..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
إحسان جواد كاظم
.
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حية لـكـم أيهـا الديمقراطيين العراقيين في الدنمارك

نبيل تومي

أليكـم أيتهـا الصديقات والأصدقاء الديمقراطيين العراقيين في الدانمارك أتوجة بتحية شكراً وتقدير على الأيام الثلاثة التي عيشتموني وأياكـم في فرحة اللقاء التشاوري إلذي ضم زملاء من أكثر من 13 تنسيقية في تنظيمات التيار الديمقراطي العراقي في الخارج ، بدءٍ بالأستقبال في المطار مع الزميل سعد الداينمو المحرك والمنظم لأستقبال جميع الوفود وتوزيعـها على المستضيفين من العوائل العراقية الكريمة التي فتحت قلوبهـا قبل الأبواب في أستقبالنـا رغم عدم معرفـتـنـا بهم سابقاً تصرفوا وتصرفنـا كأننـا نعرف بعضنـا دهراً من الزمان الماضي . كـم شرح قلبي عندمـا استقبلتنـا الدكتورة نضال في بيتهـا وكأننا دخلنـا بيتنـا على هذا الكرم والغبطة باللقاء . ولم يقتصر ذلك عليهـا حيث الأجمل حين دخلنـا مقر اللقاء المرتقب والتي كانت مملوؤة بالوفود والمستقبلين وكأن العراق كلهُ أجتمع هنـاك للأحفتال الكبير ولا ننسى المتطوعون من الأخوات والأخوة من منظمات المجتمع المدني الذين كانت لمساهماتهم الدور الريادي الكبير في أنجاح أعمال اللقاء هذا . وحقـاً اقول لكـم أن العراقيون حققوا الشعار بأن العراق يستحق الافضل . المندوبين والمضيفين والعاملين كلهـم فرحين ومعبرين عن سعادتهم بالآخر . حيث كان همـهـم المشترك هو العراق شعـبـاً والعراق وطنـاً .. واحداً يجمع ويوحد الجميع . تحت راية العراق المدني الديمقراطي الموحد . أود هنـا أن أبارك جهود جميع من نظم وأعـد وخطط ونفذ الفعالية لتكون بهكذا مستوى العالي من التنظيم وتوفير مستلزمات الراحة والفرحة والأستعداد النفسي والروحي للعمل الجاد من أجل أنجاح مـا قدمنـا من أجله . وكذلك شكري وتقديري للمندوبين جميعـاً الوافدين من بلدان مختلفة ممتلئين بالأمل والرغبة في أنجاح اللقاء ليس من أجل شيئ سوى من أجل العراق .  فطوبى لكـم جميعـاً . 

نبيل تومي


التعليقات




5000