.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ورجعتُ ..... ما أغلى الرجوع إليه

عزيز عبدالواحد

الوصول وتحقق المأمول:   

بعد سنين من الهجرة والغربة , وضعتُ قدمي على تراب الوطن العزيز بعد أن اجتزتُ حدود دولة الجوار, وفي القلب جوى, فكانت أول خطوة نحو الوادي المقدس طوى .

 ولم أكُ مضطرّاً أن اخلع النعلين لأن التراب لامس كل بدني بل تغلغل بين ثيابي لأن أرض عراقي ثائرة لا يسكن عليها غبار, بل يرتفع عنها غاضباً كالإعصار, ليعبر الأمصار , فيعلن تمرده على هذا المصير , بواقعه المرير , ليرفع ظلامته , ويلعن كل متكبر جبار, وليفهم الآخرين حقيقة كل الذي جرى عليه وصار.

ودافعتني الذكريات تمر سريعة على ذهني المحمّل بآمال الأجيال والآهات . صارخة تبشّر بالخيرات:(ما فات مات وكل ما هو آت آت) .

ثمّ استقبلني بعض أهل ودادي , وصحبوني لأتصفح في طريقي تعب السنين على ملامح بلادي, فانتبهت كأنّ هاتفاً ينادي : إنها ( ارضُ السواد) .

وكانت فرحتهم بي وفرحتي بهم بعد طول غياب , عنوان أصالتهم وأنهم أطياب, وغمروني  .بحبهم فتفيئت بظلّهم , وأملت فضلهم كما تأمل الأرض من السحاب.

كانت لهفتي كبيرة تسابق الزمان , استعجل وصولي إلى منزل الأمومة والحنان, فسبب سفرتي مرض والدتي , فالتقيتها لنطلق لمشاعرنا العنان, وبكينا بدموع الفرح ممتزجاً بحديث الاشجان , فصرنا كاننا لوحتان فنيّتان معبّرتان.

وبعد ان سكنت الأشواق , وهدأت سورة الفراق, تعلقت الأحداق  بمراقد الأرومة والأعراق.    فالمؤمن  يتجشّم عناء السفر من قارة الى قارة, ولا يقر له قرار الا بالزيارة.  لتتزوّد الارواح , ولتستيقن النفس بالفلاح, وكأن منادياً ينادي : الى النعيم , الرواح, الرواح.

               

 

مملكة الموتى وسلاطين الدفن:

وكان لا بد ايضاً من المرور على قبور الماضين , لنقرأ الفاتحة لهم ونكون من الموقنين, بانهم السابقون , ونحن بهم من اللاحقين , سائلين الباري تعالى حسن العواقب ,   آمين.

دخلنا الى ( وادي السلام) , نفتش عن قبور الارحام, وقد فارقناهم منذ زمن بعيد,وتركناهم في منازلهم الجديدة ملحودين في طويل المنام .

ولكن مع كثرة وتزايد جيرانهم , واختلاف البنيان من حولهم , عجزنا عن التعرّف على اماكن دفنهم, وليس هناك من وسيلة إلا التوسل بدفاّنهم , والذهاب الى مكاتبهم .

وصلنا الى ســاحة مخصصة فيها طابور طويل من الغرف , عليها اسماء كثيرةلا تختلف, فالالقاب محدودة , والمهمّات معدودة , والكل ورثها عن آبائه وجدوده.

 وتحت حرّ القايلة, , وصلنا الى متعهد دفن العائلة , وجدناه يحتسي الشاي وحوله مجموعة من ذوي الاختصاص , وفوق رأسه لوحة تحمل اسماً يعني فيما يعني انْ ليس لنا للوصول الى مقابر موتانا دونه من مناص.

بعد السلام وعرض مطلوبنا  بمختصر الكلام , بلغنا المرام , عندها اشار المتعهد الى احدهم  ووجه اليه عبارات تفيد في تحديد المكان الذي نريد ,  وركبنا معه في سيارة صغيرة جديدة ,وما هي الا دقائق معدودة, واذا بنا نفوز بالمراد , والحمد لله على لطفه بالعباد.

وفي فسحة من الوقت , تجولنا في المدينة المقدسة ذات القبب الذهبيّة والمنائر , نقارن الجديد بالداثر, نتبادل الأحاديث في مستقبل وطننا وما اليه صائر, وتقربنا الى الله بالصلاة والدعاء بان ينعم على العباد والبلاد بكل خير في المستقبل والحاضر.

 

مشاهدات :

  

المشاهدة الأولى: زيارة المراجع الكرام :

اذا أردت ان تزور العلماء الأعلام فان هذه الزيارة تختلف حسب الموقعية والدور المناط بهذه الشخصية الشريفة او ما يراد لها من موقع او يناط بها من دور.   فالتفتيش والتدقيق والاستفصال قبل الدخول يتناسب طردياً مع هذا الدور والموقع , فعليك الصبر والتحمل وإلا لن يكتب لك النجاح إلا بالموعد المخصوص والمسبوق والمشفوع.

 

المشاهدة الثانية : للعُمر دوره :

اذا اردت السفر من مدينة الى اخرى فانت محظوظ اذا كنت طاعناً في السن , فالشاب عليه ان يستعد عند كل سيطرة للجواب والامتثال لما يلي:

ـ ( منين جاي)

ـ ( وين رايح)

ـ ( هويتك)

ـ ( هاي الجنطة الك؟ افتحها )

ـ ( شنو بيها ؟ )

ويتكرر السؤال عن كل ذلك بعدد الشباب الذين تقلهم  الحافلة من مجموع الراكبين.

بعدها يُسمح بالحركة ( اطلع) .

 

المشاهدة الثالثة: ما كل ما يتمنى المرأ يدركه:

لا فرق كبير في السفر بالسيارة المكيفة تفادياً لحرارة ا لجو والسفر بغير المكيفة حيث ان التوقف الكثير والمتعدد عند السيطرات المنتشرة على طول الطريق مما يستوجب من السائق والركاب الامتثال للجواب على الأسئلة المتقدمة بفتح زجاج شبابيك وسائل النقل حيث يهجم الحر الشديد على البرودة المتجمعة في الداخل فلا تُبقي لها من باقية.

 

المشاهدة الرابعة : رسوم الخدمات العامّة :

لافرق بين ( الزغيرة والجبيرة) عند تجديد الوضوء في مرافق الاستراحات الواقعة على طريق السفر , فالمسؤول على استلام الرسوم والمتربص بأي( مراوغ) عن الدفع يأخذ (250) دينارا من كل منتفع بتلك المرافق الصحيّة , ولن ينفعك التعلل بعدم وجود( الخردة) فهو مستعد لصرف أكبر عملة عندك وإرجاع الباقي إليك ( مع الممنونية) .

 

المشاهدة  الخامسة : مفهوم عام للمقاومة :

من غير الإنصاف انصراف الذهن إلى حمل السلاح عند ذكر كلمة( مقاومة) , فأن الشعب كله مقاوم للحرارة والتراب والغبار وانقطاع التيار الكهربائي وعدم وجود مياه الشرب والإسالة ونقص الخدمات والبطالة والرشاوى وانعدام الامن , و....,و...., و...........

 

فتحية لهذا الشعب المقاوم والمداوم على المقاومة بشتى أنواعها فهو على كل الأصعدة , انه بحب التحدي والثبات مفتون, لا يعرف طعم الراحة والدعة والسكون, والمسالمة .

 انه الصراع من اجل البقاء.  والى اللقاء, حتى سفرة وزيارة قادمة .

ودامت مقلكم سالمة . ,وتقبّل الله أعمالنا وأعمالكم

 

 

الرابع عشر من جمادى الآخرة1429هـ

الثامن عشر من

 يونيو- حزيران- 2008م

مالمو- السويد

http://www.tawasol.se/

 

عزيز عبدالواحد


التعليقات

الاسم: أكرم النجفي
التاريخ: 25/11/2008 19:52:29
بارك الله بكم ودمتم في رعاية المولى ...

الاسم: عزيز عبد الواحد
التاريخ: 22/06/2008 10:17:59
العزيز رافد دام موفقا
السلام عليكم
ومرحبا بك وشكرا لترحيبك والدعاء. ا وسروري رؤيتك عن قريب
ايها الوفي الحبيب.

الاسم: رافد الأزيرجاوي
التاريخ: 21/06/2008 13:50:52
أهلا ومرحبا بك يا شيخنا الغالي
والحمد لله على سلامتك ورجوعك الينا
لقد أشتقنا الى كلامك العذب وبسمتك الأبوية
إن لغيابك لفارغ لا يسده أحد رغم وجود الطيبين
نشكر الله على قدومك لنا طيبا محملا بطيب أرض الوطن
وأرجو أن تكون قد قضيت وقتا ممتعا مع الأحباب والأصحاب
وطبت وطهرت بزيارة البقع الطاهرة والمراجع الكرام
ونرجو أن تكون قد تركت الوالدة على أحسن حال
مع دعائنا لها بالشفاء والصحة وطيب المقام

الاسم: عزيز عبد الواحد
التاريخ: 21/06/2008 10:29:45
السيد السند الحسني دام احسانه
السلام عليكم
حفظكم المولى القدير في حلكم وترحالكم وكتب لك السلامة وتقبّل اعمالكم.
بلغوا خالص تحياتننالمن تمرون بهم.
سرورنا كبيربسلامة عودتكم ان شاء الله تعالى .

الاسم: علي الحسني
التاريخ: 20/06/2008 18:22:27
تحيه طيبه
الحمد لله على سلامتكم شيخنا الاجل
انا اعلق بثواني معدودات على مقالكم الشجي حيث لا استطيع التحمل هنا في هذه الصاله لاكثر من دقائق معدوده وذلك لانني اتحمل حراره هذه الغرفه على كلٍ ساتمم مقالكم عندما نوفق للعوده الى تلك الربوع
اخوكم علي الحسني مع الحب

الاسم: عزيز عبد الواحد
التاريخ: 20/06/2008 10:11:06
الاخ العزيزالاستاذ فائق الربيعي الموقر
السلام عليكم
سرّك المولى كما يسرّ الزهر بغيث الربيع,
وحقق آمالك كي لا تضيع , فهمك من هموم الجميع , وشكرا جزيلا على جميل عباراتك واسلوبك البديع .

الاسم: عزيز عبد الواحد
التاريخ: 20/06/2008 09:49:32
بسمه تعالى
الى قلعة الاسود( بغداد)
مرورك احلى واجمل, وانت جميل ترى الوجود جميلا.

الى الاستاذ الاسدي
شممتُ نيابة عنكم الثرى فهبّ النسيم نسيم الكرامة من بلقع. وجعل الباري طربك شوقا الى اهل الفضائل والنهى وخير بني حواء والخير يطلب.

الى الاستاذ رزاق
وبكم واُأمن على دعائكم.

الى السيد الصائغ
محبتكم رصيدناو باخوتكم اعتزازنا.

الى الاستاذ القزاز
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ما ضاع حق وراءه مطالب وانا أنظر الى الساعة التي نحن فيها من المقولة المأثورة:( ما فات مات , والمؤمل غيب ,ولك الساعة التي انت فيها) .

الى الاستاذ نصير
مرحباً بزيارتكم, ورؤيتكم تسعدناأنت وجميع الاخوة الكرام ( جمع الزمان فكان يوم لقاكم) .

الى الدكتور السوداني
ويحفظكم ولا حرمنا مودتكم وحسن خلقكم ومنطقكم.

فشكراً لكل الاعزة الذين تقدم ذكرهم وغمرونابلطفهم .والحمد لله على هذا الحب والود والاخلاص . أسأله تعالى ان يجعله من الرزق المقسوم الدائم المجعول في قلوبهم لنا.
ودمتم أحبتنا .
المخلص اخوكم شيخ عزيز




الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 20/06/2008 08:37:13
شكرا لهذه النافذة الجميلة التي اتكأ عليها في غربتي
ويطل منها أعزاؤنا الكرام فحمد لله على سلامتك شيخنا المبجل البصري
وآنت ترفدنا بمقالك التوصيفي والرقابي لكل شاردة وواردة من حبات تراب الوطن
الساكنة والمتحركة وكأنك عين تدور لا تخطئ الزوايا البعيدة والقريبة حتى جعلتنا في رحلتك الميمونة
نعيش الآلام والأحزان والأفراح بكل تفاصيلها للوطن الغالي الذي عبث فيه العابثون وجثم على صدره الاحتلال البغيض وقد أشعرتنا بأن الوطن يعيش في نصف قلب .. والنصف الآخر في غرفة الإنعاش ..عموما لا أريد أن أسهب , وأنسى فرحة سلامتك فلا أجد توصيفا يسعفني بفرحة العودة سوى القول حمد لله على سلامتكم .
فائق الربيعي

الاسم: د. حسن السوداني
التاريخ: 19/06/2008 23:22:42
الشيخ الجليل عزيز البصري الموقر
نحمد الله على سلامتكم فقد افتقدناك كثيرا سائلين المولى القدير ان يحفظكم لنا انسانا وعالما كبيرا
د. حسن السوداني

الاسم: نصير الكيتب
التاريخ: 19/06/2008 22:59:37
السلام عليكم شيخنا الجليل ..... لله تعالى الحمد على سلامة ذهابكم وايابكم وقرة عيونكم برؤيتكم للاهل والاحبة بعدغياب دام سنين طوال وانتم بالمهجر .... سنزوركم ان شاء الله تعالى لنهنئكم بسلامة الوصول....اخوكم الحاج ابو علي الرميثي

الاسم: سعد جواد القزاز
التاريخ: 19/06/2008 22:23:22
الحمد على سلامتك شيخنا الجليل و في ظروف العراق الحالية الفات لا ولن يموت فالموت و الغدر كان كبيرا والثار سيحل محل التسامح الى الابد هذا شعبنا وهذا حقه فالذي جرى لم يجرى من قبل على اي شعب خلقه الله وتلك ارادة الباري عز و جل ، اما بخصوص المواعيد المخصوصة و المسبوقة و المشفوعة الا تتفق معي ان النتائج التي حصلت عليها وحصل عليها شعبنا المظلوم وسيحصل عليها مستقبلا منهم ليس سوى خيبة امل و لا اريد ان اشرح لك ما يعانيه شعبنا المظلوم فلقد رايت بعينك و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاسم: أحمد الصائغ
التاريخ: 19/06/2008 19:27:33
استاذنا الفاضل الشيخ البصري
حمداً لله على سلامتكم
اتمنى ان تكون سفرتكم موفقة حيث نزلتم بين الاهل والاحبة
لقد وصلتنا عطور محبتكم لتوشي لنا خبر مقدمكم الكريم

محبتي
تلميذكم
احمد الصائغ

الاسم: رزاق الكيتب
التاريخ: 19/06/2008 19:27:03
أهلا وسهلا ومرحبا بك يا شيخنا العزيز أبا محمد علي البصري والف مبروك والف سلامة لوصولك الينا ونسئل الله التوفيق لك ولجميع المؤمنين .ما قلته حقيقة واقعة ونسئل الله ان يرفع الغمة عن هذه الأمة العراقية امين يارب العالمين.

الاسم: جابر الاسدي
التاريخ: 19/06/2008 18:03:07
بداية نحمد الله على سلامتك شيخنا الجليل واهلا بك وانت تحمل عطر الاهل وذرات تراب الوطن
سجعك الجميل اطربنا شكرا لك

الاسم: بغداد
التاريخ: 19/06/2008 17:02:24
الله ما احلى وصفك عندما قراته كانني كنت معك....... اسلوبك جميل ب الكتابه ومشوق ارجو ان تكتب لنا عن اي مكان تذهب اليه لان اسلوبك يخبل ب الكتابه مع جزيل الشكر على تعريف معنى المقاومه

الاسم: بغداد
التاريخ: 19/06/2008 17:01:52
الله ما احلى وصفك عندما قراته كانني كنت معك....... اسلوبك جميل ب الكتابه ومشوق ارجو ان تكتب لنا عن اي مكان تذهب اليه لان اسلوبك يخبل ب الكتابه مع جزيل الشكر على تعريف معنى المقاومه




5000