..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


النوم في العسل....!؟

  المقدمة
ينام العالمين سويعات يوم واهلنا كنوم اصحاب الرقيم
سنوات يوسف سبع عجاف و سنواتنا دهر ذميم
تحول صبحنا ليل تحوف لصوصه بجنح عتمته البهيم
نأى استيقاظنا عنا بعيدا وصرنا كقول شاعرنا الحكيم
(ناموا ولا تستيقظوا ما فاز الا النۆم)
القصيدة

اطرق
بمطرقتي ندما
فوق رؤوس كلماتي
المترعة افك وجنون
حتى وصل طرقي سابع
جار
علني ايقظ النائم من ابناء وطني
كي يفهم ما يحدث
حوله من فوضى عارمة
واستهتار
سرقت مطرقتي مني عمدا
وسمعت بأن
الطرق تحول
لحن مشروخ
يعزف من ابواق
غجر ولصوص ليل
نهار
قصص تسرد عن بلد
صار مشاعا للنهب والسلب
وملاذا للقتلة
والاشرار
بعد مخاض من تغيير
دام عقودا يربو
اهله بشغف نحو بناء
واستقرار
فرح الاهل كثيرا
حين سمعوا صوت الحرية
من افواه بواسقنا
الاخيار
يبدو قائلها
قد اطربه اللحن
وكرع المعنى
زجاجة خمر وقرر
ان يتخطاه حين
يثار
لو عرف المعنى بوضوح
وراجع نفسه قليلا
لخلع ملبسه الفاخر
وثار
لكنه يدرك انه لغو كلام
وحب ظهور ،
وقاحة صفيق صاحب
قرار
نعق غراب في السرب
فشوه اللحن المشروخ
وذكر بحالات الفقر
و فتح جميع صناديق
الاسرار
حين تخطى
فحول النخل
الخط الاحمر
وصاروا بدماء اهلهم
تجار
لم يهتز لاحدهم رمش
عند سماع الطير
ومزاد البيع
للموصل
و الفلوجة
والانبار
صمت الطرق اخيرا
وعثرت عليها
فمطرقتي قد
جنت من ما
سمعت ورأت
وعقلها قد
طار....!
ان تسأل عنها
فهي الآن هائمة
تطرق بجنون
ما دام الكل نيام....
من لا يوقظه طرق المدفع

او لسعات الجوع
وهدم بيوت الاهل
لا ينفعه طرق مطرقة
او نقر دفوف
او نفخ في
مزمار.....!؟

عبد الرزاق عوده الغالبي


التعليقات




5000