..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


صرخة عراقية

محمد جلال الصائغ

أطْلَقْتُها   صَرْخَةً   تَخْلو   مِنَ   النَدَمِ   

إنَّ   العراقَ   شُموسُ   الله  في  الظُلَمِ

وإنَّهُ   نَبْعُ    طيبٍ    مُدَّ   مِنْ   أَزَلٍ

يسعى اليهِ - سنينَ الجَدْبِ - كلُ ظمي

وإنَهُ       وَجِبالُ     الهَمِّ     تُنْهِكُهُ

يبقى   مُهيباً   بِرَغْمِ    الآهِ   والكَلَمِ

هوَ   العراقُ  الذي  لا شيءَ   يُشْبِهُهُ

المُبْتلى   بِنَزيفِ    الجُرْحِ     والسَقَمِ

المُبْتلى     بِبَنيهِ     أَشْعَلوا     وَطَناً     

لِيَدفَئوا   ليلةً  في   وَجْهِهِ   الضَرِمِ

يا  سيدي ......كُلّ ما ارجوهُ أنَّ غداً

إنْ   نَلْتَقي   نَلْتَقي كالعُشْبِ   والديَمِ

فَلي  فُراتٌ   وَلكنْ  ماتَ  مِنْ عَطَشٍ

ودجلة   دجلتي   بالموجعات   رُمي

أنا   صَغيرُكَ   مثلي  ألفُ   أُغْنيةٍ

قَدْ حوصِرَتْ بِدَمٍ قَدْ سالَ  مِثْلَ  دمي

أنا  وَحولي  حروبُ  القومِ ما  فَتِئَتْ  

تَسوقُهُمْ   نَحوَ  مرعى الموتِ كالغَنَمِ

لا  عَقْلَ  يَرْدَعُُهُم   لا  ضِحْكةَ امرأةٍ

لا  صوتَ (سعدون) عَنْ أمٍّ وَعَنْ أَلَمِ

جَميعُهُمْ    حَطَبٌ    والنارُ   موقَدَةٌ

وَكُلُّ  قَلْبٍ  لَهُمْ  عَمّا  سواهُ   عَمِي

مُسْتَنْفَرونَ  وَطَعْمُ  الحِقْدِ  في  فَمِهِمْ

و ما  يَجوسُ  بِفِكْرِ  الإثمِ   مِنْ  تُهَمِ

تراشَقوا    بِنوايا    السوءِ     واقْتَتَلوا

حتى  غَدونا  بِهِمْ  أُضْحوكَةَ   الأُمَمِ

لا ..... لا تَقُلْ لي بأنَّ الدينَ  سَيَّرَهُمْ

شيطانُهُمْ  شَهْوَةٌ  للحُكْمِ  لا   الحِكَمِ

شيطانُهُمْ    ذلِكَ   الكُرسيُّ   نَعْرِفُهُ

مَنْ  حازَهُ  وَدَّ  لو  إنْ  ماتَ لَمْ يَقُمِ

هذا    عراقُهُمُ   غدرٌ   ولي   وَطَنٌ         

عراقُهُ   مَنْبَتُ    الأَخْلاقِ    والشِّيَمِ

دَمْعٌ  على  بابِهِ  تَغدو الحروفُ إذا

رَفَعْتُ  رأسي  لِيَعْلو  بالدعاءِ   فَمي

 

 


 

محمد جلال الصائغ


التعليقات

الاسم: محمد جلال الصائغ
التاريخ: 22/09/2014 16:59:23
إيمان عبدالوهاب حميد
هذا ما نتمناه يا سيدتي
شكراً لتواجدك هنا

الاسم: إيمان عبدالوهاب حميد
التاريخ: 22/09/2014 13:51:13
قصيدة حزينة ستلبس ثوب البهجة في يوم قريب

الاسم: محمد جلال الصائغ
التاريخ: 22/09/2014 11:40:52
حذام الحداد
جزيل الشكر والتقدير
نتمنى ان يعود عراقنا وان نتخلص من لعنة الموت المجاني الذي فرضه علينا الساسة من اجل الكرسي اللعين
شكرا لك مرة اخرى

الاسم: حذام الحداد
التاريخ: 22/09/2014 00:16:40
الأستاذ الشاعر محمد جلال الموقر
أحسنت قولاً عندما قلت "حتى غَدونا بِهِمْ أُضْحوكَةَ الأُمَمِ" فتلك هي الحقيقة والتي لاتخفى عن الأعين وكل همهم هو الإقتتال على الكرسي غير مبالين بآهات المهجرين واليتامى والأرامل ولكن نأمل أن يتحسن الوضع في يوم ما لأن الأرض التي أنجبت المنصور وهارون لاتعجز عن ولادة العظماء امثالهم ..أعجبتني قصيدتك وقرأتها مراراً ...شكرا لك




5000