..... 
مواضيع الساعة
ـــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
......
  
.
.
 svenska
  .
.
.
.
 
.
.
 .

.

مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  
   
 ..............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


سيدة الوهم

سعيدة الحكيمي

وهي تراقصك . لا تعلم أنها  تراقص  الخيال  فقط ، جنون الخيال  وصورتك التي  لا تفارقها تجعل  منها سيدة الخيال  ..

ترسم اللوحات في  الخيال  ، تحلم في الخيال ... وكل شيء يرافقها  وهم .........

هي  سيدة كل  شيئ ، حتى القرار  هي  سيدة القرار ............

تريد أن تنام على كفيك لساعات قليلة ، تريد أن تسترجع أنفاسها  الضائعة ،تتحدث  معك في  صمت : من فضلك أعد إلي  القليل  من العمر  كي  أعيش  ؟ أعد إلي  الوقت الضائع الذي  مر  دون أن احكي  لك كم كنت وحيدة في  ذاك الوطن الغريب  ؟

أريد أن أعيش  بشعر أ سود .....ومعك تنتهي  القصة ........

سيدة الوهم ترسم الوهم ، وتعيش  في  وهم ..... تحرك أناملها للعزف  فيتمزق  الوتر  ويضيع الصوت ، وتضيع معه الألحان ..

ويموت الغناء  ...

 في  اليوم  الثاني  من الوهم ، تقرر الرحيل  إلى  الوطن الذي  لطالما  حلمت به وطن  ، تقرر السفر حيث  تستعيد شبابها  الضائع وخصلات الشعر  الأسود ، والعيون البراقة ، وتسافر مجددا ، وهي  تردد نفس  الكلمات التي  تقولها  دائما  : لا حاجة لي  بوطن يضيع فيه شبابي  وتضيع مني خصلات الشعر  الأسود ، فمائدة الوطن الذي  يخذلني  وأعيش  انتظر  أن يشفى من آلم الدمار ..وتمضي ولا  تدري  أين تمضي ، وتبحث  عن الوطن المثالي  ...فهل ستجده؟......توقيع    :

 

 

 

 

 

سعيدة الحكيمي


التعليقات




5000