..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


( البسْطيّاتُ )* تتكىءُ على حزنِ دجلة

كريم عبدالله

 في ( نفقِ التحرير )* يدخلُ الصباحُ المهيّء للأجهاض .../ يومضُ الليلُ المنهكَ في عرباتِ الباعةِ الجوّالينَ ..../ تتعثرُ الأرصفةُ بــ الأمنياتِ تتدحرجُ على إسفلتِ الشظايا ........

(نصبُ الحريّةِ )* يئنُّ وقدْ جرّدهُ اللصوصَ يتفيّئونَ تحتَ أحلامهِ  .../ كلّما تشدُّ ( ساحةَ الطيران )* حزامَ الأمان يتطايرُ أشلاءاً على السطوح .../ (بسْ تعالوا .... )* مرّروا الجرائدَ على أنامل تشكو وطاويطَ صلَةَ القربى تهرُّ الأفكارُ تنبشُ إشاراتِ المدنّسةِ تنقضُّ محدودبة .../ أطفأَ غليونهُ ( فائق )* ولملمَ فراشاتهِ النازفة فرحاً أحمر ..../ حينَ زعقتْ سيّارة إسعافٍ شمّطاءَ تحملُ نهاراً أخيراً ............/ بينما واجهاتُ المباني دخّنتْ يُسكرها مكائد الآخرين .....

تجاعيدها الموحلةِ عشعشَ فيها الفارّينَ يحوّمونَ حولَ صدغيها ../ يفكّكونَ ساعاتها المتدلّيةِ على أبوابِ المآذنِ الملغومةِ .../  طارئون يشنقونَ خصلاتها على أبوابِ معابدِ الغيّ ....

أورقَ تابوتُ يرطنُ حقدهُ الدفينَ كـــ صرخةٍ عاليةٍ .../ يكتمُ ما يساورهُ منطوياً منْ وجعٍ يستثقلُ تأملهُ في مرآةٍ خشنة .../ يتغاضى عنْ ( صجمٍ )* مزروعاً في ( البابِ الشرقي )* يختبرُ زجاجَ ( الكيّاتْ )* .....

يرتبكُ العصفُ مدغدغاً خناقَ ( البسطيّاتْ )* ........./ تعتصرُ ( الخلّاطات )* العمياء غابات الحزنِ متورّدةً بــ الفوران .../ وأقداحُ الشاي ولّتْ منكسرةً ولمْ تعقّبْ خلفَ الصكوك ............

برتقالُ الجحيمِ ركضَ متعثراً على سكّةِ الفتيلةِ .../ رتّقَ عطشي على نقّالةٍ مهوسةٍ بــ الصدأ .../ أمضاني وحيداً متعكّزاً في شارعِ ( الشيخ عمر )* مجهولَ الرأس ...........

  

البسْطيّاتُ : اصحاب البسطيّات هم من يبع على الارصفة .

نفقِ التحرير: في ساحة التحرير في قلب مدينة بغداد يوجد هذا النفق .

نصبُ الحريّةِ : هو رمز لمدينة بغداد عبارة عن نصب كبير للفنان العراقي جواد سليم .

ساحةَ الطيران : ساحة في وسط بغداد يكثر فيها الباعة المتجولين ومن يتخذ الارصفة مكانا لعرض بضاعته , وهي تغصّ دائما بالمارّة .

بسْ تعالوا : مقطع من اغنية عراقية .

فائق : هو الفنان التشكيلي العراقي الكبير فائق حسن .

صجمٍ : قطع حديدية توضع في العبوات الناسفة وفي السيارات المفخخة .

البابِ الشرقي : وسط مدينة بغداد وهو كراج كبير للمسافرين .

الكيّاتْ : هي سيارات كيا .

الخلّاطات : الة تستخدم لعصر الفواكه

الشيخ عمر : شارع لذوي المهن والمحال التجارية يزدحم دائما بالمارّة .

  

كريم عبدالله


التعليقات




5000