..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


شباب (أنا عراقي .. أنا اقرأ) في مجلس صفية السهيل

تضامن عبد المحسن

من اجل الاً تسود ثقافة الدم وثقافة الارهاب وحرب الشوارع وان لا تنتهي حضارة العراق بتفجيرات ارهابية ظلامية وتسقط منائر وتحرق كتب، ومن اجل ان تسود ثقافة التنوع وقبول الآخر وحرية الرأي وتعدد الأديان، ومن اجل أن ينمو الوعي وتتطور الثقافة ولا تقف عند حدود، لابد ان يكون الكتاب متنقلا بين الايدي بدلا من السلاح.

هذا كان هدف مجموعة من الشباب المبادرين الذين اجتمعوا تحت عنوان (انا عراقي، انا اقرأ) منذ ثلاث سنوات، وقد جمعتهم السيدة صفية السهيل النائب الاسبق في البرلمان العراقي في مجلسها مساء يوم 27/9/2014 ليعرّفوا باهدافهم وطموحاتهم وليتواصلوا مع المؤسسات الثقافية الحكومية العراقية وكذلك مع مختلف البلدان من خلال السفارات الموجودة في العراق.

حيث حضر الامسية العديد من اعضاء البرلمان العراقي وسفراء او ممثلي سفارات مختلف البلدان مثل اليابان والسويد واسبانيا وتركيا وفرنسا وكوريا وهولندا وكذلك نائب ممثل الامين العام للامم المتحدة "جورج بوستن". كما حضرها السيد فوزي الاتروشي وكيل وزارة الثقافة وقد اهدى مجموعة كبيرة من الكتب التي تحمل مختلف العناوين والموضوعات لمجموعة (انا عراقي انا اقرأ) مساهمة من وزارة الثقافة في المهرجان الذي سيقام يوم 4/10/2014 للسنة الثالثة على حدائق ابو نؤاس.

وقد ابتدأت الامسية بكلمة السيدة صفية السهيل قائلة (برأيي حملة "أنا عراقي، أنا اقرأ" لاتقتصر فقط على الدعوة للعودة للقراءة والكتاب او حتى لبناء مكتبات عامة وخاصة ورفدها بالمنتجات الفكرية والعلمية، بل هي في صميمها دعوة لتوجيه القارئ نحو قراءات تنويرية تعددية مفيدة وشاملة.. أن نقرأ امر مهم، انما الاهم ماذا نقرأ؟) مضيفة: (للقارئ مطلق الحرية وليس من حقنا ان نسلبه حرية الاختيار، انما ماذا نفعل امام عالمنا اليوم الذي يتوجه بجزء كبير منه في منطقتنا الى قراءات احادية الجانب يسيطر عليها الى حد كبير ادبيات التطرف وعدم التسامح والغاء الآخر).

وبينت السيدة السهيل ان اهتمام مجلسها بهذه المبادرة الشبابية ومساندتهم انما جاء من خلفية اهتمامها المشترك مع الشباب ومطلقي الحملة ومؤسسيها بأهمية توجيه المجتمع والشباب نحو القراءات التي تحمل مفاهيم القيم الانسانية والدينية السمحاء الجميلة، كما اكدت خلال الحديث على اهمية العمل على اجتثاث ادبيات التطرف والتكفير والارهاب بكل اشكاله.

بعد ذلك ألقى الشاب حسام الحاج كلمة المبادرين التي اوضح فيها ان فوق هذه الارض بُنيت اولى الحضارات وخُطت اول الاحرف وحتى لاتندثر تحت ركام الارهاب والظلام كان لابد من مبادرة نبيلة تجمعهم لكتابة رسالة سلام الى العالم تبين ان هذه الارض ليست للارهاب والخراب والدمار بل انها مازالت حية وترفل بالثقافة.

ودعا في كلمته كل الحاضرين الى المساهمة في مواجهة التطرف والهمجية والفكر الظلامي والمساندة في البناء والتقدم وبناء القيم الانسانية والحوار السلمي، ويكون ذلك من خلال العودة الى القراءة. كما اوضح بأن المجموعة تطمح بتحقيق عدة نقاط وهي ان يكون هذا المهرجان سنوياً ويقام في مطلع كل خريف على حدائق ابو نؤاس، وان يكون هناك يوما وطنيا للقراءة ويكون اول يوم انطلقت فيه فعاليات (أنا عراقي أنا اقرأ)، وان يتم إحياء المكتبات المتنقلة في احياء بغداد، وان تستخدم الباصات والتكسيات كوسائل لنقل المعرفة، كما وجهوا نداء الى المؤسسات الحكومية المعنية الى إعادة افتتاح المكتبات العامة وتأثيثها والاهتمام بها.

من جانبه شكر السيد فوزي الاتروشي وكيل وزارة الثقافة في كلمته الشباب المبادرين قائلا: (شكرا لكم، لأنه رغم كل هذا الخراب والتدمير تقرر مجموعة انيقة من الشباب ان تعيدنا جميعا الى القراءة وان تستعيد فينا روحية اللقاء بذلك الجليس الذي هو خيرُ جليس في الزمان ونعني الكتاب، فالكتاب هو نافذة نحو اللانهائي للمعرفة وجسر للتواصل واداة حتمية تحسسنا اننا جزء من هذا العالم لايمكن ان ننفصل عنه)، مبينا ان السبب الرئيس في التطهير العرقي والارهاب الحاصل في العراق انما يكمن في الجهل بالتاريخ والجهل بالمعرفة، وبالتعلم والقراءة يمكن القضاء على الارهاب الذي اقتطع اجزاء كبيرة من العراق.

كما اشار في كلمته الى ان الثقافة ليست حكرا على مؤسسة حكومية بعينها بل هي واجب على منظمات المجتمع المدني ولابد ان تساندها في ذلك مجالس المحافظات ووزارة الثقافة.

وقد شارك سفراء دولة اليابان وتركيا واسبانيا ونائب الامين العام للامم المتحدة في كلمات شجعوا فيها المبادرة وشددوا على ضرورة دعم ومساندة المبادرات الشبابية التي تتبنى التوعية والقضاء على الارهاب والدفع باتجاه رفض التفرقة العنصرية والطائفية.

واثرت الجلسة مداخلات الحضور من البرلمانيين والاعلاميين الذين ساندوا هذه التظاهرة الثقافية الداعية الى التوعية باتجاه نشر ثقافة السلم الاهلي.


 

 

 


تضامن عبدالمحسن

مسؤولة شعبة العلاقات في مكتب وكيل وزارة الثقافة

فوزي الاتروشي

27/9/2014



تضامن عبد المحسن


التعليقات




5000