..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
 جمعية الراسخ التقني العلمية
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة للمالكي

د. ناهدة التميمي

بلغنا ايها المالكي السعيد ذو العقل الرشيد والراي السديد انك تنوي زيارة الاردن لتمنحهم نفطنا باسعار تفضيلية مكافاة لهم على اذلالهم واحتقارهم واتعابهم للامة العراقية .. الى متى ياسيدي تهبون مالاتملكون الى كل من هب ودب واوغل في دماء العراقيين وبالاخص هؤلاء الذين اوغلوا فعلا في دمائنا .. الاردنيون الذين يهينون العراقيين في مطاراتهم ويسمونهم ( الخونة ) ويعيدونهم الى العراق بعد ان يكونوا قد خسروا كل مايملكون من حطام الدنيا القليل على السفر الى هذا البلد التعيس الذي وصفته احدى السيدات على احدى المحطات الفضائية بان (جبالهم سود ووجوههم قرود وجيرانهم يهود)..

الاردنيون ينسون او يتناسون ان المظليين والقوات الامريكية المحمولة جوا دخلت من الاردن وسيطرت على قاعدة الوليد الجوية من بلادهم .. ويغضون النظر عن الخمسة وخمسين مليون دولار التي تمنحها لهم امريكا سنويا لعمالتهم لها ولحمايتهم لاسرائيل ومنع الفلسطينيين المتواجدين في الاردن من التقرب حتى من الحدود الاردنية القلسطينية هؤلاء ينسون او يتناسون ان ملكهم امه البريطانية ( توني غاردنر ) تبع المخابرات البريطانية ويتناسون ان ( الاحتلال ) كما يسمونه دخل علينا من ديارهم ومن ديار العربان وقصة الامير بندر بن سلطان معروفة اذ انه ذهب لزيارة بوش وكان قد اطال لحيته .. وعندما ساله بوش لماذا تطيل لحيتك بهذا الشكل الكئيب .. اجابه .. اقسمت ان لااحلقها الا بعد ان تطيحوا بصدام وتفوا بالوعد..

ومع كل ذلك يتهمون العراقي تاج راسهم وسيدهم بانه خائن وعميل ورحب ( بالمحتل ) .. وهل كان العراقي المغلوب على امره في زمن صدام يملك ان يرحب او لايرحب بالمحتل او غيره .. ولكن من هلل وطبل وابتهج بالمحتلين هم الاردنيون والمصريون والسعوديون والخليجيون وغيرهم من العربان الذين استفادوا من دخوله اموال وقواعد ورسوم دخول سفنوتجهيزات.. وقناة السويس خير مثال اذ اعلنت مصر ان قناة السويس حققت ارباح خيالية لم تبلغها من قبل ابدا عندما دخل الامريكان عبرها ( لاحتلال العراق ).

ياسيدي تهاونتم ايما تهاون بمسالة المهجرين الشيعة من مناطق كركوك وديالى وصلاح الدين والموصل والانبار وبغداد . ولم يهتم احد لذبح رجالهم واولادهم ولم يعبا احد بمعاناتهم وترمل النساء وتيتيم الاطفال وتشريدهم في العراء .. ولم نجد حلا جديا واحدا يعالج مشكلتهم او يعوضهم عن خسارتهم في الرجال والولد والاموال وتركتموهم يسكنون العراء يفترشون الارض ويلتحفون السماء .. واكتفيتم مع احزاب الائتلاف بمجاملة ذباحيهم والعطف عليهم واطلاق سراحهم من السجون بل تعويضهم عن القتل والذبح وقلع العيون وتركتم الضحايا مهجرين ومشردين داخل وخارج بلدهم مع العلم ان الجميع ياكل بنفطهم وهم محرومون منه ومن هباته .. اليس هؤلاء اولى من الاردنيين والمصريين وغيرهم بهذة الاموال والعطايا .. اليس الشعب العراقي الذي حرم رائحة النفط وهو يقف طوابير على محطات البنزين عله يحظى بقليل من النفط اولى بهذه الاسعار التفضيلية ..

 ياسبحان الله على بلد العراق ( الس في بلاد العجائب ) ميزانية انفجارية بالمليارات فاقت الحد المرسوم لها بزيادة اسعار النفط غير المتوقعة والناس والشعب يسكن الخيام المصنوعة من الخرق وياكل من المزابل ويتشرد ايتامه وارامله ويدفعون دفعا للتسول والانحراف ونحن نفخر بميزانيتنا الانفجارية المخصصة للفرهوديين والحرامية ..

ونسمع عن منح العراق لنفطه ( الفائض  عن حاجة اهله) للادرن ومصر واشباه البشر من العربان.. والعراقيين يتحسرون على( تنكة) نفط .. ماهذه الغرابة في هذا البلد العجيب .. ام هان العراقيون الى هذا الحد الذي نمنح فيه نفطهم وهم محرومون منه .. ولمن نمنحه لمن يذلهم ويهينهم ويحتقرهم ويتعبهم .. والادهى من ذلك ان الاردن يشترط الافراج عن الذباحين والقتلة والمفخخين من الاردنيين لقاء ارسال سفيره غير الميمون الينا .. طبعا ارسال السفير ليس القصد منه اطلاقا التعاون والصداقة والاخوة وما الى ذلك من (خرطكيشن ) وانما لمهمات استخبارية تنسيقية مع مقاومة اخوة صابرين.. والكل يعرف ان النفط التفضيلي للاردن هو مكافاة امريكية لهم على عمالتهم للامريكان واليهود ودورهم في اذلال العراقيين.. كما هو الحال الدورات العسكرية للشرطة والجيش المفروضة على العراقيين في الاردن ليفيدوهم ماديا وبعد ان تنتهي الدورات .. يقوم الاردنيون من قوم لوط باخبار مقاومة اخوة صابرين عن موعد وصول المتخرجين من هذه الدورات حتى يكمنوا لهم في الفلوجة او الانبار ويتم تصفيتهم..

هل من رجل حريص على هذا الشعب يطالب بكرامة العراقيين وتفضيلهم على غيرهم واحترامهم مقابل نفطهم ومقابل قبول سفيرهم ومقابل شراء بضائعهم ومقابل دخولهم للعراق  .. ام الاستسلام  وهدر كرامة العراقيين هو شعار المرحلة..

 

د. ناهدة التميمي


التعليقات

الاسم: جيداء
التاريخ: 13/06/2008 08:46:38
تكلمت عن معانات الشيعة و لم تتكلمي عن معانات السنة ام هولاء بشر و الثانيين لو كنت وطنية فعلا لكنت تالمت للعراقيين ككل و ليس لطرف

الاسم: غازي الجبوري
التاريخ: 13/06/2008 04:36:57
كنت اظن ان خطابك وطني فاذا بك وانت دكتورة تدافعين عن الفئة التي تنتمين اليها وهذا هو الذي دمر بلادنا ودمر المسلمين اتمنى ان تراجعين عقيدتك وخطابك لكي يتناسب مع مستواك الثقافي والعلمي وان تكوني ملكا للعراق والعراقيين فانا شخصيا ليس مع كل من ينادي بخطاب فئوي فالاذى والخسائر والمعاناة طالت الجمي في جميع العهود وعبر التاريخ ولم تستثني احد فضلا على كون تسميات غي تسمية المسلم والمسلمين تتناقض وتتعارض بشكل صارخ مع مقاصد الشريعة الاسلامية ارجو ان تتقبلي ملاحظتي بصدر رحب واتمنى ان اراك ناهدة التميمية العراقية العربية المسلمة والانسانية ولاشيء غير ذلك.تحياتي

الاسم: اسد العراق
التاريخ: 12/06/2008 17:46:19
لك مني الاحترام والتقدير
وعلى الذين يقفون على المنصه (الحكم) أن لا يفرطو بحقوق الشعب العراقي ولا ينسو معاناتهم واذلالهم في دول الجوار وخاصة الاردن؟
والله يوفقك لما هو خير

الاسم: نبيل
التاريخ: 12/06/2008 09:41:03
بارك الله بك وبقلمك الشريف
الحقيقة لقد عبرت بمقالتك هذه عن ما يجول في خاطر الملايين من العراقيين

الاسم: السيد حاتم الشرع
التاريخ: 11/06/2008 22:57:45
احييك واحى قلمك الشريف وكلماتك التى تخرج من القلب وغيرتك العراقيه وحبك للعراق واتمنى منك ان تتناولى قضيه المهجرين العراقيين فى الداخل الذين صار لهم سنتين يشتغلون فى معامله الهجره بين دوائر الهجره بالمحافظات وبين وزاره المهجرين تصورى ان والدتى عمرها ستين سنه صار لها سنتين تراجع على معامله تهجيرها من حى الرى فى بغداد الى النجف ويشهد الله على كلامى سنتين بدون فائده تصورى انسان يراجع لمده سنتين ولم يجصل على شىء واكثر من ثلاث مرات تعيدالمعامله هل هذه فى دوله على الارض ام انها فى القمر ؟ لا ادرى علما ان الاف من غير المهجرين ياخذون رواتب الهجره وهم لم يهجروا نتمنى منك ومن كل الشرفاء ان يتناولو موضوع الفساد الادارى بجديه كبيره وبماعهدناه من اخواننا الكتاب الشرفاء اصحاب الغيره ولك جزيل الشكر




5000