..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


دعوة مجنون لبعثي المفتون

صبيح الكعبي

الفكر نتاج معاناة لشريحة كبيرة من المجتمع يأتي عن قناعات متفاوتة بين من يعتنقها ويسير وفق هواها تنوعت بين قومية التوجه ووطنية المعتقد , الفكر الشيوعي  لعب فيها دورا كبيرا إلا ان حظا موفورا لم يصاحبه وجلباب قبولا لم يلبسه وبقي بعيدا عن تطلعات الجمهور المتحمس لعروبة إنتماءه وعقيدة دينه وجغرافية وطنه , طرح فكر البعث  نتيجة لهذا الفراغ في أربعينيات هذا القرن كرد على الشيوعية والأممية والوجودية , لقي أقبالا واسعا عند الطبقات الشعبية وبعض المثقفين القوميين , لم نعرف مصدر تكوينه وفلسفة وجوده غير شعاراته البراقة ومبادءه الحماسية المفعمة بالعروبة ونظريته الأشتراكية طبعا هذا على الورق فقط , أثبتت ممارساته ان هناك دوائر مشبوهة وعناصرمجهولة تقف وراء دعمه بغية تسويقه بين أوساط الشعب المختلفة ومحاولة عزل الفكر الشيوعي عن الساحة والقبول العربي , تجربته الأولى في أستلام الحكم حملت الكثير من الجرائم وعمليات الثار والأنتقام في عام1963بالقطر العراقي بمسمى الحرس القومي , سقوط تجربته في نفس العام بقي معزولا منبوذا مشردا هنا وهناك , لم يلبث ان أعاد تنظيمه ليستلم السلطة عام 1968 بتاريخ مفعم بالجريمة منذ ذلك الحين لعام 2003أنكشفت بعد سقوطه العديد من السلوكيات غير الأنسانية سواءا على مستوى الفرد أو المجموع , المنتمون له والمتمسكين بنهجه والمغررين بإهدافه تنوعت ولاءاتهم بين الحاجة والمصلحة والأنتماء العقائدي , يتداول العديد من سياسي البلد وقادته الآن محاولة الغاء قانون المسائلة والعدالة بعد مضي الفترة, جرائمه لايمكن محوها والتغطية عليها وعبور آذاها شاخصة للعيان ليومنا هذا ثم سلوكه المبدىء الميكافيلي بالأرتماء في أحضان داعش لتحقيق غاياته وصولا لأهدافه من خلال خلاياه التنظيمية النائمة والتي كشفها رئيس الوزراء مؤخرا تدل على عقم تفكير قادته , قيادته لاتعي من الأمر شيء وتعمل بأجندة الثار والتنكيل والدمار , الأصرار على السلوك المشين لايصب في مصلحته , الأعتماد على الجريمة سبيلا والأنتقام منهجا والتدمير طريقا  لايمكن للشعب قبوله والتصافح معه , محاولة نقد الذات بوقفة يُعلن فيها  بصوت واحد نتبرأ من حزب البعث وافكاره وممارساته . أفضل من شعارات مزيفه جلبت الدمار للعراق وشعبه

 

صبيح الكعبي


التعليقات




5000