..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لحــــــــنُ الإنتظـــــــــار

جميل حسين الساعدي

كــــمْ سأبقـــى هكــــــذا منتظــــــرا   

                                     قلْ متـــى تأتــي وأرسلْ خبـــــرا  

روضُ آمــــالي شكا مـنْ عطــــشٍ

                                     عُــدْ أغثـْـــه ُقـدْ أطلتَ السفــــــرا

     ذبلتْ أزهـــــارهُ مِـــنْ حُرْقــــــــة ٍ

                                     فمتـــى تنزلُ فيـــــــهِ مَطَــــــــرا

     أيّها الحــــــبُّ الذي أسكـــــــــرني

                                     كيفَ أسكـــرتَ الذي مــا سَكـــرا

     أنــــــا ظمآنُ فهــلْ مِــنْ رشْــــــفةٍ

                                     أمْ هـــوى كأسُ الهـــوى فانكسرا

     شاحـــبٌ يومي نحيـلٌ لا يــــــــرى

                                     فيـــــه ِشمســـا بصـري أوْ قَمَــرا

     الزمـــانُ الحلــــوُ ولّــــى كالصدى

                                     كانَ صفْـــوا ً ثُمّ أمســـى كـــــدرا

     أيّهــــــــا الفاضحُ سرّي كيف لي

                                     بعْدَ فضْحِ الســـرّ أن أسْتتـــــــــرا

     مـــرَّ عـــامٌ وأتـــى عــامٌ ومــــــــا

                                     مِــــــنْ كتـــــاباتٍ تســرُّ النظــرا

     أتُرى أذنبْــتُ ذنبـــا ً لــمْ يَكُــــــــنْ

                                     في حســــابات الهوى مُغْتَفــــــرا

     الأمــــــانــــي خدعتنــــــي والـذي

                                     يتبـــعُ الأوهـامَ يجنـــــي الضجرا

     ليتنــــــي ودّعتُهـــــــا مِنْ زمــنٍ

                                 ســـرقتْ منّي الأمــــاني العُمُـــــــرا

     أيّهــــا العازفُ لحْـــــن َ المُنْتَشي

                                 بالأمــــــاني خلِّ عنــــــــكَ البَطَـــرا

     قُمْ ولحّنْ ألمــــــــــي أغنيــــــــة ً

                                 ونيــــــــاط القلبِ خُذْهـــــــــا وَتَــرا

جميل حسين الساعدي


التعليقات

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 03/05/2015 19:54:38
الفنان الشاعر حسين كري بري
تحية عطرة
سررت لمرورك الكريم ولعباراتك العابقة بعطر الود والإعجاب
دمت بسلام

شكري وتقديري

الاسم: حسين كري بري
التاريخ: 03/05/2015 17:34:14
قرأتها مرة ودخلت بسرعة البرق احشاءي لجماليتها وغناها الادبي
فعدتُ أزيّن حارات جمجمتي بنور كلماتك
سلمت يداك انها لكلمات جميلة وابيات متناسقة لشاعر متقن البحور
دمت ذاك الغارق في اعماق البحور

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 03/05/2015 02:41:36
شاعرتنا الشفافة ذات الحرف الرقيق إلهام زكي خابط
لقد تألقت الكلمات ببهاء كلماتك, التي تقطر عذوبة, هي
عذوبة روحك ورقتها

ألف شكر لمرورك وتوقفك لقراءة القصيدة

مودتي مع أجمل الأمنيات

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 03/05/2015 02:40:33
شاعرتنا الشفافة ذات الحرف الرقيق إلهام زكي خابط
لقد تألقت الكلمات ببهاء كلماتك, التي تقطر عذوبة, هي
عذوبة روحك ورقتها

ألف شكر لمرورك وتوقفك لقراءة القصيدة

مودتي مع أجمل الأمنيات

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 03/05/2015 02:35:06
الشاعر الرائع اسماعيل حمد
شكرا لمرورك الكريم وللكلمات العذبة, التي كرمتمونا بها
اطلعت اليوم على بعض من شعرك, فلمست فيه سحر وجمال لبنان
وقد توقفت عند بيتين جميلين من إحدى قصائدك هما:

ياهاجري لاأدري من أسبابهِ إني أُسائلُ هل دريتَ بما بِيَا ؟

ماأصعبَ النكرانَ تُضْرَمُ نارهُ بين الضلوعِ فمن سواكَ لناريَا

تقبل مني عاطر التحايا

الاسم: إلهام زكي خابط
التاريخ: 02/05/2015 21:45:01
أيّها الحـبُّ الذي أسكـرني
كيفَ أسكـرتَ الذي مـا سَكـرا
ـــــــــ
تبهرني عذوبة كلامك يا شاعرنا العذب جميل

أيّهـا الفاضحُ سرّي كيف لي

بعْدَ فضْحِ الســرّ أن أسْتتـــرا

ــــــ
وهنا رغم جمالية البيت فهو حكمة بحد ذاته
سلمت تلك القريحة الفذة
تحياتي
إلهام

الاسم: اسماعيل حمد
التاريخ: 02/05/2015 11:18:13
قصيدة رائعة من أولها حتى آخرها مليئة بمشاعر فياضة وبلاغة غامرة فإلى مزيد .

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 02/05/2015 04:21:54
شاعر الطبيعةالمبدع والمترجم الحاذق
سالم إلياس دالو

لقد أنرت سماء القصيدة بعباراتك, التي أشرقت مثلما تشرق الشموس, فتالقت الحروف وهي ترتشف من معين نورها
فألف شكر لما خطه قلمكم الرهيف

دمت شاعرا مهما ورائدا في تاريخ الهايكو العربي

أتمنى لك أجمل الأمنيات مع عاطر التحايا وباقة ورد

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 02/05/2015 04:11:43
الشاعرة الراقية د. هناء القاضي

امتناني وشكري لكلماتك الرائقة العذبة, التي زينت بها القصيدة ,فتراقصت حروفها بهجة

دمت بسلام

تقبلي تحياتي العطرة مع عظيم التقدير

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 02/05/2015 04:01:46
الإعلامي والأديب الرفيع الصديق علي الزاغيني
تحية عطرة

شكرا لحضورك الكريم..لقد عطرت القصيدة من قارورة عطرك
ففاح الشذى من كلّ حرف
دمت ودامت بغداد الحبيبة في سلام
مودتي وتقديري

الاسم: سالم الياس مدالو
التاريخ: 01/05/2015 22:02:19
الشاعر الكبير والسارد البارع جميل حسين الساعدي
قصيدة فخمة مثل اخواتها السابقات
خزينك اللغوي معين لاينضب وحسك الشعري تطوعه حواسك كبفما تريد والنتيجة قصيدة بلغة ماسية صلدة وبحس شعري عال
دام ابداعك الأصيل
مودتي الفائقة .

الاسم: د هناء القاضي
التاريخ: 01/05/2015 19:57:48
قصيدة جميلة فيها عتب المحب وتحمل في نفس الوقت سمو العاشق الذي يحفظ العهد في الحب ولا يخون .
دومك مبدع اخي الساعدي

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 01/05/2015 11:38:04
لأمــــــانــــي خدعتنــــــي والـذي
يتبـــعُ الأوهـامَ يجنـــــي الضجرا

ليتنــــــي ودّعتُهـــــــا مِنْ زمــنٍ

ســـرقتْ منّي الأمــــاني العُمُـــــــرا
الاستاذ المبدع جميل الساعدي
تحياتي اليكم استاذنا لما سطرت من جمال الحروف وابداعها
تحياتي من بغداد الحبيبة

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 01/05/2015 02:32:49
أخي الشاعر المتميّز الحاج عطا الحاج يوسف منصور
تحية عطرة
دوما تتحفنا بروائع الشعر
وما أبياتك هذه إلا درر
وقد حركت قريحتي الشعرية لأرد عليها بهذه الأبيات:

كلماتٌ كنّ حقا دررا** وأرى مثل الذي أنتَ ترى
هكذا يا صاحبي أقدارنا** ذاكَ أنا قد ولدنا شُعرا
فاترك الدنيا وما فيها فما** هيَ إلا مثل ظلٍّ عبرا
سلّم الأمرَ إلى اللهِ فقدْ** فازَ مَنْ مِنْ حبّهِ قد سكــرا

أجمل الأمنيات مع باقة ورد جوري

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 01/05/2015 00:43:24
الشاعر المبدع الصديق كوثر الحكيم
تحية عطرة

شكرا على عباراتك الرائقة الجميلة المضمخة بعبير المودة والإعجاب
سررت كثيرا لحضورك الكريم
رعاك الله وحفظك
محبتي واحترامي مع باقة ورد

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 30/04/2015 23:01:05
الأخت الفاضلة رندة اليازجي
شكرا جزيلا لعبارات الإعجاب والإطراء
أنا أعرف قيمتي الأدبية لكنني لست الوحيد , الذي لا مثيل له

كلماتك أعتز بها كثيرا
للعلم أنا كنت معجبا جدا بأحد أعلام عصر النهصة وهو الأستاذ النابغة إبراهيم اليازجي
تقبلي تحياتي الأخوية واحتراماتي

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 30/04/2015 22:55:50
الشاعر المبدع يوسف لفتة الربيعي
بيتك الذي زينت به قصيدتي رائع جدا ينمّ عن مقدرة شعرية عالية لشاعر مطبوع
وهذا ردي عليه:
بيتٌ من الشعْــــرِ قدْ ضمنتهُ دررا
والشاعرُ الفذ من في شعره اختصرا
شرّفتني بزيارتك

دمت سالما
مع خالص الودّ والتقدير

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 30/04/2015 22:44:50
الصديق الشاعر المتألق جمال مصطفى
تحية عطرة
أبدعت كثيرا وأن تتحدث عن الشعر الغنائي , كنت دقيقا للغاية في رصدك ظاهرة غنائية الشعر العربي ـ إن صحّ التعبير ـ. الشعر والغناء متلازمان ويغرفان من معين الوجدان, ولهذا سميّ الشعر الغنائي بالوجداني وهو يشمل قصائد الحب والغزل والتشبيب.
البيت الذي استشهدت به هو من قصيدة للصمة القشيري
وهو من شعراء العصر الأموي , من سكنة نجد
وقدغنت السيدة فيروز هذه الأبيات من قصيدته:
بروحي تلك الأرض ما أطيب الربى
و ما أحسن المصطاف و المتربعا
و أذكر أيام الحمــى ثم أنثني
على كبدي من خشيــة أن تصدعــأ
و ليست عشيــات الحمــى برواجعٍ
إليـك و لكــن خلي عينيك تدمعا
كأنا خلقـنا للنــــوى و كأنما
حرام علــــى الأيام إن تتجمعـا


دمت متألقا دوما
مودتي الدائمة وتقديري

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 30/04/2015 22:32:00
الاخ الشاعر الجميل جميل حسين الساعدي

مرجُ البحرينِ ألقى دُررا
حين كان الحبُّ يوماً قدرا

روضكَ الشاكي لَعَمري عطشاً
سوف يشكو مثل حالي المطرا

مطرُ الدُنيا علينا نـقـمةٌ
هكذا نحيا لأنّا شُــعرا

تحياتي العاطرة بالمودّة لكَ ايها الشاعر الجميل مع
باقة ورد جوري .

الحاج عطا

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 30/04/2015 22:05:45
الشاعر السامي سامي العامري
تحية عطرة
حين قرأت تعليقك ضحكت كثيرا لأنه ذكرني بقصيدة الجواهري
التي مطلعها:
خبت للشعرِ أنفاسُ
أم اشتطّ بكَ الياسُ
والتي يقول فيها:
أدرْ كأسكَ باخوسُ
فقدْ طوّحتِ الكاسُ
دمت شاعر المرح والطرافة يا عامري
محبتي الدائمخة

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 30/04/2015 22:00:39
الشاعرةالرفيعة رفيف الفارس الغالية
ألف شكر للتعديل


تحياتي العطرة وتقديري الكبير

الاسم: كوثر الحكيم
التاريخ: 30/04/2015 21:29:39
الشاعر الكبير والعذب جميل حسين الساعدي

قصيدة كُتبت بعواطف وأحاسيس إنسانية دافئة ولها إيقاع موسيقيٍ ولغة ثرية. دام قلمك يا صديقي.

محبتي
كوثر الحكيم

الاسم: رندة اليازجي
التاريخ: 30/04/2015 20:41:32
الشاعر الكبير جميل حسين الساعدي
من اروع شعر الغناء
لكن ليس للمطربين ااحالبين هذا الشعر بمستوى
ام كلثوم ومحمد عبد الوهاب
انت شاعر ما له مثيل
الله يحفظك

الاسم: الشاعر يوسف لفته الربيعي
التاريخ: 30/04/2015 19:46:07
تحية لشاعرنا الجميل الساعدي :
توهّج القلبُ مِن شِعرٍأجدّتَ َبهِ فزادَ نبضاً بحُكمِ الشوقِ وأنفطرا

نص بديع ،فلسفة الحب العذري ،صوت القلب يعلن شكوى ،يتأمل مجيءصدى ،ليعودالموج لساحله،....دمتم صائغاً مميزاً وعاشقاً رقيقاً ....مع اجمل المنى .


المخلص يوسف

الاسم: رفيف الفارس
التاريخ: 30/04/2015 18:51:14
استاذي الغالي الشاعر جميل الساعدي
تحية طيبة

تم التصحيح سيدي واستبدلت النص بالنسخة التي ارسلتها

تمنياتي بمزيد من الابداع

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 30/04/2015 16:40:14
العذب العذب الجميل يا الساعدي
ودا ودا

لا يقرأ هذه القصيدة قارىء إلا ورفع صوته بطريقة لا إرادية ,
يغريه النغم وحلاوة الجرس .

(قم ولحّن ألمي أغنية ونياط القلب خذها وترا )
هذا غناء شعري وليس قصيدة صامتة بمعنى أن قراءتها
مجهورة ضرورة جمالية يحتمها النغم الطاغي حتى على
المعنى رغم وضوح المعنى وسطوعه .
الشاعر الساعدي إبن بار للمدرسة الوجدانية العريقة
في الشعر العربي حيث تتطهم قصيدته وتتأثث بدفء العواطف
والأحاسيس والوجدان بالضبط كما كان الشعر الكلاسيكي الذي
يستغنى حتى عن الصورة والمجاز احيانا من فرط حصانته
الوجدانية الكبيرة : خذ هذا البيت وأظنه لعروة بن خزام
(كأنا خُلقنا للنوى وكأننا حرام على الأيام أن نتجمعا )
هذه شكوى كونية عميقة نادرة ومن هذا الشعر المطهم بالوجدان استغنت القصيدة التراثية عن الصورة والأستعارة
في كثير من نماذجها الكبيرة ولكن الشعر الحديث راح يميل
بقوة الى الصورة فخسرت القصيدة هذا العمق الوجداني الأصيل
ولكن بعض الشعراء كالساعدي مازال وفيا أو بشكل أدق طبع
الشاعر ومزاجه يجدان الشعر بهذا الشكل وليس بذاك .
دمت عذبا دافئا ايها الشاعر .

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 30/04/2015 16:38:19
أيها الساعدي الباهر
رأيتُ أن أتريث فعسى ولعل أكتب لك كلمة ذات رونق تحتضن انفعالك الجمالي الأصيل المرموق ولكني يبدو أن التقنية الحديثة( الإنترنيت ) قد برمجتني وبرمجتك ، وانتهى !
ولهذا لم يعد أمامنا إلا الإبتهال للإله باخوس
ما أروع غنائيتك وتلاواتك

أيّها الحــــــبُّ الذي أسكـــــــــرني

كيفَ أسكـــرتَ الذي مــا سَكـــرا

أنــــــا ظمآنُ فهــلْ مِــنْ رشْــــــفةٍ

أمْ هـــوى كأسُ الهـــوى فانكسرا

ــــــــــ
تقبل محبّاتي

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 30/04/2015 15:48:25
الشاعرة الرفيعة رفيف الفارس
آسف أن بيتا سقط خلال طباعتي للقصيدة وهو:

أيّهــــــــا الفاضحُ سرّي كيف لي
بعد فضح السرّ أن أسْتتـــــــــرا
والبيت يأتي بعد البيت الذي أوله:الزمان الحلو..الخ

وقد أرسلت القصيدة ثانية على عنوانك
فحبذا لو اعتمدت النسخة الثانية
مع جزيل الشكر




5000