..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لحظات الحب والعشق مع حبيبتي في انطاليا

ايفان علي عثمان

   كيف ادون كل التفاصيل التي حدثت بينه وبين كراسيا فأحيانا كثيرة يجف حبر القلم من جمالها ونعومتها وترقص الاوراق البيضاء بعيدا عن اناملي برفقة خصلات شعرها ..... ففي ميرسين كان اللقاء وفي اسطنبول احتفلت الاضواء بسمو احلامهما واليوم في انطاليا اصبحت سطور قصة العشق التي تربطهما قصيدة ثورية ولدت من رحم امواج البحر الزرقاء .....

     2   انطاليا هذه المدينة الجميلة مزدحمة بالعشاق من كافة بلدان العالم وهذا يظهر بصورة واضحة عند ضفاف سواحلها هذا ما توصلت اليه من خلال رحلتي الى تفاصيل هذه المدينة ..... فبينما كانت كراسيا تسير على ضفاف البحر كان هو يلتقط الصور لها تارة كانت تبتسم واخرى كانت تلمس بخصلات شعرها الذهبية وتارة ترسل قبلة زرقاء له ..... قال لها كراسيا اقتربي لكي التقط صورة لملامح وجهك لكي ادون تفاصيل عينيك وشفتيك وخديك بعدسة فنان تشكيلي   قالت له الا تكفيك القبلات المسروقة التي تدونها على شفتي وخدي كل صباح وكل ليلة   قال لها دعيني ارسم لوحة تشكيلية فوق ملامح وجهك قالت له ارقص معي قبل ان تبحث عن الفرشاة والالوان

    3   الليل في انطاليا له طعم خاص ولاسيما لو كانا معا فهو يعشق تلك اللحظات التي تربطهما روحيا وجسديا وهي تعشق كل شيء حصل بينهما ..... كانت رائحة عطر الشانيل تفوح من اناملها وفستانها الازرق وجبين شفتيها واطلال خديها   قالت له اعرف انت تعشق الشانيل   قال لها اعشق كل شيء فيك       اعترف انني احببت وعشقت مرات عديدة بل لدي في وطن حبيبة فأنا لا استطيع العيش بدون انثى تثير رجولتي بسطور من الفلسفة والفكر والشعر ..... اصبحت اسمائهن طلاسم في القصائد التي اكتبها ولا تخلو كتاباتي من اسمائهن ولكنني احاول قدر المستطاع ان اضع متاهات عاشقة لكي اهرب من لعنة العشق ..... ولكن مع كراسيا لا استطيع فعل هذا لأن ما يربطني بها لا يمكن وصفه بالكلمات والحروف انها صفاء ليالي اسطنبول ونعومة ميرسين وزرقة امواج انطاليا كراسيا هي رقصتي المفضلة معها اشرب الويسكي بهدوء بعيدا عن حضارة الشرق معها اشعر ان زهور احلامي تتحقق   معها احترم الانثى .....              

ايفان علي عثمان


التعليقات




5000