..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
 جمعية الراسخ التقني العلمية
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


جنون ما .. في رأس القصيدة

علي حسين الخباز

قلوب كثيرة تمر ... بفيض الخاطر ،

من على ذاكرتي  المهجورة ،

قدت قمصانها من كل جهات الله ،

فاستيقظت  الابواب ،

اراهن  ان الشمس  لاتشرق  الا من كفيك ،

مديها لغربة وجهي ، وعانقي  مداي ،

مع ضوء  المنائر ،

على نسيم  الهوى ،

وفرحة  الروح .. خطوة .. خطوة ،

كسرة طيف مدافة بعبير  هواك ،

عناق يطرق ابواب الضلوع /

وصمت خجول .. وأحبك

احبك .. عيون الضمير  ودمعة ليل  أعزل  ،

 بعض الانهار هي التي تقود الرياح  ،  والهدب ظامىء

تلد الكثير من الذكريات الآن ،

الشوق ولود ( مشتاق لك حيل ) احملها في مرايا  حلمي ،

شمس لاتغرب على احداق الامنيات ،

 قبلات تغسل وجه الصباح بالياسمين

قبلة .. قبلة  .. الى جمر التراتيل ،

التي اشرقت تواريخ الفصول ،

ثم كانت كربلاء كل شيء ،  لآن هناك  دم صار ...

قطرة الغيرة على كل جبين ،

عيون الق تشرق من نخيلها الباسق ،

فتصحو  على شفة الفرات سلسبيلا ،

قربة تغفو على صدر الجراح

التي بعثرت الماء مهجا ،

لتروي العطاشا  رواء بلون الطيوف

كبدا .. كبدا .. في  كربلائي

 الضاجة بالعشق والجنون  المعرش في ،

كل قصيدة  مذبوحة  الراس ،

لأنني  اسلمت  قلبي الى التي وهبتني الطيف نهرا  ،

ايقظ  الصوت في صمتي العتيد ،

القي ينبوع دهشة باليمنى تنحي اغصان الاسى عن وجهي وباليسرى تجني الغزل ،

اسند ستيني المهبولة  على خجل لايطاق

وعيناي  تطوفان  حول شهقة قمر ،

في آخر بوح قالت

:ـ انت اول من داعب هذا

 الندى  المكبوت في الضمير ،

أنت من اضرم البرق حلما  في عيون المطر ،

في كل الق مورق الوجدان ،

في خضرة الخطى  وزحمة الشجون

في جنون ما يداعب راس القصيدة

ولاجنون سواك  .. يا ألقي

علي حسين الخباز


التعليقات




5000