..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مقبرة

وليم عبد الله

من يسمعني فليجيبني، فأنا أشعر بالوحدة وأريد محادثة شخص آخر. 

يرّد عليه الجميع : نحن جميعاً مستيقظون، عرّفنا عن نفسك!

يجيب وابتسامة الرضى واضحة في نبرته: أنا شابٌ جديد هنا، توفيت منذ بضعة أيام وأتشرف الآن بمعرفتكم...

يسأله أحدهم: ولأي سبب توفيت؟

لأجل الوطن. أجابه ونبرة الفخر بادية في صوته وأنت كيف توفيت؟

يرّد عليه من كان يسأله: وأنا توفيت لأجل الوطن، ولكن لا أعرفك، فإن متنا لنفس السبب فيجب أن نعرف بعضنا بعضاً...

من الطبيعي أن لا تعرفني فمقابر منطقتي مزدحمة بالجثث، لذلك استأجروا لي أهلي قبراً هنا، وأنتم هل تقطنون قبوركم إيجاراً أم أنها ملككم؟

يضحك الجميع ويصرخون بصوت واحد: تحت كل جثة هنا يوجد ثلاث جثث، وكلنا نقطن بالإيجار هنا، ولكن لم يتغيّر علينا شيء ففي الخارج كنا نسكن بالإيجار.

ولأي سبب متوا أنتم؟

يجيب الجميع بصوت واحد: لأجل الوطن!

يندهش ويرد بسرعة: ولكنني لا أذكر ولا صوت منكم، فكيف متم إذا كنتم لنفس هدفي؟

تنهمر الإجابات عليه كالمطر، فمنهم من مات وهو يسير بالشارع ومنهم من ذُبح في منزله ومنهم من مات بتفجير على الطريق، الخ. وكلهم سمعوا نفس الكلمة أثناء الدفن وهي "فدا الوطن"، لذلك تناقلوها داخل المقبرة أيضاً.

يعطس شخص بقوة ويصيح بهم: اخرسوا جميعاً فقد ذكرت أغلب أصواتكم وأنا من قتلت نصفكم تقريباً لأجل الوطن، فكيف تكذبون وتنسبوا هذه الصفة إليكم؟؟؟

يبدأ العراك بالأصوات وتبادل الشتائم بين الموتى وكلّ واحد فيهم ينسب وفاته إلى الوطن إلى أن يصدح صوت وبقوة من أحد القبور: توّقفوا عن العراك، وأنا أستغرب أنكم متمّ لأجلي وأنا مدفونٌ هنا قبل أن تخلقوا أنتم... إن أردتم أن تموتوا مرة أخرى فموتوا لأجل الأحياء لا لأجل الأموات.

William A.

وليم عبد الله


التعليقات




5000