..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الشـــوق والمستحيل

جميل حسين الساعدي

هذه القصيدة هي ردّ على قصيدة الشاعر عبدالإله الياسري

           ( اغتيـــــــاب المحبوب)

  

      قلبــــــــي كما بالأمــسِ فــي وَجْـــــــده ِ

                                     لـمْ ينْســــــهُ بالرغـــم ِ مِــنْ صــــدّه ِ

     أقلقنـــــــي حيّرنــــــــي أمْـــــــــــــــره ُ

                                     ربّــــــــــاهُ أرْجِعْــــــــــهُ إلى رُشْـده ِ

     أبديـــــــتُ مــــا لمْ يُبْـــده ِ عاشـــــــــقٌ

                                     والصبْــــــــرُ قدْ زادَ علـــــــى حـدّه ِ

     روضُ أمـــــــانيَّ شكــــــا جــــــدْبــــه ُ

                                     بلوعـــــــة ٍ يبكــــــــي علـــى وَرْدِه ِ

     مـــــا لي ســـــوى لقيــاهُ مِنْ سلــــــوة ٍ

                                     ولنْ يطيـــبَ العيشُ مِـــنْ بَعْــــــــدِه ِ

     الشهْــــــدُ كلُّ الشهْـــــــد فــي هَزْلِـــــه ِ

                                     والصــابُ كلُّ الصـــاب في جِـدّه ِ(1)

     أحبّـــــــــهُ غضبــــــان َ أو راضيـــــا ً

                                     فـــــــي قُرْبِـــــــه ِ مِنّي وفي بُعْــــده ِ

     يـــــا شاغــــــلي في كلِّ حيــن ٍ وَمَــنْ

                                     لمْ أجـــن ِ شيئا ً بَعْـــــدُ مِنْ وَعْــــده ِ

     متــــــى يكفُّ الجُرْحُ عـــــنْ نزفِـــــه ِ

                                     ويرجــــــعُ السيفُ إلــــــى غِمْــــده ِ

     متـــى أرى وجْهــــــــك َ يـــــا فاتني

                                   يـــــــا مَنْ أرى موتــــــــيَ في فَقْــده ِ

     أنكرتنــــي .. أنكــــــرت َ حُبّي الذي

                                   فــــي طهْــــــره ِ كالطفْل ِ فــي مَهْـدِه ِ

     يــــــا مَــــنْ يُمنّينــــــي بلقيــــــا ولا

                                   يُظهـــــرُ إلّا الضِــــــدَّ فـــي قَصْــــده ِ

     لربّمـــــــــا سنلتقـــــــــي مـــــــــرّة ً

                                   لوْ أنَّ مَيْتــــــــا ً عــــــــادَ مِنْ لِحْـــده ِ

 

                                         ***

     (1) الشَهد : عسل النحل

          الصاب: شجر مُرّ له عصارة بيضاء كاللبن بالغة المرارة

 

جميل حسين الساعدي


التعليقات

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 22/10/2014 23:16:42
الصديق العزيز الشاعر والأديب العلم كريم مرزة ألأسدي

سرني حضورك الكريم بعد عودتك من سفرك.. أتمنى أن تكون
قد حققت ما كنت تصبو إليه في سفرتك , التي طالت
امتناني لما سطره قلمك من عبارات رائقة عذبة

مودتي الدائمة واحترامي وتقديري

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 22/10/2014 23:10:22
شاعرة العذوبة إلهام زكي خابط
سررت لمرورك الكريم ولكلماتك العذبة الرائقة
أتمنى لك كلّ خير
مودتي مع عاطر التحايا

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 22/10/2014 23:05:51
ألأخ العزيز الشاعر المتميز الحاج عطا الحاج يوسف منصور
تحية عطرة
أشكرك جدا على أبياتك الرائعة التي أكرمتني بها
وهذا ردّي عليها:

يا أيّها الصادقُ في ودّّهِ** الروضُ يهديكَ شذى وردهِ
القلبُ من شعركَ في فرحةٍ** غامرةٍ كالبحرِ فـي مدّهِ
هذا الذي كتبتهُ يا عطا** فضلٌ أنا أعجزُ عـنْ ردّهِ

شكري مع باقة ورد جوري

الاسم: كريم مرزة الأسدي
التاريخ: 22/10/2014 22:14:10
الشاعر الكبير الأستاذ جميل حسين الساعدي المحترم
السم عليكم والرحمة
الله الله عل النغم الجميل ، والحرف الرائع ، والمعن السامع ، والرد الكافي الوافي ، ولم أنني لم أقرأ قصيدة الشاعر القدير الياسري ، ولكن أنت لم تبقِ شيئاً ههههههه:
أبديـــــــتُ مــــا لمْ يُبْـــده ِ عاشـــــــــقٌ

والصبْــــــــرُ قدْ زادَ علـــــــى حـدّه ِ

روضُ أمـــــــانيَّ شكــــــا جــــــدْبــــه ُ

بلوعـــــــة ٍ يبكــــــــي علـــى وَرْدِه ِ

مـــــا لي ســـــوى لقيــاهُ مِنْ سلــــــوة ٍ

ولنْ يطيـــبَ العيشُ مِـــنْ بعده
أحسنت وأجدت وأبدعت صديقي العزيز احتراماتي

الاسم: إلهام زكي خابط
التاريخ: 22/10/2014 20:56:19
أنكرتنــــي .. أنكــــــرت َ حُبّي الذي
فــــي طهْــــــره ِ كالطفْل ِ فــي مَهْـدِه ِ
ــــــــــ
يال جمال كلماتك أيها الشاعر العذب حتى وأنت في قمة الحزن والأسى
أدام الله قريحتك الشعرية الجميلة
مودتي
إلهام

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 22/10/2014 20:30:07
الصديق العزيز الشاعر الرائع جمال عباس الكناني
شكرا لروعة الكلمات
سرّني حضورك البهيّ

مودتي مع عاطر التحايا

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 22/10/2014 20:18:09
عزيزي الشاعر المتألق جمال مصطفى
تحية عطرة
في ردك على تعليقي على قصيدتك الرائعة( إلى رابعة العدوية)
طلبت مني ( كفّارة)
فهذه هي الكفّارة الأولى وستتبعها كفّارات
اعتزازي بمرورك الكريم, وبكلماتك المضمّخة بعبير الودّ

محبتي مع التقدير

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 22/10/2014 20:06:33
ألأستاذ الفاضل الباحث الأديب والشاعر المبدع الدكتور السيد علاء الجوادي
أعتزّ كل الإعتزار بالسطور, التي خطّها قلمك الرهيف.. وهي
شهادة أديب , نهل من ينابيع الحب والجمال, وتشوفت روحه إلى عوالم الكمال.
لقد نفذت كلماتك إلى سويداء قلبي , فشعرت بغبطة.. فألف شكر لك, وردّا على جميلك هذا, أهديك هذه القصيدة العرفانية لحافظ شيرازي, الذي اطلع على شعره شاعر ألمانيا الشهير غوتة فقال قولته المشهورة: الشعراء الكبار هم من الشرق
ليلة أمس,في وقت السحر, أعطوني النجاة من الألم والويل
وناولوني ماء الحياة وسط هذه الظلمات من الليل
فأخرجوني عن نفسي بما انبعث من ضياء ذاته
وناولوني خمرا في جام يتحلى فيها صفاته
فيا له من سحر مبارك, ويا لها من ليلة سعيدة
ليلة القدر هذه التي منحوني فيها البراءة الجديدة
فدعني بعد اليوم أحول وجهي إلى مرآة جماله
فقد خبروني أنني أستطيع أن أجتلي فيها بهاء خياله
وأي عجب إذا أصبحت هادئ القلب, نافذ الرغبات
وقد كنت جديرا بها, وقد أعطوها لي على سبيل الولاة
وقد أنبأني(هاتف الغيب) بخير الآمال والبشريات
فخبرني أنهم ـ في مقابل الجور والجفاء ـ قد أعطوني الصبر والثبات
وهذا القدر من الشهد والسكر, الذي ينهل من كلامي كالقطرات
هو أجر الصبر الذي وهبوني من أجله(شاخ نبات)
واقترنت همة حافظ بأنفاس القائمين بالأسحار
لأنهم قد خلصوني من قيود الأيام, وغصص الأقدار

أتمنى لك كلّ خير ودمت سالما

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 22/10/2014 15:05:47
الاخوة الافاضل في موقع مركز النور

تحياتي الطيبة لكم
لا أدري لماذا لم يظهر تعليقي على القصيدة والمرسل لكم
ليلة البارحه ؟ .
أرجو نشره ولكم مني وافر الشكر والتقدير .

الحاج عطا

الاسم: جمال عباس الكناني
التاريخ: 22/10/2014 11:17:08
أنكرتنــــي .. أنكــــــرت َ حُبّي الذي

فــــي طهْــــــره ِ كالطفْل ِ فــي مَهْـدِه ِ

عذب ٌ حرفك ووصفك موجوع دام ألقك صديقي الشاعر جميل حسين الساعدي.

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 21/10/2014 21:52:06
أخي الشاعر الجميل جميل حسين الساعدي

قد عاد طير الحبِّ يا منيتي
يشدو وزهو الروضِ في وردِهِ

ومركز النورِ بدا مُشرقاً
من بعدِ ما آيستُ من ردّهِ

فيا جميلُ زِدّتني بهجةً
بالعَوْدِ شَحروراً الى عهدِهِ

تحياتي المعطرة بالودّ لكَ مع باقة ورد أيها الجميل
بروحه وشعره .

الحاج عطا

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 21/10/2014 21:01:16
مرحبا بالساعدي الجميل

شكرا لأستاذنا الكبير عبد الاله الياسري الذي
حركت قصيدته الجميلة , شاعرا جميلا فكتب على
غرارها .

اتمنى أن يعود الشاعر العذب جميل الساعدي
الى الشعر وبحماس فهذا هو أوان الكتابة
لشاعر منحته الحياة ما يحتاجه كل شاعر من
تجارب وقراءة وعبر لتستردها قصائد .

ننتظر جديد الساعدي وهذه القصيدة هي وردة
اولى من باقة ٍ ستأتي إن شاء الشاعر

كل الود

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 21/10/2014 20:59:33
الاخ الغالي الشاعر المبدع الاستاذ جميل حسين الساعدي المحترم

لا يسعني الا ان اقول الله الله الله اعد اعد اعد شنفت اسماعنا بلذيذ المنجات وحميم السبحات
ما ابدع هذه القصيدة نغما وكلمة ومعنى انها سلسلة من الصور الجمالية المتتالية المتناسقة

ولست محايدا في محبة الشعر العرفاني الوجداني النابع من اعماق الضمائر الحية والقلوب المرهفة وهو سمة شعرك
ان تأملاتك العرفانية اسعدتني وافرحتني وقد جاءت كماء بارد كوثري على جراح قلبي النازف في عالم البعد والحرمان عن المحبوب
سر يا اخي واحضر معك الناي والعود لننشد سوية على ابواب اوروك اغنيات التاريخ والحاضر والمستقبل لعلنا نقرب البعيد وندعو الحبيب الى اللقاء
فقد ضاقت الصدور وكثرت الاحابيل
وكم حذرت امتي من طير ابابيل
ترميهم بحجارة من سجيل
وها انت ترى طيور الغضب كأنها الخفافيش ترمينا من كل حدب وصوب ولم يعد لي في حياتي الا ان اقول:
اناجيك يا مولاي في كل مكان لعل تسمع ندائي

سيد علاء




5000