..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


بنية النص القصصي للدكتورة سوسن البياتي

د. علي القاسمي

إصدارات

صدر عن دار البدوي للنشر والتوزيع  في تونس كتاب جديد بعنوان " بنية النص القصصي" للناقدة العراقية المعروفة الدكتورة سوسن البياتي، أستاذة النقد الأدبي في جامعة تكريت. ويقع الكتاب في 200 صفحة من الحجم المتوسط. يبدأ الكتاب بمقدمة حول النظرية السردية الحديثة، ويرتكز على سبعة محاور هي : شعرية العتبات النصية، وإشكالية الرؤية القصصية، ومرجعيات السرد القصصي ( الذاتية، الدينية، الأدبية، الأسطورية، الحُلمية)، وبنية الزمن الحكائي (  الاسترجاع، الاستباق)، وأزمة الشخصيات القصصية، ووصف المكان، وبنية الحدث. ويتخذ الكتاب من المجموعة القصصية " دوائر الأحزان" للكاتب العراقي المقيم في المغرب  الدكتور علي القاسمي، مجالاً تطبيقياً لمقدِّماته النظرية.  وكانت هذه المجموعة القصصية قد تُرجمت إلى اللغتين الإنكليزية والفرنسية.

وتقول الناشرة، الشاعرة التونسية نجاة المازني، في  كلمتها التمهيدية بعنوان " متعة النقد تنافس متعة الإبداع":

" نتشرف بتقديم هذا العمل الجاد للدكتورة سوسن البياتي، لأنه يقوم بوظيفتين كبيرتين، عملية وتعليمية. فأما الأولى فتقوم على دراسة بنية النص القصصي لواحد من أعلام الأدب العربي اليوم هو الدكتور علي القاسمي؛ والوظيفة الثانية ضمنيّة تمكّن القارئ الفطن من تلمُّس الأدوات والآليات المناسبة لمعالجة النص السردي.

إن هذا الكتاب غزير الفائدة، ممتع في قراءته، يقرّبك من القاسمي والبياتي على درجة سواء، ويدفعك إلى أن تتواصل معهما من خلال أعمالهما الأخرى؛ وهذه فائدة لا تعادلها فائدة، وهي تحقيقٌ لغاية الكتابة الأساسية المتمثلة في التأثير في  المتقبل/ المتلقي وكسب الإعجاب.

إن هذا العمل الجدي بقدر ما يخلص للضوابط العلمية والصرامة النقدية، فهو على درجة كبيرة من السلاسة، لأنه يسير القراءة، قريب من المتلقي، مستساغ إلى درجة يصبح معها النقد مادة يسيرة الهضم."

د. علي القاسمي


التعليقات




5000