..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


اميركا لا تهزم ايها الدواعش الاغبياء والجهلاء

ايفان علي عثمان

اميركا وحلفاءوها لا تتدخل في ما يحصل في بقاع عديدة من العالم حروب كانت او مشاكل اقتصادية او انقلابات عسكرية او كوارث بشرية الا في حالة واحدة عندما تصل كل هذه الفوضى الى مرحلة تهدد الحضارة والانسانية والحرية .....

ودائما هنالك تأخير روتيني وعجز دبلوماسي وفشل سياسي من جانب اميركا وحلفاءها في حل هذه الفوضى تكون نتيجتها خسائر مادية وبشرية باهظة تدفعها الحضارة في فاتورة الانسانية ولكن رغم هذا تتدخل في الوقت البديل والضائع لكي تقوم بأعادة الامور والقضايا والاشياء الى طبيعتها .....

هكذا هم الامريكيون والاوروبيون يديرون دفة كل تفاصيل الحياة بمرونة وسلاسة بداية من دخولهم الى التواليت انتهاءا بممارسة الجنس الا في السياسة واعلان الحروب فهم يفكرون ويجتمعون ويعقدون المؤتمرات ويرسلون وفود رفيعة المستوى هنا وهنالك لجلب معلومات واضحة ودقيقة حول قضية ما تعصف رياحها حياة شعب بأكمله وفي النهاية يعلنون الحرب على من يهدد تأريخ الحضارة والانسانية .....

فتنظيم داعش الارهابي يظن ان خططه وبرامجه واستراتيجيته ستحتل كل بقاع الارض ويحلمون بالسيطرة على العراق وسوريا ولبنان والكويت والسعودية وكل الارض لكنهم لا يعلمون انهم يعيشون مرحلة الاحلام ضمن حدود وافق الارهاب المستند على اساس ابادة البشرية ولا يعرفون ان زمن الخرافات والخزعبلات قد مضى فداعش تعتقد انها قادرة على السيطرة واحتلال اي بقعة من الارض وابادة الشعوب وحرق القرى ونهب الممتلكات وخطف النساء فالجهل والغباء اصبح يحتل كل بوصة من اجسامهم فهم يطبقون نهج وفكر وعقلية تنظيم القاعدة الذي مارس وطبق كل اساليب الارهاب وبالتالي تدخلت اميركا وحلفاءها وكانت النتيجة .....

ابادة تنظيم القاعدة عن بكرة ابيه وقتل واعتقال معظم قيادات هذا التنظيم وعلى رأسهم اسامة بن لادن الذي قتل بعملية امريكية تتألف من قوة خاصة استطاعت ان تقتل اسامة بن لادن هذا المخبول الاحمق لذا اليوم لا يوجد لتنظيم القاعدة اية قاعدة والفضل يعود لأميركا وحلفاءها .....

فداعش تعتقد انها قادرة على القتال على الف جبهة بل ربما مائة الف جبهة ولكن اميركا وحلفاءها اعلنت الحرب على هذا التنظيم الشيطاني هنا سيتكرر نفس السيناريو حيث سيتم دحر هذا التنظيم افرادا وقيادات وامراء وستتحول داعش الى كومة من الرماد ربما ستذكرها صفحات التأريخ في مزبلتها يوما ما كملاحظة عابرة لمجرد ان يطلع عليها الباحث او القارىء في الاجيال القادمة .....

داعش لا تعلم ان اميركا هي سيدة الارض وحارس مجرة الحضارة والبشرية فالاميركيون هم صقور الجو واسود البر وقروش البحر هؤلاء اسياد التكنولوجيا والفكر والفلسفة والصناعة والاقتصاد والسياسة .....

فأميركا لا تهزم ولن تهزم يوما ما الا في حالة واحدة لو تدخلت مشيئة الخالق فخالق الارض والسماوات هو الوحيد القادر والمقتدر على هزيمة ودحر اميركا بينما لو اجتمعت البشرية كلها وواجهت اميركا حينها فستهرول البشرية الى خبر كان .....

فداعش اليوم لا تواجه اميركا فحسب بل تواجه 40 دولة اخرى لذا كما اسلفت وذكرت اعلاه اميركا لا تتدخل ولكن ان تدخلت هنا لا يمكن للكلمة ان تصف الحروف ولا يمكن للصورة ان تنقل الحدث .....

فداعش ستواجه نار جهنم وغضب البشرية ودوي القنابل الحارقة والصواريخ الذكية قبل ان تواجه نار جهنم في الاخرة .....

لذا هذه رسالة اميركا وحلفاءها الى داعش .....

اميركا لا تهزم ايها الدواعش الاغبياء والجهلاء .....

 

شاعر وكاتب

 

 

ايفان علي عثمان


التعليقات




5000