..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


فى حينِ فراقنا

نيفين ضياء الدين

"فى حينِ فراقنا" 

د.نيفين ضياء الدين  

  

 نص القصيدة باللغة العربية:

  

حينما إفترقنا

فى صمتٍ و دموعٍ

إنشطرت قلوبنا لنصفينِ

لتقبع فى قطيعةٍ تدوم لسنواتٍ

وجنتيها باتتا شاحبتين و باردتين

كبرود قبلتها

وبصدقٍ باتت تلك الساعة تُنبئنا

بأسى الفراقِ

  

بات ندى الصباح غريقاً من شدة برودةِ جبيني

يشعرُ بدقاتِ ناقوس الخطرِ الذي أشعرُ به الأن

بيدها, تخرقُ كل ما قطعت من وعودٍ

وباتت سيرة كينونتها وميض ضوءٍ:

أسمعُ أسمكِ ,ينطقُ بكينونتكِ

 ليُشارككِ عار الوجودِ

  

لقد أعطوكِ الكُنية من قبلي

وهم لا يدركون أنه لا من أحدٍ يعرفُ مكنونكِ مثلي:

منذ أمدٍ طويلٍ و ندمي يعتصرني

ولا أقوى على البوحِ

أسميتُكِ رنة الحُزن فى أذني

إضطراباً يغمرني-

والأن أتسائل:لماذا كنتِ دُرةً عزيزةً على نفسي؟

  

فى صمتٍ إلتقينا-

وفى صمتٍ حزنتُ

قلبكِ تمكن من النسيانِ

و خدعتني روحكِ

لكن تبقى فرضية السؤالِ حائرةً:

كيف سأقومُ بتحيتها

إذا لقيتها بعد فراق الأعوام الطوالِ؟

  

نص القصيدة بلغتها الأم,الإنجليزية:

  

George Gordon Byron, Lord Byron. 1788-1824

597. When we Two parted

 

WHEN we two parted

  In silence and tears,

Half broken-hearted

  To sever for years,

Pale grew thy cheek and cold,

         5

  Colder thy kiss;

Truly that hour foretold

  Sorrow to this.

 

The dew of the morning

  Sunk chill on my brow-

  10

It felt like the warning

  Of what I feel now.

Thy vows are all broken,

  And light is thy fame:

I hear thy name spoken,

  15

  And share in its shame.

 

They name thee before me,

  A knell to mine ear;

A shudder comes o'er me-

  Why wert thou so dear?

  20

They know not I knew thee,

  Who knew thee too well:

Long, long shall I rue thee,

  Too deeply to tell.

 

In secret we met-

  25

  In silence I grieve,

That thy heart could forget,

  Thy spirit deceive.

If I should meet thee

  After long years,

  30

How should I greet thee?

  

  

  

  

  

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

  

نيفين ضياء الدين


التعليقات




5000