.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الأقصى المظلوم من أهله

سالم الفلاحات

أن يُحتل المسرى وما حوله من قوى عالمية ويهدى للعدو الصهيوني لقمة سائغة فذاك معروف وتلك شريعة الغاب!!

·       وأن تخذل البشرية القيم العليا وحقوق الإنسان والمبادئ الإنسانية العظمى فهذا موجود وممارس، أمّا أن يخذل أصحاب الدار دارهم والأهل والعشيرة إبنهم، وأبناء الملة الواحدة والقبلة الواحدة قبلتهم فتلك هي الطامة الكبرى والداهية الدهياء..

·       القدس والأقصى والصخرة وفلسطين اليوم ضحية أولي القربى بالدرجة الاولى.

يسرق السارقون باسمها من أجل بنائها!! وما أكثرهم..

وتصادر الحريات لأجل استعادتها!! وتفرض قوانين الطوارئ والأحكام العرفية وشبه العرفية على الشعوب انتظاراً للمعركة الحاسمة.

ويتحصّل على المال الحرام من أجل الإعداد لتحريرها.

يُمارس الاستبداد والدكتاتورية بحجة الأوضاع القاهرة بسبب قضية القدس وما حولها.

الاسترزاق بالقضايا المقدسة مادياً أو معنوياً هو السحت الحرام كلّه فأن يُسترزق بالطبل والمزمار ربما يكون أقل إثماً من هذا الهراء.

- تسخر من نفسك، أو يستهزأ بعقلك وأنت ترى مستوى الجهود لنُصرة القدس حتى ممن يفترض أنّها بالنسبة لهم عقيدة كما يرددون..

- القدس مهرها غالٍ لم يدفعه في هذه الأيام باستثناء الصهاينة وأعوانهم اللهم إلا من أفراد تمردوا على العجز والكسل والتثاوب (والتنبلة) المسماة بالعقلانية والتعقل.

كالشهيد العكاري وإخوانه وأخواته ممن يعدون على الاصابع.

ويظهر أنَّ جيل الإنقاذ والتحرير لا يزال في أصلاب الرجال وعسى أن لا يتأخر..

 

 

 

سالم الفلاحات


التعليقات




5000