذي كان حصة وفريسة لهم

- من وجهة نظر المعلم احمد ممتد على الأرض حبل حقيبته ملتف على رقبته بعد أن افرغ من ماتحتويه

- محتوياتها من كتب ودفاتر بعثرت على الأرض قربه 

- يرفع راسة تدريجيا وجه وديع بريء معفر بالتراب وكدمة واضحة في عينه والدم يسيل من من فمه

 

- المعلم يقترب منه

-  المعلم يجلس على احد ركبتيه بعد أن يجمع محتويات الحقيبة

- المعلم يأخذ بيد احمد ويضعه على صدره بعد ان يمسح التراب الممتزج بالدم

- احمد ينظر للمعلم بدموع يغمسها بابتسامه حزينة دافئة بريئة مطعمه بدمه

- يستعيد احمد قواه الخاوية

-  يفلت احمد من يد المعلم ويقع أرضا

- ينهض هاربا باتجاه باب المدرسة

 

قطع

         

 

 

   م/7

             نهار خارجي

                               باب المدرسة -شارع عام

                      

- احمد يستقر في باب المدرسة يتكئ عليه

- يطاطا رئسه وينظر للأرض

- يرفع راسه يلتفت يمين وشمال 

- من وجهة نظر الكادر الجو مغبر كئيب

- احمد غير مبال بما يحدث سلفا

- يستمر بالتقدم للإمام

قطع

م/8

نهار خارجي

                                شارع عام

- احمد يصل إلى التعليه الترابية للطريق العام الطويل

- يمر بقربه جرار زراعي

- احمد يتعلق بالعربة ويستقر في وسطها بعد الجهد

- يتمدد احمد في ألعربه بعد ان يتامل في السماء الصافية

- يغفو احمد في وسط العربه

                                                 قطع

   م/9

              نهار خارجي

                                     وسط المدينة

- يتوقف الجرار عند وصوله وسط المدينة

- من جراء وقوف الجرار يصحو احمد في حالة ذعر بعد ان تلتقي عيناه بعيني السائق

- ينزل من العربه هاربا حتى يستقر امام محل بيع المعجنات

- احمد يشترى الكعكة ويبدا بالاكل ولمضغة واحده يرفع راسه الى الامام

- امامه بنايه خربه

- يبهة احمد وينزل يده والكعكة الى جنبه ويضعها على الرصيف دون ان يشعر

- يحاول بفضوله معرفة مافي داخل البناية

                                                قطع

 

م/10

نهار داخلي

                                   البناية

-  احمد داخل البناية الخربة من السياج ويستقر في داخلها

                                  قطع

م/11

نهار داخلي  

                                  قاعة ومسرح مهمل

- ينظر احمد  لباب مخلوع من نرمادته العليا بين فردتي الباب شبكة العنكبوت

- يدفع الباب بقوه تتمزق شبكة العنكبوت

- من وجهة نظر الكادر يوحي المكان الى مسرح وقاعة مسرح مهمل وستائر ممزقه

- قاعته تحتوي على كراسي مهمله اكل عليها الزمن وشرب

- في السطر الاول قفاز امرءه و غصن يتضح بانه غصن ورد يابس  يوحي ذلك بان هناك اعمال مسرحية كانت تعرض قبل الاهمال

- على خشبة المسرح اثار الحشرات

                                            قطع

 

م/12

ن

 

م/12

نهار داخلي

                                   خشبة مسرح

- احمد يعتلي خشبة المسرح بصوره سريعه

- يلفت نظراحمد من ان هنالك مخطوطه دفن نصفها في تراب الاهمال

- يتناولها احمد بعد ان يمسحها من التراب يقراء الجزء الواضح منها

               احمد/  اعط00 ني 

- احمد يبحث عن الجزء المكمل في التراب وفي كل مكان قريب منه

- يزيح التراب بيده

- يعثر احمد على كلمة خبز ومسرح

- الكاميرا زوم على اللوحه كاملة ولكنها تبدو عليها اثار التاكل

- احمد ياخذ بيده اللوحة وكانه يحلم  بان هنالك جمهور ينتظر ويصفق له

- يبد احمد بالدوران حول نفسه فرحا

- حركة تعبيرية عن تقدم العمر وانتقاله من مسرح آخر طالته يد الترميم والبناء

                              **    انتقاله سريعة للكاميرا **

 - اكتمال الدورة الثالثة للانتقاله

- احمد يؤدي شخصية تاريخيه كمسرحية احدب نوتردام

- ينحني للجمهور يصفق له دون أن يراه

- ينزل احمد من على الخشبة

- يتجه نحو عمق القاعة

- يلتفت للوراء

- يعود لخشبة المسرح يقبلها

 

- احمد كأنه يرى أمه تنحني له وتقبله عند ذهابه للمدرسة

احمد /رغم عناد الزمن

         أقدسك مادمت حيا

  

                                         انتهى بعون الله تعالى

حميد شاكر الشطري


التعليقات

الاسم: خضير الزيدي
التاريخ: 08/05/2015 15:53:13
الرائع حميد المحترم
أن سيناريو أقدسك ما دمت حيا يحكي قصة حياة طفل عاش بين بشر وحوش من كونه يعاني من نقص جسماني ( عاهة -احدب )ولكن إصراره وقوة إرادته اخترقت جدار الصمت وانطلق هذا الرجل الأحدب الذي كان يذكرني برواية احدب نوتردام للروائي فكتور هيجو
عندما شق طريقه استنتج من أن البطل هو انت فسلمت أناملك أيها الفنان وصدق من سماك فنان الشعب




5000